سر الوشم على صدر المطرب كاظم الساهر

Mar 03, 2018

بغداد ـ «القدس العربي» ـ مصطفى العبيدي : أثار الوشم الذي ظهر في بعض صور القيصر كاظم الساهر تساؤلات واهتمام الكثير من المعجبين والمتابعين للمطرب الأول في العراق ذو الشهرة العربية الواسعة، وسط تساؤلات فيما إذا كانت تماشيا مع تقليد الشباب باللجوء إلى الوشم على الجسد.
وكشفت مصادر فنية مطلعة ومتابعة للفنان كاظم الساهر، في العاصمة العراقية، ان الوشم الذي ظهر على صدره في بعض مقاطع الفيديو والصور، هو جزء من نوتة موسيقية لأغنيته الشهيرة «مدرسة الحب» للشاعر الراحل نزار قبّاني.
وأشارت المصادر إلى قصة الوشم، حيث ان الساهر كان يقوم بتلحين تلك الأغنية في بغداد أثناء تعرضها عام1991 إلى قصف بالصواريخ الأمريكية. وقد اختار كاظم يومها أن ينام في غرفة، تاركاً النوتات الموسيقية في غرفة أخرى تحسبا لاحتمال تعرضها للدمار جراء ذلك القصف، وإذا تعرّض للأذى تبقى النوتات لمن يستحقها وإذا دُمرت النوتات يبقى هو ليكتبها من جديد. وبعد تلك الواقعة غادر الساهر العراق وقام بتسجيل تلك الأغنية في الخارج، كما أقدم على رسم الوشم على صدره كذكرى لتلك الحادثة.
وكانت العاصمة العراقية والعديد من المدن تتعرض بين آونة وأخرى إلى قصف بالصواريخ الأمريكية عابرة القارات على خلفية النزاع عقب أحداث الكويت.
ومعروف أن النجم العراقي البارز كاظم الساهر يتمتع بأسلوب رومانسي مميز بين المطربين العرب ويقوم بتلحين معظم أغانيه بنفسه، واختارته منظمة «يونيسيف» التابعة للأمم المتحدة سفيرا للنوايا الحسنة في شؤون الطفولة، نظرا لمواقفه الإنسانية في نشر السلام في المنطقة وجهوده في دعم الطفولة في العراق وغيره من خلال تخصيصه بعض ريع حفلاته لهذه المهمة النبيلة.
وآخر انجازات الساهر، نجاحه مؤخرا وللعام الثاني، في اقتناص لقب «أحلى صوت» لفريقه في برنامج «TheVoice Kids» عندما فاز به الطفل المغربي حمزة لبيض.

سر الوشم على صدر المطرب كاظم الساهر

- -

2 تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left