الخارجية الفرنسية: مشروع الحكم الذاتي للصحراء يشكل قاعدة جادة لتسوية النزاع بين المغرب والبوليساريو

Jan 19, 2018

الرباط –« القدس العربي»: قالت فرنسا إنها أكدت للمبعوث الدُّولي المكلف بنزاع الصحراء الغربية أن مشروع الحكم الذاتي للمنطقة المتنازع عليها بين المغرب وجبهة البوليساريو يشكل قاعدة جادة وذات مصداقية لتسوية النزاع المتفجر بين المغرب وجبهة البوليساريو منذ 1975.
وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، ذكر خلال محادثات الأربعاء في باريس مع هورست كولر، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء، بأن المخطط المغربي للحكم الذاتي لسنة 2007 يشكل قاعدة جادة وذات مصداقية لتسوية النزاع. وأوضحت الوزارة في بلاغ نشرته وكالة الأنباء المغربية أن جان إيف لودريان ذكر أيضا بتشبث فرنسا بالاحترام التام لاتفاقيات وقف إطلاق النار، وجدد تأكيد دعم فرنسا لحل عادل مستدام ومقبول من جميع الأطراف في الصحراء، طبقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والدعم الكامل لبلاده للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في مهمته، وتشبثها بمهمة بعثة الأمم المتحدة المنتشرة بالمنطقة (المينورسو).
واضافت إن لودريان وكولر أجريا تقويما للاتصالات التي أجراها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة منذ تسلمه لمهامهم في آب/ أغسطس 2017، والمراحل المقبلة في مهمته والوضع في الصحراء.
وأشادت فرنسا في آب/ أغسطس الماضي، بتعيين هورست كولر مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، مؤكدة «دعمها الكامل له» في هذه المهمة وأكدت أن فرنسا تعتبر أن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب في 2007 قاعدة جادة وذات مصداقية من أجل حل متفاوض بشأنه.
وشددت على أهمية إعادة إطلاق على الفور للمسلسل السياسي الذي تشرف عليه الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل عادل، دائم ومقبول من جميع الأطراف، وأكد ذلك قرار 2351 لمجلس الأمن بتأريخ 28 نيسان/ أبريل 2017.

الخارجية الفرنسية: مشروع الحكم الذاتي للصحراء يشكل قاعدة جادة لتسوية النزاع بين المغرب والبوليساريو

- -

16 تعليقات

  1. ” أن فرنسا تعتبر أن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب في 2007 قاعدة جادة وذات مصداقية من أجل حل متفاوض بشأنه ” إهـ
    عجيب !!
    هل العلاقات الفرنسية الجزائرية الآن ليست على ما يرام ؟
    الكروي داود مع الحل الكونفيدرالي كما هو الحال بدولة الإمارات العربية المتحدة
    ولا حول ولا قوة الا بالله

    • و ابن الوليد يقول لك ايه المعلق من النرويج، كفاك ترويجا للكنفدرالية، التي هي انفصال مؤجل.
      .
      الكنفدرالية هي علاقة غير ملزمة، يعني بعد ستين علاقة، فك العلاقة، ثم ربط العلاقة مع الحليف الجزائر.

  2. المغرب اقترح الحكم الداتي كحيلة وتمطيل للقضية كما هو الشءن بالنسبة للاستفتاء الذي قبل به دون العودة للبرلمان او للاستفتاء الشعبي هذه القرارات يجب ان يستفتي فيها الشعب قبل طرحها او القبول بها ودون ذلك تبقى خيانة للشعب فهكذا ضاعت الارضي التي تحتلها الجزاءر اليوم

