ليوببسيتش… كلمة السر وراء التألق الكبير لفيدرر خلال العامين الأخيرين!

Feb 03, 2018

ملبورن ـ «القدس العربي»: كان أحد أوائل الأشخاص الذين احتضنوا لاعب التنس السويسري روجيه فيدرر عقب تتويجه باللقب العشرين في البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام) في تاريخه، هذا هو اللاعب الكرواتي السابق ايفان ليوبيسيتش صاحب التاريخ المتواضع الذي يهوى الفرار من الأضواء ولكنه بدون شك أحد العوامل المؤثرة في التطور الكبير الذي طرأ على مسيرة فيدرر مؤخرا.
وانضم ليوبيسيتش إلى الفريق المعاون لفيدرر بداية من موسم 2016، عقب رحيل المدرب السابق ستيفان ادبيرغ. ووصل اللاعب الكرواتي السابق خلال مسيرته إلى المركز الثالث في التصنيف العالمي، وكان له باع كبير في رياضة اللعبة البيضاء، ولكنه لم يحظ بإنجازات الأسطورة السويسرية، وهو ما أثار تساؤل لدى الكثيرين حول ما يمكن أن يضيفه لفيدرر. وبعد عامين من انضمامه لفريق اللاعب السويسري، يحق لليوبيسيتش أن يتباهى بحصوله على ثلاثة ألقاب «غراند سلام» مع فيدرر، حيث لم يحقق ادبيرغ أي منها خلال موسمين، هي مدة عمله مع الفائز مؤخرا بلقب بطولة أستراليا المفتوحة.
ولكن لا يعد اللاعب الكرواتي السابق الوحيد الذي يستحق الإشادة والتقدير في فريق فيدرر، فهناك أيضا السويسري سيفيرين لوثي، المدرب التاريخي لأسطورة التنس، ولكن انضمام ليوبيسيتش أحدث ثورة في مسيرة فيدرر. ويعد ليوبيسيتش العقل المفكر والمدبر الذي يقف وراء التطور الكبير الذي شهدته الضربات العكسية لفيدرر، التي كان تعتبر نقطة الضعف التاريخية للبطل السويسري. وأصبح فيدرر في ثوبه الجديد لا يعتمد بشكل كبير على الضربات الزاحفة، التي لا تزال أسلوبا ناجعا مع لاعبين يتسمون بطول القامة مثل الكرواتي مارين سيليتس، ولكنه بات أيضا يحسن الضربات الخلفية القوية. وكان التطور الذي شهده هذا التكتيك عاملا مؤثرا ساعد فيدرر كثيرا في تحقيق الفوز على الإسباني رافايل نادال في المباريات الأربع التي التقيا فيها خلال عام 2017. وقال فيدرر خلال مشاركته في بطولة أستراليا المفتوحة الأخيرة، التي فاز بلقبها الأحد الماضي متحدثا عن ليوبيسيتش: «هو يفكر باستمرار كيف يجعل مني لاعبا أفضل، إنه يعتقد أنه علي أن ألعب بشراسة أكبر، سيفرين يعتقد الشيء ذاته». وأضاف: «إنه صديق للجميع، لقد تأقلم بشكل جيد للغاية حتى قبل العمل معنا، وهو ما يعد شيئا نافعا للغاية». ولكن لا ينتهي عمل ليوبيسيتش عند هذه النقطة، فقد كان اللاعب الكرواتي يتمتع بذكاء كبير، حيث أن دراسته ومتابعته للمنافسين شكلت دورا محويا في تجهيز فيدرر قبل كل مباراة. وقال اللاعب الكرواتي السابق غوران ايفانيسيفيتش متحدثا عن ليوبيسيتش: «كان يتسم بالاحترافية خلال مسيرته كلاعب، كان المصنف الثالث عالميا وفاز بكأس ديفيز بمفرده تقريبا وكان منافسا كبيرا لفيدرر عندما كانا يتواجهان، إنه أحد أفضل من ينفذون ضربات الإرسال عبر التاريخ، كان لاعبا مذهلا ومدربا كبيرا أيضا». وتابع: «حقق نجاحا كبيرا عندما كان يدرب ميلوس روانيتش والآن حقق نجاحا مع فيدرر». ويرى اللاعب الأسترالي السابق مارك فيليبوسيس أن الصداقة التي تجمع بين فيدرر وليوبيسيتش هي أساس نجاح علاقتهما في العمل. وقال فيليبوسيس، الذي أشاد أيضا بذكاء ورؤية ليوبيسيتش: «في البداية كانا صديقين، كان من المهم لفيدرر أن يجد أحد يشعر معه بالراحة، هذا يجعل الحياة أكثر سهولة، لقد كانا يتدربان كثيرا معا حتى عندما كان ليوبيسيتش يشارك في البطولات». واستطرد قائلا: «كان لاعبا ذكيا للغاية وكان ينفذ ضربات قوية وضربات عكسية جميلة، والآن هو يمنح هذا لفريق فيدرر، إنه عقل كبير». ومع وصوله إلى السادسة والثلاثين من العمر، ورغم فوزه بكل شيء، لا يزال فيدرر يحرص على دراسة منافسيه بكل دقة. وتدليلا على هذا، اهتم النجم السويسري بدراسة وتحليل أسلوب اللاعب الكوري الجنوبي هيون تشونج في بطولة أستراليا المفتوحة، رغم أنه لم يواجهه قط قبل ذلك. وتابع فيدرر، قائلا: «نتحدث داخل الفريق كثيرا عن أساليب اللعب قبل المباريات، أحتاج إليهم ليذكروني ببعض الأشياء ولكن هذه الأشياء الصغيرة يمكن أن تكون حاسمة، أحيانا تحدث فارقا مهما في المباراة». يذكر أن انضمام ليوبيسيتش إلى فريق فيدرر أثار حنق اللاعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش. وقال ديوكوفيتش عقب التحاق ليوبيسيتش لفريق فيدرر: «إنه يعرف طريقة لعبي بفضل ليوبيسيتش، في الحقيقة هو يعرف طريقة لعب كل منافسي روجيه، أعتقد أن هذا هو السبب وراء ضم فيدرر له لفريق عمله». وبعد عامين صدق حدس اللاعب الصربي وبدأت نتائج تعاون الصديقين القديمين تؤتي ثمارها.

