برلمانية جزائرية تثير “عاصفة”: سأقتل ابنتي لوتتفوه بكلمة واحدة بالأمازيغية! ـ (فيديو)

Feb 07, 2018
1
من صفحة نعيمة صالحي على “فيسبوك”

“القدس العربي”:

أثارت رئيسة حزب “العدل والبيان” والبرلمانية الجزائرية، نعيمة صالحي، جدلاً واسعاً وعاصفة من التعليقات في الجزائر، وخارجها بعد أن هاجمت اللغة الأمازيغية، ودعت إلى عدم تعميم تدريسها في مدارس الوطن.

وذهبت إلى حد تهديد ابنتها بـ”القتل إذا تفوهت مرة اخرى بكلمة واحدة من الأمازيغية أو “القبائلية (نسبة لمنطقة القبائل) المفرنسة” كما وصفتها كاشفة أن ابنتها تعلمت من احتكاكها مع زملاء لها من منطقة القبائل، في مدرسة خاصة بالعاصمة الجزائرية، بعض الكلمات الأمازيغية.

واعتبرت نعيمة صالحي في فيديو سجلته، وكانت مرفوقة بزوجها النائب السابق محمد صالحي، ونشرته على صفحتها على “فيسبوك” “أن الأمازيغية ليست لغة وإنما لهجة لا علاقة لها بالحضارة، حتّى إنه لم يفصل إلى حد اليوم في طريقة كتابتها”، مؤكدة أنها “لن تقبل بأن يدرس أبناؤها الأمازيغية، في حين يتعلم أبناء الذين ينادون بتعميم تعليمها اللغات الحية في الخارج”.

وتساءلت :”ماذا سأفعل باللغة الأمازيغية عندما أسافر إلى الخارج؟ هل سأقرأ بها العلوم وهي لا تحمل أي علم؟ هل سأدرس بها التكنولوجيا وهي ليست حاملة لها؟ هل سأتحدث بها مع الناس وهم لا يعرفونها ولا يفهمونها؟ بالله عليكم ماذا سنفعلون بها؟”.

في المقابل دافعت النائبة نعيمة صالحي عن اللغة العربية، التي قالت إنها “لغة العالم، يتحدثها أكثر من مليار شخص وتملك ملايين الكتب والبحوث والمخططات، ومع ذلك لا يريدون دراستها ولا يعترفون بها، من أجل لغة ميتّة لا تملك لا الحروف ولا المعاني”.

وقد أثار كلامها عاصفة من التعليقات على مواقع التواصل، وفيما دافع عنها التيار التقليدي العروبي المعروف بمواقفه تجاه الأمازيغية، فإن كثيرين من أمازيغ وحتى عرب اتهموها بالتعصب وبث التفرقة بين أبناء الشعب الواحد، والتطاول على اللغة والهوية الأولى للجزائريين.

واتهمها بعض المعلقين بالتنكروبالتطاول على لغة أجدادها على اعتبار أنها من منطقة جيجل، وهي منطقة أمازيغية اصلاً تعربت لظروف تاريخية ، وتتميز بلهجتها الخاصة، ذات اللكنة المتميزة، التي تنطق القاف كافاً مثلاً.

وكان لنعيمة صالحي مناظرة تلفزيونية مع البرلماني السابق و الباحث في الأمازيغية د.محند ارزقي فراد، الذي اعتبر تصريحاتها خطيرة.

من جهة أخرى اعتبر معلقون أن السياسية المعروفة بتصريحاتها المثيرة للجدل تريد خطف العناوين فقط بالخوض في قضية تعرف مدى حساسيتها ومدى إثارتها للجدل.

وذهب فريق من الملاحظين إلى حد اشتمام رائحة “استغلال سياسي” لم يستبعدوا أن تقف وراءه السلطة بغرض “التلهية” و تحويل الأنظار عما تعيشه البلاد من كل النواحي.