  3. هل فهمت رسالة وزارة الخارجية الفرنسية الواضحة ؟ هل ( وصل) المفهوم والمنطوق ؟ إذا لم يفهم كل هذا، بكل الوضوح الذي تضمنه، فلن يفهم أي شيء لا اليوم ولا غدا ولا بعد سنين. بيان وزارة الخارجية الفرنسية كان واضحا. وفي تقديري، هناك رسائل يمكن استنتاجها من البيان وهي:
    أنه لا يمكن ابتزاز فرنسا أو لي ذراعها أو الضغط عليها بالتصريحات والإتهامات وتبادل الأدوار بين الجزائر وصنيعتها في محاولة لدفعها لتغيير موقفها المبدئي والثابت من النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.
    ثانيا تنطوي الإشارة إلى تشبث فرنسا بوقف إطلاق النار (التام) إلى اتهام واضح لما يسمى بالبوليزاريو بخرق الإتفاق بالإستعراضات البهلوانية في المنطقة العازلة، ومحاولتها القيام بعملية قطع الطريق في الكركارات.
    ثالثا: تشير الإشادة مرة أخرى بمبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب كأقصى ما يمكن تقديمه، إلى أن الذين يراهنون على الأوهام والأحلام التي تغذيها الأطماع التوسعية سيحققون أطماعهم عندما يشيب الغراب.

  4. الجنرالات أغبياء لا يفهمون ان استقلال الصحراء يمر باستقلال الازواد و القبايل….
    الاستفتاء أصبح من الماضي لأن اسبانيا وحدها من يملك اللوائح الغير المزورة للسكان الأوائل أما تندوف فاغلبها ناس من سكان أفريقيا….نفترض أن سكان الصحراء 500 الف أدن في شمال و غرب و شرق المغرب اثنين مليون صحراوي آباؤهم صحراويين و أجدادهم صحراويين و هل لهم الحق في التصويت و حول هاته الآليات و شروط الانتقاء و قعد الخلاف ..
    أدن المغرب في صحراءه و الصحراء في مغربها …استقلال جنوب السودان المسيحي كان أكبر خطأ و لم يستقر رغم ثرواته ..الغرب يعلم أن الجنرالات يرغبون في منفذ على الأطلسي و كما يعبثون بدول الساحل عبر اختراق و صناعة الإرهاب سوف يقع نفس الشيء …الجنرالات افتعلوا هدا الصراع لكي يتنازل المغرب عن الصحراء الشرقية التي سوف تطرح أمام الأمم المتحدة …أما اسبانيا فهي تدعم المغرب في هدا الطرح الجديد…و من لن يفهم الحكم الذاتي هو جهوية موسعة لا أقل و لا أكثر مع سيادة المغرب الأمنية و العسكرية و الراية و النقود أما التسيير فيعود للصحراويين…مادا استفاد الجنرالات مع تبدير الف مليار ..هل سيطبعون نقودا بدون قيمة للطفل

  5. فرنسا لها الحق ان تجري وراء مصالحها وخاصة ان الملك شفاه الله موجود في فرنسا منذ اسابيع..

  6. الشعب الصحراوي هو من يقرر مصيره و ينتزع استقلاله بيده و بكل الطرق وليست فرنسا الاستعمارية هي من تقرر مكانه و التي ستبقى تعرقل استقلال الصحراء الغربية لتبقى تبتزر النظام المغربي و تستحوذ على كل الاستثمارات بالمغرب دون حسيب او رقيب .المغرب لم يتحصل على استقلاله بحرب تحررية من فرنسا انما منحت له استقلال ناقص و مشروط ليبقى تحت الوصاية و الحماية الفرنسية الى ان يسترجع الشعب المغربي استقلاله .

  7. لو نشرت اسبانيا لواءح الذين تم احصاءهم في سنة 1974…لانتهى موضوع الاستفتاء في ثواني…لان اغلب قياديي ومكونات البوليس اريو …لايحق لهم التصويت باعتبار ان اصولهم من طانطان وطرفاية ومراكش ونواديبو والزويرات …وغيرها…ولو تتبعنا اصول كثير من مغاربة الشمال تتبعا علميا دقيقا …لوجدنا الكثير منهم ينحدرون من المنطقة ..ولذلك كانت الجزاءر تصر على حصر اللاءحة في الاسماء التي ترتبط باجهزتها المخابراتية ..وهو ما ادى الى تعطيل الاستفتاء الذي كان المغرب هو من دعى اليه…

  8. رحم الله الولي مصطفى السيد 1948-1975 وشقيقة بابا مصطفى السيد 1956-2017 اللذان عاشا من أجل استقلال الصحراء الغربية استقلالا تاما عن المغرب الأقصى.

