قناة «العربية» تغضب الصحافيين في اليمن

Feb 03, 2018

لندن ـ «القدس العربي»: أثارت قناة «العربية» السعودية التي تبث برامجها من دبي في الإمارات العربية المتحدة موجة غضب في أوساط الصحافيين في اليمن بعد أن اتهمت أحدهم بأنه يدير حساباً وهمياً على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر» باسم امرأة، وهو ما دفع زملاءه للدفاع عنه والتأكيد بأنه لا يحتمي وراء أسماء وهمية من أجل التعبير عن رأيه.
واتهمت القناة الصحافي اليمني غمدان اليوسفي بأنه يدير حساباً وهمياً باسم (عبير الخولاني) على «تويتر» وذلك على الرغم من أن اليوسفي له حساب رسمي خاص به على الشبكة ويعبر عن رأيه ومواقفه من خلال هذا الحساب، وهو ما دفع الكثير من زملائه إلى الدفاع عنه أمام اتهام القناة الذي استند إلى قرينة واحدة وهي أن الخولاني قامت بإعادة نشر تغريدة لليوسفي بعد دقيقتين من نشرها على «تويتر».
أما التغريدة التي أثارت حفيظة القناة السعودية فتتضمن انتقاداً لسفير السعودية في اليمن محمد آل جابر بسبب موقفه المتأخر من الأحداث المسلحة التي شهدتها مدينة عدن.
ورد اليوسفي على اتهامات قناة «العربية» قائلاً: «الزملاء في قناة العربية يوقعون أنفسهم في مواقف لا تليق بقناة كبيرة، تغريدتي المسروقة في حساب يُدعى عبير الخولاني أصبحت عند العربية أنني أدير حسابا وهميا».
وأضاف: «لستُ محتاجاً لأدير حساباً وهمياً ولدي 70 ألف متابع، ولدي من الشجاعة ما يكفي. ببساطة القص واللصق أسهل شيء، وعبير ليس أول سارق ولا آخرهم». وتضامن العديد من الصحافيين في اليمن مع اليوسفي أمام ادعاءات القناة، حيث أصدرت نقابة الصحافيين اليمنيين بياناً على موقعها الإلكتروني أدانت فيه ما وصفته بإساءة قناة «العربية» للصحافي غمدان اليوسفي.
وعبرت النقابة اليمنية عن استيائها من الاتهامات التي وجهتها له، فيما وصف عضو نقابة الصحافيين نبيل الأسيدي ما بثته قناة «العربية» بأنه «محاولة تشويه»، وعبّر عن صدمة قطاع واسع من الصحافيين مما جاء على شاشة القناة.
وقال الأسيدي: «ما قامت به العربية هي محاولة لضرب صدقية صحافي عرف عنه نزاهته وصراحة رأيه»، مطالباً المحطة بتقديم الاعتذار مع الاحتفاظ بحقه القانوني والأخلاقي في مقاضاتها.
وتضامن العديد من الصحافيين في اليمن مع زميلهم، حيث كتب الصحافي زكريا الكمالي مغرداً على «تويتر»: «لهذه القناة سقطات كثيرة، لكننا لم نكن نتوقع أن يصل السقوط إلى هذه المرحلة، ويكون سقف اهتمامها الإساءة لصحافي، هذه فضيحة اليوم يا قناة العربية وليس تغريدة اليوم».
وكان اتهام القناة للصحافي اليمني قد جاء في سياق فقرة تلفزيونية تُطلق عليها القناة اسم «تغريدة اليوم»، وتستعرض فيها تغريدة لافتة على شبكة «تويتر».
أما الصحافي عبدالله السامعي فسخر من القناة قائلاً: «مسؤولو قناة العربية اكتشفوا معجزة جديدة، اكتشفوا أن هناك تغريدة بحساب غمدان اليوسفي سرقها واحد ثاني خلال دقيقتين. أنتم عارفين إنه خلال دقيقتين حصل انقلاب في عدن، ومستغربين على تغريدة، على الأقل وضحوا كم الوقت اللازم عندكم لنسخ تغريدة».
أما عبد الغني الماوري فكتب يقول: «تورط قناة العربية في الإساءة إلى صحافي قدير وشجاع مثل غمدان اليوسفي يسيء إليها في المقام الأول. غمدان يكتب ما يعتقد أنه الصواب في حسابه وليس بحاجة إلى حسابات مزورة».
وكتب الصحافي ياسر عقيل معلقاً: «الصحافي غمدان اليوسفي يظهر على قناة العربية ما بين الحين والآخر في مداخلات لقراءة الأحداث في اليمن ومع ذلك تمارس القناة التدليس عليه بشكل علني دون احترام لعلاقة الثقة التي تربطهما في التواصل».

قناة «العربية» تغضب الصحافيين في اليمن

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left