انطلاق عملية عسكرية لتطهير صحراء العراق حتى حدود السعودية من “الدولة”

Jan 10, 2018

18ipj

الأنبار: أعلن قائد عمليات الأنبار بالجيش العراقي، الأربعاء، انطلاق عملية عسكرية واسعة لتطهير صحراء الأنبار غربي العراق مع السعودية من بقايا تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش).

وقال اللواء الركن محمود الفلاحي، في تصريح للأناضول، إن “عملية عسكرية واسعة انطلقت اليوم، لتطهير صحراء جلابات ومنطقة صفاويات وسد الأبيض وصحراء معيله (جنوب مدينة الرطبة بالأنبار) الممتدة إلى الحدود العراقية السعودية”.

وأضاف الفلاحي أن العملية تنفذها قوات من الجيش وحرس الحدود وقوات العشائر، بمساندة جوية من طيران التحالف الدولي ومروحيات الجيش العراقي.

ولفت إلى أن “القوات تمكنت في مستهل العملية صباح اليوم من تدمير أربعة عجلات (عربات) لداعش والاستيلاء على ثلاثة عجلات للتنظيم وتدمير مخيمات”.

وأشار الفلاحي إلى أن “العملية ستتواصل إلى حين تطهير صحراء الأنبار جنوب الرطبة من تنظيم داعش وصولا إلى الحدود السعودية”.

ويذكر أن القوات العراقية أعلنت تحرير جميع مناطق البلاد من تنظيم الدولة “داعش”، في 9 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، لكن لا تزال هناك فلول من التنظيم تسعى بغداد للقضاء عليها، وبعضها يتواجد في صحراء الأنبار. (الأناضول)

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left