نتنياهو يوعز لوزرائه بالتزام الصمت حيال الضربة ضد النظام السوري

Apr 14, 2018

22ipj

القدس المحتلة: طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السبت، من وزراء حكومته، التزام الصمت إزاء الضربة العسكرية الغربية، بقيادة واشنطن، التي استهدفت مواقعاً للنظام السوري.

وقالت “القناة العاشرة” الإسرائيلية “أوعز مكتب رئيس الوزراء صباح السبت إلى الوزراء، عدم الحديث في وسائل الإعلام أو إجراء مقابلات صحفية حول الأحداث في سوريا”.

وفجر السبت، أعلنت كل من واشنطن وباريس ولندن، شن ضربة ثلاثية على أهداف سورية رداً على استخدام غاز سام في هجوم على بلدة الدوما القريبة من دمشق، ما أودى بحياة 78 شخصاً فضلاً عن مئات المصابين.

وجاء إيعاز نتنياهو بعد أن صرّح وزير إسرائيلي، بأن الضربات العسكرية بقيادة واشنطن على مواقع سورية، “هي إشارة مهمة لإيران وسوريا ومنظمة حزب الله اللبنانية”.

وكتب وزير البناء والإسكان يؤاف غالانت، في تعليق عبر حسابه على “تويتر”، “الهجوم الأمريكي هو إشارة مهمة إلى محور الشر- إيران سوريا وحزب الله”.

وفي وقت سابق السبت، قال مصدر سياسي إسرائيلي “في العام الماضي، أوضح الرئيس ترامب أن استخدام الأسلحة الكيميائية هو اجتياز للخط الأحمر، وهذه الليلة تصرفت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وفقا لذلك”.

ونقلت الإذاعة العبرية عن مصادر أمنية إسرائيلية لم تسمها، إنه “تم إبلاغ إسرائيل مسبقاً بنية الدول الثلاث توجيه الضربات الى سوريا”.

كما نقلت عن مصدر أمني رفيع لم تحدد هويته أن “ضربة أمريكية ذات مغزى لن تجر المنطقة إلى معركة شاملة”، لافتاً إلى أن “إسرائيل على أهبة الاستعداد لأي سيناريو”.

واعتبر المصدر أن “الوجود الإيراني في سوريا يستهدف المس بإسرائيل وليس المتمردين أو داعش”. (الأناضول)

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left