السبسي ينتقد المرزوقي لتدخله في شؤون مصر

رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي

رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي


تونس- (يو بي اي): إنتقد رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي، الذي يرأس حالياً حركة (نداء تونس) المعارضة، بشدة تدخل الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي في شؤون مصر الداخلية، ولم يستبعد تكرار السيناريو المصري في تونس.

وقال السبسي في تصريح تلفزيوني بثته قناة (أون تي في) ليل الخميس، إنه “لا يعرف السبب الذى جعل الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي يتدخل فى الشؤون المصرية”، وذلك تعقيباً على مطالبة المرزوقي بإطلاق سراح الرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

واعتبر السبسي أن المشاكل المصرية “تخص المصريين، ولا دخل لتونس أو رئيسها فيها، وبالتالي فإن المرزوقى تدخل فيما لا يعنيه”.

وأكد في المقابل أنه “لا يصح التدخل فى الشأن المصري، ذلك أن مصر كباقي الدول تواجه تحديا، إلا أن أهلها هم أدرى بها وبما يقومون به”.

ورأى أن تونس تواجه مشاكل سياسية وأمنية كبيرة فى ظل رئاسة المرزوقى للبلاد، حيث لم تتوصل الأطراف التونسية إلى إتفاق يساهم فى إخراج تونس من عنق الزجاجة.

ولم يستبعد السبسي إمكانية تكرار السيناريو المصري في تونس في صورة عدم التوصل إلى حل مشترك بين جميع الأطراف التونسية للخروج من الأزمة الراهنة.

وكان الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي قد طالب في كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، السلطات المصرية بإطلاق سراح الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وجميع من وصفهم بالمعتقلين من الإسلاميين المحبوسين حاليا داخل السجون المصرية.

وأثار هذا الموقف حفيظة السلطات المصرية، حيث أعربت الخارجية المصرية في بيان وزّعته في وقت متأخر من ليل أمس، عن رفضها وإستيائها مما ورد في كلمة الرئيس التونسي المؤقت، واعتبرت أن ذلك يجافي الحقيقة.

وتعيش تونس على وقع أزمة سياسية خانقة منذ إغتيال النائب المعارض محمد براهمي في الخامس والعشرين من شهر يوليو الماضي،حيث تطالب المعارضة بإستقالة الحكومة الحالية التي تقودها حركة النهضة الإسلامية،وإستبدالها بحكومة كفاءات مستقلة،فيما يرفض الإئتلاف الحاكم ذلك،ويتمسك بشرعية إنتخابية تقول المعارضة إنها إنتهت منذ 23 أكتوبر الماضي.

Email this pageShare