- -

30 تعليقات

  1. العربية في الخارج صفر على الشمال .. منذ تركت بلاد العرب لم يتكلم اولادي لغة بلادهم تلك بل نسوها. ولم احاول ان افرضها عليهم .. قد لا تفيدهم الا اذا فكروا بزيارة تلك البلاد
    افضل لهم ان يتعلموا الفرنسبة الى جانب الانجليزية .. وفعلوا

    • مع احترامي الشديد للاخ ابوخميرة ةبناء على اسمك(علي) فاني وعلى ما اعتقد بانك مسلم ولكن لمعلوماتك فان كل المسلمين من غير العرب يتمنون ان يتعلموا اللغة العربية حتى يستطيعوا الصلاة وقرائة القرأن بسهوله, وفهمك كفاية وشكرا لسعة الصدر.

  2. ٢٧ سنة في كندا ابناءي يتكلمونالعربية والإنجليزية والعربيةبالطبع اولا لانها اول لغة على كوكب الارض وأحسن لغة.

  3. قمّة الوقاحة ! هذه السيدة مثيرة للجدل ، لا تتوقف عن إثارة مواضيع في غاية الخطورة كحثّ الرجال على تعدد الزوجات و الطعن في الهوية الأمازيغية للمجتمع الجزائري و بثّ التفرقة٠ أراها تعمل وفق مقولة ًخالف تعرفً٠

  4. الذي يتعالى على لغته الأم ؛ تحت أي مبررهامشي أو مهم ؛ فيه دونية العجم والروم ؛ ولو كان سيد القوم.نعرف لغات حيّة لكن تبقى لغتنا هي الحبيبة الحيّّة.والذي يتعالى على أمته لا يستحق الانتماء ولا يستحق حمل حتى حروف الاسم.بل ليستبدله بآخرغيرمأسوف عليه غدًا قبل اليوم.

  5. الآن فهمت من السيده نعيمة صالحي ماهي اللغه الأمازيغيه……لا أحد يمانع أن يتكلم الأمازيغ لغتهم أما إذا تمّ تدريس اللغه الأمازيغيه التي لاتصلح لكتابة نصوص علوم العصر إضافة إلي تدريس اللغه الفرنسيه والإنجليزيه فيكون الهدف هو محاربة اللغه العربيه وطمسها وذلك يعني محاربة الإسلام وهو الهدف الذي يريده الغرب والشرق….اللغه العربيه هي أم لغات العالم ولقد ثبت ذلك بالدليل القاطع أما إن كانت اللغه العربيه غير غنيه بكتب العلوم والأدب في عصرنا هذا فإن العيب فينا وليس في اللغه العربيه ويكفي اللغه العربيه أنها لغة القرآن الكريم وقد لايعرف الكثير من المسلمين ماهو القرآن …. القرآن دستور الخالق لبني الإنسان الذي ما إن تم تطبيقه سيعيش الكل في أمن وسلام ورخأ…..لايعلم الكثير أنه عندما يجلس في خلوه وخشوع ويقرأ القرآن فإنه سيكون في حوار ورفقة مع الله….

  6. اللغة العربية ليست صفرا ولكن تفكيرك و عقلك هو الصفر يكفي اللغة العربية ان القرأن نزل بها و يكفي العرب فخرا ان محمد النبي منهم
    انت لم تعلم اولادك العربية لانك نكرة و بلا اصل اما انا فلي الفخر بان علمت اولادي العربية بجانب البرتغالية و الاسبانية فاصبحوا يتكلمون ثلاث لغات و هذا يحسب لهم

  7. انها تتكلم بلسان الجنرالات لتصفية حسابات..بوتفليقة يهادن الأمازيغ من أجل العهدة الخامسة لا أقل ولا أكثر لأن لم يعد مال يناير به و سوف ينقلب عليهم لكن القبايل طموحهم هو التناوب السياسي

  8. برلمانية؟ أنها شخصية متقلبة الأطوار العيب ليس فيها بل في الذين أعطوها أكثر من حجمها ’ الأصيلة لا تتكلم في بلاتوهات التلفزيونات القنوات الخاصة و تعرض نفسها للسخرية .

  9. علي ابو خميرة… مبرك عليك وابناؤك الفرنسية والانجليزية فبهما نزل القران… والا حتى هذا مذا تفعل به؟
    الله ينور لك.

