زياد شويري ينتقل من عالم الانتاج إلى التشريع ومن «عشق النساء» إلى عشق النيابة

ناديا الياس

Feb 09, 2018

بيروت – «القدس العربي» : اعلن المنتج اللبناني زياد شويري، صاحب شركة «أونلاين بروداكشن»، التي قدّمت ولا تزال العديد من الأعمال التلفزيونية اللبنانية والعربية المشتركة والتي حققّت نجاحات لافتة، ترِّشحه رسميّاً للانتخابات النيابية المقّررة في لبنان في السادس من مايو / آيار عن المقعد الماروني في دائرة الشوف – عاليه خلال مأدبة عشاء أقامها في مطعم «ست زمرد « في ضبية على شرف أهل الاعلام والصحافة.
وحرص أن يطلق مشروعه مع أصدقاء أحبهم وأحّبوه، كما أكدّ في كلمته، التي توجّه فيها إلى أهل الاعلام بالقول: «أغلبكم يعلم تماماً أين كنّا وماذا أنجزنا ان كان في الاعلام او السياسة اوالثقافة او الرياضة او في عالم الانتاج».
واضاف «لأن البلد مرّ في الفترة الأخيرة بظروف صعبة والكلام احياناً يولّع الشارع واستقرار لبنان صعب، فلغة التخاطب يلزمها عناية مركزة، ولغة الشارع يلزمها ضبط، المهم في كل هذه الفوضى التي آمل ان تكون ظرفية ان تتابع المؤسسات الدستورية عملها الطبيعي لأجل المواطن الذي وحده يدفع ثمن الصراع السياسي بأمنه وماله واستقراره ومستقبله واعصابه».
وعن الانتخابات المقبلة قال شويري: «نحن مقبلون على انتخابات نيابية على أساس قانون جديد، قانون كان بإستطاعته ان يؤسس لطبقة سياسية مطعمة بوجوه ومشاريع جديدة وكان قادراً ببادرة أمل ان يشكل التغيير الحقيقي، ولكن للاسف الضوابط التي وُضعت لجهة الصوت التفضيلي او لجهة تقسيم الدوائر على القياس الغى نسبة كبيرة من اهمية النسبية. وكنت اتمنى في التحالفات الغريبة الذي ظهرت وستظهر ان لا نصل إلى مكان نعتبر فيه قانون النسبية بكل الضوابط والتحالفات اصبح شبيهاً بقانون الستين، التغيير مهمة كل المرشحين ومهمتي، خصوصاً في منطقتي الشوف وعاليه التي حملت هموم الوطن ولم يحمل احد همها بشكل جدي لغاية اليوم».
ودعا الناخب إلى «أن يختارمرشّحه على اساس مسيرته واعماله وانجازاته، إن كان بالشأن العام او من ناحية حياته المهنية والاجتماعية والوطنية والنجاحات الذي حققها»، لافتاً في السياق عينه إلى «أنّ برنامجه الانتخابي سيكون استمراّرية لكل انجازاته السابقة خلال عمله السياسي والحزبي والاعلامي».
تجدر الاشارة إلى أن شويري أنتج العديد من الأعمال التلفزيونية التي ضّمت نخبة من ألمع نجوم التمثيل في لبنان والعالم العربي والتي حققت نجاحات لافتة وطبعت في الذاكرة الحلوة للجمهور اللبناني والعربي وأبرزها على الاطلاق «علاقات خاصة» و«عشق النساء» و«غزل البنات» و«محرومين» و«50 ألف» الذي يعرض حالياً على شاشة «أم تي في» وسواه من الأعمال.

زياد شويري ينتقل من عالم الانتاج إلى التشريع ومن «عشق النساء» إلى عشق النيابة

ناديا الياس

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left