ترامب يدعو الجمهوريين إلى استخدام «الخيار النووي» لمنع استمرار إغلاق الحكومة الأمريكية

رائد صالحة

Jan 22, 2018

واشنطن ـ «القدس العربي»: دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمهوريين إلى تحريك ما يسمى «الخيار النووي» إذا استمرت أزمة إغلاق أبواب الحكومة الأمريكية وتمرير ميزانية طويلة الأجل بحوالي 51 صوتا قائلا «من الرائع أن نرى قادة الحزب الجمهوري وهم يقاتلون من أجل قوتنا العسكرية والأمنية بينما يحاول الحزب الديمقراطي جلب المزيد من المهاجرين غير القانونيين إلى بلادنا دون رقابة»، ولكن زعيم الأغلبية الجمهوري ميتش ماكونيل أعلن رفضه لمقترحات ترامب قائلا ان الحزب يعارض تغيير قواعد التشريع من اجل تمرير مشروع قانون التمويل.
وبدأ يوم جديد من الأزمة دون توقعات للتوصل إلى حل طويل الاجل لاتفاقية بشأن الميزانية مع تصاعد المواجهة بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي وسط محاولات تحريض عدوانية واضحة من ترامب وصلت إلى حد امتناع ماكونيل وزعيم الأقلية تشاك شومر عن التحدث مطلقا مع بعضهما البعض يوم السبت الماضي، رغم الدعوات الصارخة بضرورة الحوار من أجل اعادة فتح أبواب الحكومة الأمريكية ولكن اللقاءات العامة في الكونغرس بشأن الميزانية عادت مجددا ظهر يوم أمس الأحد.
ومن المقرر أن يصوت ماكونيل على الاقتراح الوحيد المطروح على الطاولة حتى الآن وهو يتضمن فاتورة انفاق لمدة ثلاثة أسابيع تبدأ من صباح اليوم الأثنين، وسيتطلب الحل المؤقت تصويتا على مشروع تمويل حكومي قصير الأجل.
وينطوي «الخيار النووي» على تغيير قواعد مجلس الشيوخ للسماح بتمرير التشريع بأغلبية بسيطة بدلا من 60 صوتا في حين تبادل أطراف الطيف الحزبي في واشنطن اللوم بسبب إغلاق الحكومة حيث اتهم الجمهوريون شومر بالمسؤولية عن رفض اتفاق أصدره مجلس النواب من شأنه ابقاء الحكومة مفتوحة في حين أشار العديد من الديمقراطيين إلى ترامب وقالوا بأنهم لا يستطيعون التفاوض مع رئيس يقوم بتغيير مواقفه من ساعة إلى ساعة ومناصرة مطالب اليمين المتطرف، وتهجم ترامب على الديمقراطيين قائلا إنهم يحتجزون القوات كرهينة بسبب رغبتهم في الحصول على هجرة غير شرعية.
ولم يشعر الملايين من الأمريكيين بأثار إغلاق الحكومة الأمريكية بسبب العطلة الأسبوعية مع تصاعد الغضب الشعبي من استمرار المشاحنات الحزبية وعناد ترامب ومواصلته التحريض ضد محاولات التهدئة والتوصل إلى اتفاق بيد أن المأزق الحقيقي كان في انهيار الثقة بين المفاوضين والانقسامات العميقة الواضحة التى تزداد بين إدارة الرئيس الأمريكي والحزب الجمهوري وقاعدته الشعبية من اليمين المتطرف من جهة والحزب الديمقراطي وغالبية الشعب الأمريكي من طرف آخر.
وقال محللون أمريكيون إن الرسالة السياسة لترامب ساعدت على تفجير العديد من الأزمات بما في ذلك إغلاق الحكومة، كما أن تغريداته مثيرة للانقسام، وقال شومر بعد المفاوضات الأولى التي انهارت بعد اجتماع مع ترامب ان التفاوض مع (الرئيس) يشبه التفوض مع جي أو، في إشارة إلى صعوبة تحقيق اتفاق.
وكشف ديمقراطيون بانه عرضوا على ترامب الموافقة على بناء الجدار الحدودي مقابل التنازل عن طرد المهاجرين الذين تم جلبهم إلى الولايات المتحدة بشكل غير قانوني كأطفال ولكن ترامب رفض في وقت لاحق المناقشات.
وزعم الجمهوريون أن الأغلبية في مجلسي النواب والشيوخ والإداة وأغلبية الشعب يريدون حلولا طويلة الأجل لسياسة الهجرة والانفاق وجميع القضايا الرئيسية إلا أن النقاشات ستستمر.

ترامب يدعو الجمهوريين إلى استخدام «الخيار النووي» لمنع استمرار إغلاق الحكومة الأمريكية

رائد صالحة

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left