  10. نعيمة صالحي على حق.لغات الاقليات فقط لضرب اللغة العربية الجميلة والا لماذا لا ينخرطون في لغة القران..تحية للسيدة نعيمة من فلسطين

  11. الأمازيغ الأحرار فصلوا في لغتهم قبل 14 قرنا عندما اعتنقوا الإسلام ووجدوا فيه ضالتهم الدينية واللغوية والقيمية، فقد صاروا فاتحين للعالم وخرج منهم العالم أمثال ابن خلدون بالعربية، والفاتح أمثال طارق بن زياد، وقد وجدوا في العربية وسيلة التواصل وإثبات الذات في العالم أيضا، ولولا فرنسا ماكان أمازيغ الجزائر ليلتفتوا إلى اللغة الأمازيغية، فعندما يئست فرنسا من دين الجزائريين ولغتهم العربية، ويئست من تعلقهم بالفرنسية، نبشت في الماضي للاستدلال على اوروبية الجزائريين، فوجدت في الأمازيغية ضالتها، لكنه فشلت فشلا ذريعا، فاستغلت الانفتاح الديمقراطي في التسعينات لإعادة كرتها بأحزاب سياسية مجهرية عنصرية، وتنظيمات تدعمها إسرائيل يحملون علمها، كمنظمة الماك الإرهابية، وهدفها زرع البلبلة والتفرقة بين مكونات الشعب الواحد، فقد اعترف بالأمازيغية كلغة وطنية ورسمية، لكن أذناب فرنسا، يريدونها اللغة الأولى رغم موتها وعجزها حتى في تأليف الأغاني، فالإعتراف بها لا يعني أنها ستكون بديلة عن العربية، فقد عجزت الفرنسية عن القيام بهذا الدور فكيف للأمازيغية أن تقوم به.

  12. ردا على الأخ علي:حتما سيأتي اليوم الذي سنسأل فيه عن فلدات أكبادنا .يوم يقال لنا (يوم المحشر):قفوهم إنهم مسؤولون.ياللهول،وياللحسرة.وجب على كل مربي أن يعتمد كل الوساءل والسبل لتشجيع وتحفيز من هم تحت إمرته ومسؤوليته لتعلم وإتقان لغة القرآن.بنو جلدتنا أصبحوا يتبرؤون من لغتهم العربية بينما الذين هداهم الله لللإسلام يتحسرون لعدم قدرتهم لقراءة وفهم القرآن الذي شرف ربنا به أمة سيدنا محمدصلوات الله وسلامه عليه.أرجو من الأخ الكريم أن يراجع نفسه ومواقفه لإدراك حجم المسؤولية الملقاة على عاتقه إتجاه أبناءه.أقول له صراحة أن يتدارك الموقف إن كان مازال لديه الوقت الكافي لعمل أي شيء لتوجيه أبناءه لتعلم اللغة العربية وأنبه أن أخانا ليس مخيرا أن يفعل أو لا يفعل. ربي إجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء،ربنا إغفر لي ولولدي يوم يقوم الحساب.ياأيها الذين آمنوا قو أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة.اللهم ردنا إلى دينك ردا جميلا وحسبنا الله ونعم الوكيل.أستودعكم الله.

  13. الفترة التي يحتاجها الأجنبي لتعلم العربية يستطيع أن يتعلم خلال نفس الفترة 5 لغات حية. المغاربيون يفضلون التكلم بالفرنسية. أحيانا تجد أمرأة عجوز وتضع الجلباب المغاربي وهي تتكلم فرنسية خشنة ركيكة ولا تتكلم العربية.

  14. أبوتاج الحكمةأحببت أسرة قدسنا العربي،فضميرهاأصفى من الذهب هي نهضة الشرق الجميل زهت، دررا على الأفهام والأدب

    اللغة العربية الشريفة لاتحتاج تزكية من طوني حنا أو علي ابوحميرة
    اللغة تعرف اهلها ولانفرضهاعلى أحد كالورودتعرفهاالعطورالخاصة بهافتجدهالاتفارقها
    بسم الله:
    كَلَّا ۖ بَلْ ۜ رَانَ عَلَىٰ قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ (14) كَلَّا إِنَّهُمْ عَن رَّبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَّمَحْجُوبُونَ (15)
    صدق الله العظيم
    شكرا د.البدري ولكل المعلقين المناصرين العربية الشريفة