  9. المغربي ـــ المغرب
    وليس يصح في الأفهام شيء // إذا احتاج النهار إلى دليل
    ففرنسا هي السبب الرئيسي في هذا الصراع الدائر الآن حول الصحراء المغربية ومن سابع المستحيلات أن تقف أمامها إسبانيا لو نطقت (فرنسا ) بالحقيقة وقالت : الصحراء مغربية تاريخيا وقانونيا وأجدادنا الفرنسيون هم من تسببوا في فصلها عن الإمبراطورية الشريفة وإهدائها لأحفاد فرناندو وإزإبيلا ما بين 1884 و1958 على أساس أن السنة الأخيرة كانت هي السنة الأخيرة فيما كان يعرف بالتحالف الفرنسي الإسباني في شمال إفريقيا ، ومن يطلع على بنود إتفاقية للا مغنية الموقعة بتاريخ 18 مارس من سنة 1945 بين فرنسا والمغرب سيقرأ في بندها الأول ما يلي : على الطرفين أن يعتبرا أن الحدود القائمة سابقا بين المغرب وتركيا تبقى هي نفسها بين الجزائر(الفرنسية ) والمغرب ….وسيقرأ أيضا في بندها الثاني ما يلي :كل ماهو شرق هذه الحدود يتبع الجزائر(الفرنسية ) وما هو غربها يتبع المغرب…
    وهنا يُطرح السؤال : متى ولماذا وكيف سمحت فرنسا للإسبان بفرض حمايتهم على ما هو غربي من الصحراء المغربية الكبرى التي أصابها مقص الأب الروحي لفرانسوا جورج بيكو وجزأها إلى جزءين شرقية وغربية دات صباح من صباحات يوم ربيعي من سنة 1845 ؟
    إذا كانت فرنسا فعلا تريد إنهاء مشكل الصحراء فلتكشف صراحة أمام روسيا وإنجلترا والصين والولايات المتحدة الأمريكية عن وثائق معاهدة للا مغنية التي أبرمتها مع دولة مغربية قائمة الدات لكنها كانت تعيش في سياق لا مكان فيه سوى للقوى الإستعمارية المتوحشة التي إنقضت على جثة الرجل التركي المريض وقامت بتوزيع تركته فيما بينها ثم أضافت لها دولة المغرب الأقصى التي لم تكن يوما تابعة للدولة التركية ….
    فرنسا تبتز المغرب والجزائر معا لكن ومن حسن حظنا كمغاربة أن إبتزازهاهذافيه فائدة لنا مادمنا نسيطر على معظم الجزء الصحراوي الغربي الذي ضاع منا ما بين 1845 و1934 ومن سوء حظنا أيضا أن الجزائرالعربية المسلمة (وليست الجزائر الفرنسية ) لازالت تعتبر الجزء الصحراوي الشرقي ملكا لها ومن حقها أن تحتضن فوقه من توسمت ولازالت تتوسم فيهم خيرا لتحقيق مطامعها التوسعية المؤدلجة برائحة عبث الحرب الباردة

    • عفوا الأخ المغربي ـــالمغرب …
      فتعليقي موجه للأخ متابع لملف الصحراء الغربية وبه وجب الإعلام

  10. إلى الزميل محمد.

    الوالي مصطفى السيد، مؤسس حركة بوليساريو صحراوي مغربي لأنه كان عضوا في قيادة حزب التقدم والاشتراكية قبل أن يرحل إلى زويرات ومنها إلى تيندوف.
    لقد ناضل من أجل تحرير الصحراء، والصحراء في قاموسه هي مجال جغرافي يمتد من جزر الكناري إلى تيندوف. لذلك زج به في عملية عسكرية خارج الأراضي الجزايرية وقتل على مشارف نواكشوط لكي يتفرق دمه بين القبايل.
    هل تعلم يا زميلنا محمد، أن السيد مصطفى الوالي قتل برصاصة إصابته في ظهره وليس في صدره لأن القاتل كان من ” الرفاق ” ولم يكن من الأعداء.
    لذلك، لم يفتح أي تحقيق في القضية بل إن قبر هذا المناضل ظل مجهولا.
    الذين خططوا لقتل الولي مصطفى السيد يا زميلنا، هم الذين أعلنوا الدولة الصحراوية عوضا عن الثورة الصحراوية والفرق يكمن في الحدود.
    الثورة الصحراوية انطلقت لتحرير الصحراء كل الصحراء داخل المغرب وموريتانيا والجزاير وجزر الكناري، أما ” دولة الصحراء “، فأريد لها أن تقوم في مربع مغربي خالص.
    لذلك قتل مصطفى السيد لأنه كان يحمل حلما فيه مساس بؤلاءك الذين استدرجوه واووه على أرضهم ليكون لهم فقتلوه لما انقلب عليهم.

