أربيل ترحب باجتماعات الوفود الفنية لحل الأزمة مع بغداد… وقرار سياسي يعيق مسألة المطارات

Jan 18, 2018

بغداد ـ «القدس العربي»: وصف رئيس وزراء إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، أمس الأربعاء، اجتماعات الوفود الفنية بين أربيل بغداد لحل الخلافات والقضايا العالقة، بـ»الإيجابية».
وقال في مؤتمر صحافي عقده عقب لقائه فريقه الحكومي من الوزراء، إن «مجلس وزراء كردستان قيّم نتائج تلك الاجتماعات وهي إيجابية، ومبادرة جيدة فعلا».
وأضاف: «نأمل أن نصل إلى نتائج جيدة في حل جميع المشكلات، وان تكون العلاقات طبيعية مع بغداد»، متابعاً: «تم الاتفاق مع الحكومة الاتحادية على مسألة المطارات لكن القضية متوقفة على قرار سياسي».
ولفت في الوقت ذاته إلى تلقيه دعوة من رئيس مجلس النواب سليم الجبوري لحضور مؤتمر للمصالحة الوطنية في بغداد، إلا إنه اعتذر عنها وأوفد ممثلا عنه لارتباطه بمؤتمر «دافوس» الاقتصادي.
في الاثناء، أعلنت وزارتا الصحة والتربية في حكومة إقليم كردستان، أن وفدا من الحكومة الاتحادية سيزور الإقليم الأسبوع المقبل من أجل البدء بعملية تدقيق قوائم موظفي الوزارتين لدفع الرواتب لهم.
وقالت الوزارتان في بلاغ مشترك: «تقرر خلال الاجتماع الذي عقد صباح اليوم (أمس) في بغداد أن يزور الأسبوع المقبل وفد من ديوان الرقابة المالية الاتحادية إلى مقر الوزارتين في إقليم كردستان»، مبيناً أن «وفد الرقابة المالية سيتكون من 16 مدققا وينقسم إلى أربعة فرق للبدء عملية التدقيق واخذ نماذج منها».
وأوضح البيان أن اللجنة في بغداد قد وافقت على رفع مقترح ممثلي الوزارتين في حكومة الإقليم إلى مجلس الوزراء العراقي الاتحادي بشأن صرف الرواتب كاملة بالتزامن مع مباشرة لجنة التدقيق اعمالها.
وتابع: «تمت الإشارة إلى ضرورة الإسراع في اجراء عملية التدقيق واعتماد قوائم نظام البايومتري المعتمد من قبل حكومة إقليم كردستان في توزيع الرواتب».
وكان وفد من وزارتي الصحة والتربية في إقليم كردستان وصل، امس الأول، إلى بغداد حاملا بناءً على طلب من بغداد قائمة موظفي الوزارتين لتدقيقها من قبل لجنة فنية حكومية.
ويبلغ ملاك وزارة التربية في إقليم كردستان، طبقا لوسائل إعلام كردية، حوالي 170 ألف موظف، فيما يبلغ عدد موظفي وزارة الصحة نحو 51 ألفاً.
وعقد الوفد الكردستاني، أمس الأربعاء، اجتماعا في وزارة التخطيط الاتحادية ضم كلا من قاسم عناية الوكيل الفني لوزارة التخطيط وسعد الحياني مدير عام الرقابة المالية في بغداد.
وقال مصدر في الوفد الكردي، إن «الاجتماع أفضى لاتفاق بان يزور الاقليم وفد من بغداد خلال الايام القليلة المقبلة مكون من 16 شخصا سيقومون بعمليات تدقيق قوائم موظفي وزارتي الصحة والتربية في ثلاث محافظات هي اربيل ودهوك والسليمانية». حسب موقع «شفق نيوز».
وطبقاً للمصدر فإن «الوفد سيطلع ايضا على الهياكل داخل الوزارتين»، مرجحاّ أن «تشهد العملية تقدما كبيرا خلال الايام المقبلة في هذه القضية».
سياسياً، أعلن الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكردستاني صلاح الدين بهاء الدين، انسحاب حزبه من حكومة اقليم كردستان.
وقال بهاء الدين في مؤتمر صحافي، إن «قيادة الاتحاد الإسلامي الكردستاني قررت الانسحاب من حكومة إقليم كردستان»، مبينا أن «قرار الانسحاب تم بموافقة أغلبية أعضاء القيادة».
وأضاف أن «الاتحاد الإسلامي الكردستاني عمل بحرص في حكومة الإقليم»، لافتا في الوقت نفسه إلى أن «قرار الانسحاب ليس معناه أن الاتحاد الإسلامي هو ضد حكومة الاقليم كما أن الاتحاد الإسلامي لا يرغب بانهيار الحكومة وحدوث فراغ أمني».
وتابع: «الاتحاد الإسلامي قدم خلال الفترة الماضية مشاريع تهدف خدمة مصالح المواطنين لتوفير الرواتب وتطهير قوائم الناخبين والتدقيق في واردات النفط»، لافتا إلى أن «بقاءنا في هذه الحكومة تسبب لنا الاحراج أمام الشعب ومؤيدي حزبنا».
وكان الاتحاد الاسلامي الكردستاني امهل في 24 كانون الأول/ ديسمبر 2017 حكومة إقليم كردستان حتى 15 كانون الثاني/ يناير 2018 بإجراء الإصلاحات وتحسين الاوضاع المعيشية، مبينا أنه في حال عدم إستجابة الحكومة سيعلن موقفه الحاسم بشأن المشاركة في حكومة الاقليم فيما شدد على ضرورة إنهاء حالة عسكرة المدن الكردستانية.
ورداً على موقف الاتحاد الاسلامي الكردستاني، قال رئيس حكومة إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني، ان انسحاب الاتحاد الاسلامي من تشكيلته الحكومة «غير ملائم».
وأعتبر أن «توقيت قرار انسحاب وزراء الاتحاد الاسلامي غير ملائم وليس بمصلحة كردستان ووحدة الصف».
واضاف أن «موضوع وزراء الاتحاد أمر آخر، ويجب أن يستمروا إلا إذا أرادوا عدم الاستمرار، فيجب أن يقدموا الاستقالة ويتم اختيار وزراء بدلا عنهم».

أربيل ترحب باجتماعات الوفود الفنية لحل الأزمة مع بغداد… وقرار سياسي يعيق مسألة المطارات

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left