  15. مصيبة الأمه العربيه والإسلاميه الجهل الفظيع، وبالإخص من يدعون قيادة الناس. هذه النائبه محجه ولاتعرف ماذا يعنى ذلك، نحب كل شئ خلقه الله سبحانه وتعالى تخيل كم لغه ولهجه يتكلم بها بنى البشر والحيوانات والطيور. انها معجزةً بحق فكيف تكرهين ما خلق العلى القدير. اجمل اللغات العربيه واصعبها فى التعلم ليست لأنها لغة القرآن فحسب بل هى غنيه فى التعبير وكل العلوم التى اذدهرت فى الغرب منعها اللغةالعربيه، الرقم صفرZero مثالاً لولا ان اكشفها جابر ان حيان عالم الرياضيات العرلقى لما كان اختاع الحاسوب ممكنا والطب والهندسه وعلوم اخرى كثيره. الشعر العربى وخاصة الشعر الجاهلى من المعجزات. المشكله فينا نحن وليست فى لغتنا.

  16. من تكلم العربية فهو عربي ، العربية ليست عرق ، وقد احبها الناس في المشارق والمغارب لكونها لًغة القرآن الكريم ، واختارها العلماء علي اختلاف اجناسهم من فرس وترك وأفغان وهنود ومصريين ومغاربة وأفارقة وغيرهم كلغة للتأليف العلمي في مختلف العلوم السائدة قبل خضوع العالم الاسلامي للإستعمار الغربي ولوقتنا هذا تستخدم العربية باتساع العالم العربي كله ، لقوة بنائها وجمال تعبيرها وكثرة مفرداتها ، والعربية الفصحي هي الاجدر بالتعلم والإنتشار ، وهي بالفعل منتشرة ، فليس هناك كتاب واحد كتب بالعامية أو اللغات المحلية في البلدان العربية ووجد له قارئ ، فاللغات المحلية منتشرة في مصر مثل النوبية وفِي السودان كثير من اللغات المحلية وكذلك بلاد المغرب ، ولَم يكتب بها احد ، لانها ليست لغة كتابة وتأليف وليس لها ابجدية ، اللغة العربية لغة جميلة وكفي بالقرآن الكريم لها راعيا ، وكفي به لها داعما وحافظا ، كثير من المسلمين ممن لايعرفون العربية يتمني لو عرفها وأجادها ، سيبذل ممن يدعون الي التمسك باللهجات أو اللغات المندثرة وقتا طويلا وجهدا جبارا ليحيوا ما اندثر بفعل الزمن لا قداسة للغة في حد ذاتها ، فهي ليس الا مجرد صوت يعبر عن معني ، ولكن قداسة اللغة تأتي من تاريخها وعراقتها وكثرة المؤلف بها وقابليتها للتطور والاستمرار ، وتلك من خصائص اللغة العربية ، كلغة حية ، جميلة ..يتمسك الإنجليز بلغتهم والفرنسيون كذلك ، وتري كثير منهم لا يحبذ تعلم لغة الآخر ، إن لم يعاديها ، وهذا يلمسه ويعرفه من تجول أو عاش في بلاد تلك الللغتين. النوبيون في مصر يتكلمون النوبية في بيئتهم المحلية وكذلك الأمازيغ في واحات مصر ، مثل سيوة والفرافرة ، ولَم يفكروا أبدا في التخلي عن العربية أو حتي شعروا بالغيرة منها ، أنها لغة قرآنهم ولغة نبيهم ، الذي تفتديه مهجهم وأرواحهم. لا للعنصرية ولا للتمييز بين البشر ، كلكم لآدم وآدم من تراب.

  17. أبوتاج الحكمةأحببت أسرة قدسنا العربي،فضميرهاأصفى من الذهب هي نهضة الشرق الجميل زهت، دررا على الأفهام والأدب

    السيدة نعيمة صالحي:نداءعاجل★★★
    لاتقتلي البنت للنطق الأمازيغي
    فذاك والله من طيش ومن زيغ
    فالله قدربين الناس ألسنها
    آيات صدق زهت من صدق تبليغ.

