ما هي طبيعة اصابة نيمار؟

Mar 03, 2018

باريس ـ «القدس العربي»: بعد الاصابة الجدلية للبرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي في مشط قدمه، كثرت التساؤلات حول طبيعتها الطبية ومدة غيابه عن الملاعب.
يقول متخصص مازحا عن حالة اللاعب الذي خرج على حمالة من المباراة ضد مارسيليا في الدوري المحلي الأحد الماضي: «تتصلون بجميع اختصاصيي الصدمات في البلاد».
أجبر نيمار عشاق اللعبة وخصوصا سان جيرمان، متصدر الدوري الفرنسي، على الغوص في المراجع الطبية لمعرفة إمكانية خوضه مباراة ريال مدريد المنتظرة بعد غد الثلاثاء، في اياب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، حيث يبحث عن قلب خسارته ذهابا في مدريد 1 ـ 3. ويعاني نيمار (26 عاما) من التواء في الكاحل ومن شق في العظمة الخامسة من الجهة الخارجية لمشط القدم. وبدأت البحوث المكثفة بعد منتصف ليل الاثنين اثر تشخيص سان جيرمان المقتضب «الفحوصات الكاملة (موجات صوتية وتصوير مقطعي) التي خضع لها اللاعب اظهرت التواء في الكاحل الايمن بالاضافة الى شق في مشط القدم الخامس». العظمة الخامسة لمشط القدم هي عظمة طويلة في الجهة الخارجية للقدم، تربط قاعدة القدم (العظم النردي) بالسلامى الدنيا (عظمة) لاصبع القدم الصغير. وللمشط خمس عظام طويلة تصل بين القاعدة والأصابع الخمسة. ويشرح جراح العظام جوليان امزالاغ: «التواء الكاحل هو تمدد الاربطة الخارجية وأحيانا تمزقها. عندما نتحدث عن شق لعظمة المشط الخامسة، هذا يعني انه في الحركة التي التوى بها الكاحل، هناك وتر علق في هذه المنطقة»، متابعا: «عندما نتحدث عن شق، هذا يعني غياب أي كسر. تعين عليه اجراء رنين مغناطيسي حيث نرى أمورا دقيقة جدا، عظمه لم ينكسر، لكن نرى أن هذا الامر سحب العظمة، لهذا تعرضت للشق».
عادة يتطلب هذا النوع من الإصابات أسابيع من الراحة، بحسب اختصاصيين آخرين. يحذر آلان جوسب سيرفر من ان «المزعج هو مفصل الاصابتين (التواء وشق). عادة يتطلب هذا الشق ثلاثة أسابيع للشفاء».
ومن جهته، يتابع أمزالاغ: «هناك عدة مجالات للعلاج. أولا الحد من الالتهاب لتخفيف الألم. تحتاج الى الثلج لتخفيف الورم ومضادات الالتهاب. بعدها نتحرك، بمساعدة جبيرة (للتثبيت) أو التربيط، لاسترداد عافية الكاحل في أسرع وقت. لكن من الصعب معاودة اللعب بعد أسبوع اثر اصابة مماثلة». هذا النوع من الإصابات شائع لدى لاعبي كرة القدم. في البرازيل ليس هناك أي تفاؤل بشأن عودة مبكرة لنيمار. ذكر موقع تلفزيون «غلوبو» ان روبينيو، لاعب فلوميننسي، غاب 30 يوما لإصابة مماثلة بين تشرين الاول/اكتوبر وتشرين الثاني/نوفمبر. في حين قال والد اللاعب نيمار سينيور ان ابنه سيغيب بين 6 الى 8 أسابيع، وأشارت التقارير الصحافية البرازيلية الى إمكانية إجراء جراحة لنيمار، وعودته في ايار/مايو المقبل، أي قبل أسابيع من انطلاق كأس العالم 2018 في روسيا منتصف حزيران/يونيو. لكن مدربه في سان جيرمان الاسباني اوناي ايمري نفى ذلك، وقال: «بالنسبة الى نيمار، لا قرار باجراء عملية. سنرى كيف ستسير الامور في الايام المقبلة».

ما هي طبيعة اصابة نيمار؟

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left