السبسي ينتقد المرزوقي لتدخله في شؤون مصر

Sep 27, 2013
رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي
رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي

تونس- (يو بي اي): إنتقد رئيس الوزراء التونسي الأسبق الباجي قائد السبسي، الذي يرأس حالياً حركة (نداء تونس) المعارضة، بشدة تدخل الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي في شؤون مصر الداخلية، ولم يستبعد تكرار السيناريو المصري في تونس.

وقال السبسي في تصريح تلفزيوني بثته قناة (أون تي في) ليل الخميس، إنه “لا يعرف السبب الذى جعل الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي يتدخل فى الشؤون المصرية”، وذلك تعقيباً على مطالبة المرزوقي بإطلاق سراح الرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

واعتبر السبسي أن المشاكل المصرية “تخص المصريين، ولا دخل لتونس أو رئيسها فيها، وبالتالي فإن المرزوقى تدخل فيما لا يعنيه”.

وأكد في المقابل أنه “لا يصح التدخل فى الشأن المصري، ذلك أن مصر كباقي الدول تواجه تحديا، إلا أن أهلها هم أدرى بها وبما يقومون به”.

ورأى أن تونس تواجه مشاكل سياسية وأمنية كبيرة فى ظل رئاسة المرزوقى للبلاد، حيث لم تتوصل الأطراف التونسية إلى إتفاق يساهم فى إخراج تونس من عنق الزجاجة.

ولم يستبعد السبسي إمكانية تكرار السيناريو المصري في تونس في صورة عدم التوصل إلى حل مشترك بين جميع الأطراف التونسية للخروج من الأزمة الراهنة.

وكان الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي قد طالب في كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، السلطات المصرية بإطلاق سراح الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وجميع من وصفهم بالمعتقلين من الإسلاميين المحبوسين حاليا داخل السجون المصرية.

وأثار هذا الموقف حفيظة السلطات المصرية، حيث أعربت الخارجية المصرية في بيان وزّعته في وقت متأخر من ليل أمس، عن رفضها وإستيائها مما ورد في كلمة الرئيس التونسي المؤقت، واعتبرت أن ذلك يجافي الحقيقة.

وتعيش تونس على وقع أزمة سياسية خانقة منذ إغتيال النائب المعارض محمد براهمي في الخامس والعشرين من شهر يوليو الماضي،حيث تطالب المعارضة بإستقالة الحكومة الحالية التي تقودها حركة النهضة الإسلامية،وإستبدالها بحكومة كفاءات مستقلة،فيما يرفض الإئتلاف الحاكم ذلك،ويتمسك بشرعية إنتخابية تقول المعارضة إنها إنتهت منذ 23 أكتوبر الماضي.

- -

7 تعليقات

  1. ان الدبلوماسية التونسية في عهدي بورقيبة و بن علي تعتمد أساسا على الصمت الذي تعتبره موقفا.لقد ولى ذلك الزمان.ثم ان اقتراح الرئيس مجرد رأي ربما ينتج عنه انفراج في الأزمة وهذا ما نتمناه جميعا لمصر الحبيبة.

  2. اخرس ايها السبسى الا تعلم ان المسلم اخو المسلم الا تعلم ان المصرى اخو التونسى اخو الليبى اخو اليمنى اخو السورى الخ وان المستعمر هو من فرقنا حتى يسهل قيادة واحتلال الشعوب

  3. و نحن ايضاٌ من راينا ان يرحل المرزوقى و باقى جماعة النهضة الذين فشلوا فى ان يعبروا بتونس الى آفاق المستقبل تماماٌ كما فشلوا اى الجماعة الام فى مصر, و هذا مجرد رأي ربما ينتج عنه انفراج في الأزمة وهذا ما نتمناه جميعا لتونس الحبيبة.

  4. المرزوقي ماززال بعقلية النقابي لم يهضم بعد أنه رئيس دولة

  5. لقد عمل بورقيبة كل ما بوسعه لعزل تونس عن محيطها العربي،أذا كان عدولدود لكل ما هو عروبة وإسلام.،مثله الأعلي هو كمال أتاتورك الذي حارب الهوية الإسلامية وعمل علي طمسها.فلا غرابة في موقف السبيسي الذي كان من رجال ذلك النظام ،تربي وتتلمذ علي بورقيبة وهو من أعداء العروبة والإسلام… أتمني أن لاينجح هذا الرجل في الرجوع لدفة الحكم لأن بذلك نقول علي لثورتنا السلام…

  6. الفرق بين “السبسي” و”السيسي ” هو نقطة واحدة… فإذا زدت للسبسي النقطة تحت الباء يصبح السبسي هو السيسي… لذلك يجاهر سبسي تونس بالقول دون خجل بأن بإمكان تكرار سناريو مصر بتونس.شيئ لا أستغربه من رجل خرج من رحم نظام بورقيبة الدكتاتوري الذي لا يؤمن بشرعية ولا إنتخابات…الشيئ الوحيد بإمكانه فهمه هو حكم الفرد الواحد…

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left