حقائق عن بطل استراليا

حقائق عن النجم السويسري المخضرم روجر فيدرر الذي توج بلقب بطولة استراليا المفتوحة للتنس للمرة السادسة بعد الفوز على منافسه الكرواتي مارين شيليتش بواقع 6-2 و6-7 و6-3 و3-6 و6-1 في المباراة النهائية.
● ولد في بازل السويسرية في الثامن من أغسطس آب 1981 (36 عاما)
● أحرز 20 لقبا في الفردي بالبطولات الأربع الكبرى: استراليا المفتوحة 2004 و2006 و2007 و2010 و2017 و2018 وفرنسا المفتوحة 2009 وويمبلدون 2003 و2004 و2005 و2006 و2007 و2009 و2012 و2017 وأمريكا المفتوحة 2004 و2005 و2006 و2007 و2008.
● والده روبرت وأمه لينيت
● له شقيقة واحدة اسمها ديانا
● بدأ ممارسة التنس في الثامنة وكان يجمع الكرات في مسقط رأسه في مدينة بازل خلال عامي 1993 و1994
● بدأ ظهوره على المشهد في منافسات التنس في 2001 عندما أوقف مسيرة انتصارات بيت سامبراس التي استمرت 31 مباراة في الدور الرابع في ويمبلدون قبل أن يخسر في دور الثمانية.
● في 2003 أصبح أول لاعب سويسري يحرز لقبا في بطولة كبرى بعد الفوز على مارك فيليبوسيس في نهائي ويمبلدون.
● اللاعب الوحيد الذي أحرز خمسة ألقاب متتالية في بطولتين كبيرتين مختلفتين وهما ويمبلدون وأمريكا المفتوحة.
● اللاعب الوحيد الذي أحرز لقبي ويمبلدون وأمريكا المفتوحة في أربعة أعوام متتالية.
● أصبح اللاعب الوحيد الذي يفوز بثلاثة ألقاب كبرى مرتين متتاليتين خلال حقبة الاحتراف بعد فوزه بلقب استراليا المفتوحة في 2007.
● عادل الرقم القياسي لبيورن بورغ بالفوز بلقب ويمبلدون خمس مرات متتالية في 2007.
● انتهت مسيرته بالوصول لنهائي عشر بطولات كبرى على التوالي بالهزيمة أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش في قبل نهائي استراليا المفتوحة في 2008.
● بفضل فوزه بلقب فرنسا المفتوحة في 2009 أصبح سادس لاعب يحرز لقب البطولات الأربع الكبرى خلال مسيرته في الملاعب بعد فريد بيري ودون بادج ورود ليفر وروي ايمرسون وأندريه أغاسي. وبعد ذلك أصبح نادال سابع لاعب يحقق هذا الانجاز قبل أن ينضم الصربي نوفاك ديوكوفيتش لاحقا للقائمة في 2016.
● حطم الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بألقاب البطولات الكبرى وهو 14 لقبا والذي كان يحمله الأمريكي المعتزل بيت سامبراس بعد فوزه باللقب الكبير رقم 15 في مسيرته في ويمبلدون في 2009 ليستعيد المركز الأول عالميا من نادال.
● توقفت مسيرته القياسية بالوصول لقبل نهائي 23 بطولة كبرى على التوالي منذ ويمبلدون 2004 بالهزيمة في دور الثمانية في فرنسا المفتوحة في 2010 أمام روبن سودرلينغ. ويعتبر هذا الرقم القياسي علامة بارزة في تاريخ اللعبة لأنه يعني أن فيدرر احتل مركزا بين الأربعة الأوائل في البطولات الكبرى خلال ستة أعوام متتالية تقريبا وهو يتفوق بذلك بفارق هائل يفوق الضعف على الرقم السابق والمسجل باسم ايفان ليندل والذي سجله بعدما تأهل لقبل نهائي البطولات الكبرى عشر مرات متتالية.
● أصبح اللاعب رقم 23 الذي يتصدر قائمة التصنيف الدولية في 2004 ويحافظ على موقعه في الصدارة لمدة 237 أسبوعا متتاليا وهو رقم قياسي. وبعد فوزه بلقبه السابع في ويمبلدون عادل الرقم القياسي لسامبراس بالبقاء في صدارة التصنيف لمدة 286 أسبوعا.
● يحمل رقما قياسيا بالفوز في 24 مباراة نهائية على التوالي وهي مسيرة توقفت بالهزيمة أمام ديفيد نالبانديان في نهائي كأس الأساتذة في 2005. وأنهى هذا الموسم محققا 81 فوزا مقابل أربع هزائم.
● في 2006 تأهل لنهائي جميع البطولات الأربع الكبرى وفاز بألقاب استراليا المفتوحة وويمبلدون وأمريكا المفتوحة وحصد إجمالا 12 لقبا خلال الموسم وفاز 92 مرة مقابل خمس هزائم.
● وفي 2007 كرر الإنجاز نفسه وفاز بلقب استراليا المفتوحة وويمبلدون وأمريكا المفتوحة.
● يحمل رقما قياسيا في حقبة الاحتراف بعد تحقيق 65 فوزا متتاليا على الملاعب العشبية وهي مسيرة انتصارات توقفت بالهزيمة أمام نادال في نهائي ويمبلدون في 2008.
● فاز بذهبية زوجي الرجال في أولمبياد بكين في 2008 مع مواطنه ستانيسلاس فافرينكا كما أحرز فضية فردي الرجال في أولمبياد لندن 2012.
● عاد إلى الملاعب بعد غياب استمر ستة أشهر للإصابة وأحرز لقب استراليا المفتوحة في 2017 في الخامسة والثلاثين ليصبح أكبر لاعب سنا يحرز لقبا كبيرا منذ الأمريكي كين روزوول الذي فاز ببطولة استراليا في 1972 عندما كان عمره 37 عاما.
● حقق إنجازا لا سابق له بالفوز بلقب ويمبلدون في فردي الرجال للمرة الثامنة في 2017 ليتفوق بمرة واحدة على كل من البريطاني وليام رينشو والأمريكي بيت سامبراس.
● في 2018 أحرز لقبه الكبير رقم 20 بعد أن فاز في المباراة النهائية في ملبورن بارك اليوم ليعادل الرقم القياسي المسجل باسم الاسترالي رود ليفر بالفوز بأربعة ألقاب كبرى بعد تجاوزه الثلاثين. كما أصبح ثالث لاعب يفوز بلقب استراليا المفتوحة ست مرات بعد كل من الاسترالي روي ايمرسون والصربي نوفاك ديوكوفيتش.

