مصر تستهدف تحقيق معدل نمو 6.2 في المئة بحلول 2021

Feb 10, 2018

القاهرة – الأناضول: أعلنت مصر مساء أمس الأول أنها تستهدف تحقيق معدل نمو 6.2 في المئة في السنة المالية 2021/2020. 
جاء ذلك في تقرير صادر عن وزارة المالية المصرية ذكر أنه من المستهدف تسجيل معدل نمو 5 في المئة خلال السنة المالية الجارية 2018/2017 و5.5 في المئة في السنة المقبلة،
التي تبدأ في مطلع يوليو/ تموز.
وكان مشروع الموازنة العامة المصرية يستهدف، تحقيق معدل نمو 4.6 في المئة خلال السنة المالية الجارية.
ويؤكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي دائما أن بلاده بحاجة إلى معدل نمو يفوق 7.5 في المئة لمواجهة نمو السكان المتزايد. 
وأضافت وزارة المالية أنه من المستهدف خفض معدل التضخم إلى 7.1 في المئة في السنة المالية 2021/2020 و13 في المئة في السنة المقبلة مقابل نمو متوقع 18 في المئة خلال السنة الجارية.
وتراجع معدل التضخم السنوي في مصر إلى 17 في المئة في يناير/كانون الثاني 2018، مقابل 22.3 في الشهر السابق له. 
وبدأ التضخم في مصر، موجة صعود منذ تحرير سعر صرف الجنيه في 3 نوفمبر/تشرين الثاني 2016. 
من جهة ثانية ذكر التقرير أن مصر تستهدف خفض متوسط الفائدة على الأذون والسندات الحكومية إلى 8.4 في المئة في سنة 2021/2020 مقابل 18.5 في المئة متوقع في السنة المالي الجارية.
وكشف التقرير عن تراجع العجز الكلي للموازنة إلى 4.4 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في النصف الأول من السنة الجارية مقابل نحو 5 المئة في الفترة المقابلة من السنة الماضية.
ورفعت مصر ضريبة القيمة المضافة، إلى جانب رفع أسعار الكهرباء والمياه والوقود بأنواعه، والغاز المنزلي بهدف تعزيز الإيرادات المالية.

مصر تستهدف تحقيق معدل نمو 6.2 في المئة بحلول 2021

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left