الولايات المتحدة تعزز إجراءات الأمن في سفاراتها في الشرق الأوسط

May 14, 2018
خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمحتجين في القدس
خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمحتجين في القدس

واشنطن: قامت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) بالتعاون مع وزارة الخارجية الأمريكية بزيادة وجود قوات مشاة البحرية الأمريكية (المارينز) في عدد من السفارات الأمريكية في الشرق الأوسط وأفريقيا في ظل تزايد التوترات والاضطرابات في أعقاب قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني وفتح السفارة الأمريكية الجديدة في القدس، وفقا لعدد من المسؤولين العسكريين.

واعترف سلاح مشاة البحرية بشكل علني بالانتشار في بيان جاء فيه إنه “طُلب منه زيادة عدد السفارات في ضوء الأحداث الجارية”.

ولم تكشف وزارة الدفاع عن عدد جنود مشاة البحرية ( المارينز) الذين يتم نشرهم أو مواقعهم على الرغم من أنه معروف منذ أسابيع أنه تم تعزيز الإجراءات الأمنية في عدد من المنشآت الدبلوماسية الأمريكية في إسرائيل بما في ذلك السفارة الجديدة في القدس، بحسب شبكة” سي ان ان”الأمريكية.

ويوم الجمعة الماضي، كشفت شبكة “سي ان ان “، استنادا إلى مسؤول لم تفصح عنه، أن الخارجية الأمريكية عززت الأمن في بعثاتها الدبلوماسية في العالم الإسلامي منذ أسابيع، قبل افتتاح سفارتها الجديدة في القدس.

وافتتحت واشنطن، الإثنين، سفارتها في القدس. وقوبلت هذه الخطوة باحتجاجات فلسطينية واسعة سقط خلالها 58 شهيدا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على حدود غزة.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left