  18. هل تعلموا انه في اميركا يوجد اكثر من 200 مدرسة خاصة في ابناء الذوات والمسؤلين تعلمهم العربية اصبحنا العرب مبهدلين من الي بيسوى والي ما بيسوى لعنة الله على كحام العرب واجهزتهم العفنة

  19. العلوم التي يستعملها الغرب جاءت لهم بواسطة اللغة العربية التي حملت علوم الطب والهندسة والرياضيات والفلك والفلسفة والموسيقى والشعر وما زالت هذه العلوم تستعمل كثير من المفرادات العربية

  20. متطرفة ارهابية يجب منع المجموعة التي تترأسها لتهديدها للأمن القومي الجزائري

  21. لكل إنسان يفتخر بلغته وتراثها والأمازيع لهم لغتهم وتراثهم وهذا لا ينقص من إسلامهم ومن قال إن المسلم يجب عليه أن يتحدث العربية يكفيه منها أن يعرف امور دينه وقراءة ما تيسر من القرآن لأجل صلواته.ومن أراد أن يتبحر في اللغة العربية فهذا شانه.الذي يحز في النفس أن هؤلا تدفعهم قوى خارجية مثل فرنسا.لجعلهم أمة ممسوخة حيث سينتهي بهم الأمر إلى الفرنسة لانها لغة الحضارة. غير ذالك لا أرى أي ضير في تمسكهم لتعلم الامازيعية.والأمازيع أهل كرم وشجاعة ومن منا لا يعرف طارق والمبدع الشاعر الصوفي البوصيري الذي أبدع في بردته في مدح رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم. فالبوصيري امازيعي الأصل مصري الهوى.فما قالته السيدة نوع العنصرية والاستخفاف بلاخر. وهذه مصيبتنا في عالمنا العربي.الله سبحانه يقول (جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا أن أكرمكم عند الله اتقاكم ) ومن الأشياء التي يحب أن نفتخر بها أن المسلمون الأوائل لم يسلبا من الشعوب تراثهم ولغ تهم كما فعلت الشعوب المدعية للتحضر مثال على ذالك امريكا وفرنسا واسبانيا واستراليا. لم يتركوا لأهل الأرض التي استولوا عليها أي أثر لهم يذكر.

  22. تحيه للسيد محند أوسعيد أمازيغي حر لقد أصبت كبد الحقيقه…..

  23. أولا أنا أمازيغي أوهكذا أحسب لأنه لا أحد يمكنه حقا معرفة أصله لتداخل الأعراق
    الأمر ببساطة للأمازيغ الحق في دراسة الأمازيغية فلماذا يريد النظام الجزائري أن يفرض تعلم الأمازيغية على كل الشعب
    بالمختصر قضية الأمازيغية تستغل لتدمير البلد، كما تستعمل الطائفية في الشرق لتمزيق البلدان العربية.

  24. هي على حق لما قالت انه يوجد مؤامره دولية صهيونية ضد الامة الاسلامية لزرع الفتنة بين مكوناتها العرقية و الثقافية و الهدف منه افراغ هذه الامة من هيكلها العطمي و العصبي المتمثل في الانسان العربي و ثقافته اللغوية و الدينية و ترك فقط طائفة منزوعة روح اللغة و الدين تتحكم فيها حركات انفصالية متطرفة .

  25. انا سرياني سوري ولي لغتي فما العيب أن أمارس حقي والتعبير عنه باللغة الارامية وهي لغة السيد المسيح لتقوية ادعاءي باني محق….الموضوع ليس أيهما أفضل تعلم اللغة الرسمية أم لغة العامة ..عند تقوية اي لغة عبر مراكز بحثية ولغوية فصتصبح لغة قوية ..جميع اللغات جميلة وفيها إمكانية التعبير البلاغي والشعري والمهني …والدول الراقية والمتقدمة تسمح للوالدين إليها التعلم بلغتهم الأم ونحن تحجب هذا على السكان الأصليين..العرب لا يشكلون النسبة العظمة من السكان في سوريا هل اذا طلب اي مكون أن تراعى حقوقه فهو ليس بالضرورة انفصالي وله أجندة خارجية ….لا اريد ان أخوض نقاشا ،لكن ارى الأفضل أن تنعم الأوطان بتعدد الثقافات الموجودة لديها وتطويرها.. فغناها مكسب قبل أن يكون حاجة ..والتهميش لا يحل مشاكل المجتمع .

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left