ألقاب وأرقام فيدرر في البطولات الكبرى

● أكثر اللاعبين فوزا ببطولة استراليا المفتوحة: ستة ألقاب. أصبح فيدرر ثالث لاعب يفوز بلقب استراليا المفتوحة ست مرات بعد كل من الاسترالي روي ايمرسون والصربي نوفاك ديوكوفيتش.
● عادل الرقم القياسي المسجل باسم الاسترالي رود ليفر بالفوز بأربعة ألقاب كبرى بعد الثلاثين.
ألقابه في البطولات الكبرى:
● استراليا المفتوحة: 6 مرات: أعوام 2004 و2006 و2007 و2010 و2017 و2018
● فرنسا المفتوحة: مرة واحدة في 2009
● ويمبلدون: 8 مرات: أعوام 2003 و2004 و2005 و2006 و2007 و2009 و2012 و2017
● أمريكا المفتوحة: 5 مرات: أعوام 2004 و2005 و2006 و2007 و2008

اللاعبون الاكثر إحرازا للألقاب الكبرى:

السويسري فيدرر: 20 لقبا
الإسباني رفائيل نادال: 16 لقبا
الأمريكي بيت سامبراس: 14 لقبا
الاسترالي روي ايمرسون: 12 لقبا
الصربي نوفاك ديوكوفيتش: 12 لقبا
الاسترالي رود ليفر: 11 لقبا
السويدي بيورن بورغ: 11 لقبا
الأمريكي بل تيلدن: 10 ألقاب

ليوببسيتش… كلمة السر وراء التألق الكبير لفيدرر خلال العامين الأخيرين!

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left