تراجع شديد في الزيجات القسرية للأطفال

Mar 07, 2018

نيودلهي ـ أ ف ب: شهدت الزيجات القسرية للفتيات الصغيرات تراجعا منذ 10 سنوات على صعيد العالم، خصوصا في الهند حيث انخفضت إلى النصف تقريبا، حسب ما أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) أمس الثلاثاء.
وقبل 10 سنوات في الهند، كانت 47 ٪ من الفتيات يرغمن على الزواج قبل بلوغ الثامنة عشرة وأحيانا ابتداء من سن الثامنة. وتدنت هذه النسبة اليوم إلى 27 ٪، أي نحو 1.5 مليون فتاة كل سنة، حسب اليونيسف.
وفي منطقة جنوب آسيا برمتها، تراجع خطر تزويج فتاة قسرا قبل بلوغها الثامنة عشرة من 50 إلى 30 ٪، خلال الفترة عينها.
وحسب اليونيسيف، تم تفادي حوالى 25 مليون زيجة أطفال في العالم منذ 10 سنوات، لا سيما نتيجة انحسار هذه الظاهرة في جنوب آسيا.
غير أن 12 مليون فتاة لا تزال تزوّج قسرا كل سنة في العالم، وفق المنظمة الأممية.
ويعزى هذا التحسن إلى توسيع مبادرات تعليم الفتيات وحملات توعية حكومية وأخرى خيرية.
وتراجعت هذه الظاهرة أيضا في أفريقيا حيث كانت تسجل ثلث زيجات الأطفال في العالم.
وفي الهند حيث السن القانونية للزواج هي الثامنة عشرة، تزوّج ملايين الفتيات قسرا في عمر أبكر لأسباب مالية، خصوصا في الأرياف.
وينبغي على الزوجات الصغيرات التخلي عن الدراسة لمزاولة مهام منزلية وهن غالبا ما يعانين من مشاكل صحية بسبب الحمل في سن مبكرة.
واعتـــبرت المحكمة العليا في الهند العام الماضي أن ممارسة الجنس مع فتاة قاصر هي بمثابة اغتصاب.

تراجع شديد في الزيجات القسرية للأطفال

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left