  11. مصير الصحراويين بيدهم ولا تستطيع اية قوة في العالم ان تفرض عليهم واقع الاحتلال .الاحتلال المغربي لن يستطيع الصمود لولى مساندة الاستعمار الفرنسي لان مصالحه تفرض عليه ابتزاز النظام المغربي لمواصلة السيطرة على خيرات المغرب باستثمارات فرنسية لا تخدم الشعب المغربي.الكفاح المسلح هو مشروع في قانون الامم المتحدة للشعوب المستعمرة وهي الوسيلة الوحيدة لطرد الاحتلال .

  12. انا متفق معك جملة وتفصيلا اخي ابا سفيان وكذلك مع الاخ احمد حنفي …ولايصح الا الصحيح..وشكرا.

  13. مضت إثنتا وأربعون سنة وسنمضي مثيلتها وأنتم تمنون النفس بالإنفصال ، كيف للمسلم أن يقبل بمثل ما تريدونه هل تحتاج أمتنا العربية الإسلامية إلى مزيد من التشتت و التشظي والتفرق والفرقة والتجزئة والتقسيم، أولسنا أمة التوحيد والوحدة

  14. الحدود الجزائرية سطرتها دماء الشهداء خلال ثورة التحرير الكبرى ، وقبلها مقاومة الأمير عبد القادر الذي خانه سلطان فاس وتآمر عليه في معاهدة”للا مغنية” التي قسمت قبيلة أولاد سيدي الشيخ الجزائرية إلى قسمين ومنحت منطقة الفقيق لممكة فاس…
    الإمبراطورية الرملية الشريفة المزعومة أبرم سلطانها محمد بن عبد الله إتفاقية مراكش عام 1767 مع ملك إسبانيا كارلوس الثالث ، تنص على أن الأراضي الواقعة ماواء وادي نون لا تخضع لنفوذ السلطان ، وهو مايدحض بشكل قاطع أطروحة المخزن حول تبعية الجنوب الغربي الجزائري الصحراء الغربية له ، والتي إحتلها الإسبان في 1884 بينما إحتلت الإيالة الشريفة من قبل فرنسا وإسبانيا في عام 1912…
    بالنسبة لخرافة الحدود “المغربية التركية” التي يزعم الأرشيف الفرنسي المزيف ، فإن تركيا أصلا تأسست عام 1923 ، وقبلها كانت الخلافة العثمانية التي إستقلت عنها إيالة الجزائر عام 1671 ، والأرشيف الأمريكي ومعاهدة الصداقة بين الجزائر وأمريكا عام 1795 يدحض مزاعم الإستعمار الفرنسي وتابعه المخزني في تزوير متعمد لتاريخ الجزائر لأهداف إستعمارية …الأطماع التوسعية المخزنية المغربية بتواطؤ فرنسي باعتبار أن مملكة المغرب لاتزال تخضع لإتفاقية “إكس ليبان” التي منحت الإستقلال الصوري الداخلي للمغرب وتونس من أجل التفرغ لحرب الثورة الجزائرية التي بفضلها تخلت فرنسا عن مستعمراتها المغرب وتونس في 1956 صوريا ،و12 مستعمرة إفريقية عام 1960 …
    فتح أرشيف المعاهدات والإتفاقيات سيخدم الطرف الجزائري أكثر من غيره، فاتفاقية “للا مغنية” كانت مجحفة في حق الجزائر ، والجزائر لن تكتفي بأخذ منطقة الفقيق بل ستلحق كامل المنطقة الشرقية ووجدة إلى تخوم وادي ملوية التي تعتبر أراضي تاريخية منذ العهد النوميدي إلى بداية القرن 19.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left