مهرجان شرم الشيخ السينمائي يواجه تهمة التطبيع مع الكيان الصهيوني

يضم فيلما للمخرج الفلسطيني إياد حجاج الذي سبق وتعاون مع منتج إسرائيلي

Mar 06, 2018

القاهرة – «القدس العربي»: يواجه مهرجان شرم الشيخ السينمائي، الذي بدأ في مصر مساء السبت عددا من الأزمات، منها غياب النجوم وسوء التنظيم وأخيرا تهمة التطبيع مع الكيان الصهيوني بعد استضافة المخرج الفلسطيني إياد حجاج ومشاركة فيلمه «أحلام تروادني» في المسابقة الرسمية للمهرجان، وكان حجاج قد سبق وتعاون مع المنتج الصهيوني شلومو ماي زور في فيلم «رابتر رانش».
وردا على هذه الاتهامات أصدرت إدارة مهرجان شرم الشيخ السينمائي بيانا أكدت فيه أن فيلم (Raptor Ranch)، هو فيلم عن عالم الديناصورات، ولا يتطرق للسياسة من قريب أو بعيد، ومخرجه يهودي الديانة، شأن معظم العاملين في هوليوود التي تم إنتاج العمل بالكامل فيها، وشأن العديد ممن قامت صناعة السينما المصرية على أكتافهم، وليس صهيونيا ولا يعمل بالسياسة وليس على صلة بأي جهة إسرائيلية رسمية أو غير رسمية.
كما أكدت إدارة المهرجان اعتزازها باستضافة الممثل والمنتج والمخرج الفلسطيني المناضل إياد حجاج، المتواجد في المهرجان لعرض فيلمه «أحلام لم تراودني» في إطار المسابقة الدولية للأفلام الطويلة، واستنكرت ما تردد في بعض المواقع حول حمل الفنان الفلسطيني لجواز سفر إسرائيلي.
وقالت إن إياد حجاج يحمل جواز سفر فلسطينيا ووثيقة سفر أمريكية ولم يسبق أن حـمل جـواز سفر إسرائيليًا، وقد دخل الأراضي المصـرية بمـوافقة أمنيـة من السـلطات المختـصة.
وأضاف البيان: على الصعيد الفني، لم يشارك المناضل الفلسطيني في أي فيلم أو عمل فني إسرائيلي، ولم يتعاون مع أي جهة إسرائيلية، بل لم يشارك في أي عمل فني من إنتاج أي جهة يناقش الصراع العربي – الإسرائيلي أو يطرح فكرة التطبيع من قريب أو بعيد.
وأوضح أن حجاج يعمل في هوليوود على تحسين صورة الشخصية العربية والتأكيد على أنها مغايرة تماما للصورة النمطية التي تلتصق بها تهمة الإرهاب في الأعمال الهوليوودية التقليدية. وعندما وجهت إحدى الصحفيات سؤالا لإياد حجاج حول تعاونه مع منتج إسرائيلي عام 2013، أجاب: إنه كان يظنه يهوديا فقط ولم يكن يعلم إنه إسرائيلي.
وقال الناقد طارق الشناوي إن مشاركة المخرج إياد حجاج بفيلم «أحلام لم تراودني» في مهرجان شرم الشيخ السينمائي مخالفة لقرار اتحاد الفنانين العرب الصادر عام 1979، الذي أكد عدم مشاركة أي فيلم إسرائيلي أو أي مخرج أو فنان تعاون في أعمال إسرائيلية من قبل.

مهرجان شرم الشيخ السينمائي يواجه تهمة التطبيع مع الكيان الصهيوني
يضم فيلما للمخرج الفلسطيني إياد حجاج الذي سبق وتعاون مع منتج إسرائيلي
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left