نجل نتنياهو يوجه كلمة بذيئة لتركيا وسط أزمة دبلوماسية

May 16, 2018
بنيامين نتنياهو ونجله يائير
بنيامين نتنياهو ونجله يائير

تل أبيب: ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن يائير، نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، نشر رسالة وجه فيها كلمة بذيئة لتركيا على حسابه على تطبيق انستغرام، للتواصل الاجتماعي.

يذكر أن البلدين في خضم نزاع دبلوماسي بعد أن قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن إسرائيل ارتكبت “إبادة جماعية” عندما أطلق جنودها الرصاص وقتلوا عشرات الفلسطينيين خلال احتجاجات على الحدود أول أمس الإثنين.

وقال متحدث باسم أسرة نتنياهو “يائير نتنياهو مواطن خاص وهو نفس الحال بالنسبة لموقف حسابه على انستغرام”.

ويأتي منشور انستغرام بعد أن طلبت تركيا من سفير إسرائيل في أنقرة مغادرة البلاد، أمس الثلاثاء، هو الأقرب إلى الطرد الرسمي، ثم سمحت لوسائل الإعلام التركية بتصوير السفير وهو يخضع لفحص أمني شامل غير معتاد في مطار اسطنبول.

في إطار المعاملة بالمثل، طلبت إسرائيل من القنصل العام التركي في القدس مغادرة البلاد واستدعت أيضا مسؤولاً تركياً آخراً لتوبيخه كرد بالمثل على معاملة السفير الإسرائيلي.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول الرسمية أن أردوغان تحدث هاتفيا، اليوم الأربعاء، إلى العديد من زعماء العالم حول التوترات المستمرة بين إسرائيل والفلسطينيين.

وهاتف أردوغان كل من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، والرئيسين الإيراني حسن روحاني والروسي فلاديمير بوتين، وكذلك قادة إندونيسيا وقطر والسودان.

وقال أردوغان لبوتين “من العار أن يتعرض الفلسطينيون للهجوم الوحشي أمام أعين العالم بأسره”.

وأعادت تركيا وإسرائيل العلاقات الدبلوماسية قبل أقل من عامين بعد ستة أعوام من القطيعة الدبلوماسية.

ودعا أردوغان إلى قمة استثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي، يوم الجمعة، ردا على المجزرة التي ارتكبتها إسرائيل بحق المتظاهرين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة.

- -

5 تعليقات

  1. بارك الله في تركيا وحكامها هي وقطر اول الدول الاسلامية التي لم ترضخ للصهاينة ومن يساندهم من معظم الحكام العرب الذين وضعوا علي كراسي الحكم من قبل الصهاينة للعمل لهم ولاستبداد شعوبهم ، وسيكافءهم الله بالخير الكثير ، فمن يساعد الضعيف والمظلومين يكافيءه الله بالرزق الوفير .
    وانا كفلسطيني في المهجر ادعي للالله بان يقف بجانب من ساعد المظلومين والضعفاء ، ودعاءي مستجاب داءما وابدا من الله .
    الحمد والشكر والفضل للالله .

  2. ألشكر كل الشكر للرئيس أردوغان الذى وقف موقفا مشرفا من قضية القدس لم يجرؤ أي رئيس عربى وقوفه.

  3. موقف مشرف يضاف إلى تركيا أردوغان. والخزي والعار للمسؤولين العرب الذين يدفعون رؤوسهم كالنعام

  4. “أوجعهم” …!!!!!!

    لكن طبعاً ثمة حاجة لحصافة أكبر في قراءة و تتبع ردات الفعل النفسي/العاطفي/الإعلامي الإسرائيلي ، إذ أن هذه الإنفعالات لا تعبر تماماً عن واقع سيرورة الستراتيجيّة الأمنية-السياسيّة الإسرائيلية ونفاذ غاياتها و مضاءها في تصفيّة القضيّة الإنسانيّة و الوجوديّة لضحايا الإحتلال التصفوي الإستيطاني وضرب حالات و نزعات وخطوط مقاومة أولئك الضحايا ؛ غض النظر عن العواقب ولبوس مابعد الحدث/الصدمة/الأثار التي تجابهها.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left