منظمة نسائية اسبانية تؤكد تعرض عاملات مغربيات للاستغلال الجنسي

May 26, 2018

الرباط – «القدس العربي»: أكدت منظمة نسائية إسبانية من خلال نتائج تحقيق لها، تعرض مغربيات لظروف عمل غير قانونية، واعتداءات جنسية وذلك بعد تصريحات وزير الشغل والإدماج المهني المغربي نفى فيها تعرض عاملات مغربيات للتحرش، والاعتداءات الجنسية في ضيعات إسبانية.
وقالت الجماعة النسوية «موهيرريس» في منطقة هويلفا جنوب اسبانيا، حيث توجد أكبر النسب من العاملات الموسميات المغربيات في ضيعات الفراولة الإسبانية، في تقريراصدرته بعد تحقيق صحافي نشر في مدريد، ان العدد الحقيقي للمغربيات، اللائي كن موضوع معاملة سيئة في الضيعات الإسبانية، سواء على مستوى انتهاكات حقوقهن كعاملات، أو تعرضهن للتحرش الجنسي، أو العنف الفعلي، ليست مضبوطة، ولا يمكن تعميمها، ولكن بالتأكيد هناك حالات، وهي كافية للمطالبة باستجابة عاجلة من الحكومات، والنقابات لفتح تحقيق رسمي في الموضوع.
وقالت المنظمة النسائية الاسبانية انه بغض النظر عن واقعة الاعتداءات الجنسية، التي خرجت مغربيات بأوجه مكشوفة للحديث عنها لوسائل إعلام أوربية، فإن العاملات المغربيات يتعرضن للتمييز من بداية انتقائهن، حيث تنتقى النساء من غير الرجال للعمل في الحقول الإسبانية، وغياب ظروف العمل، التي يوعدن بها في المغرب، إضافة إلى الانتهاكات المرتبطة بالأجر، وتناسبه مع ساعات العمل. وتقول وزارة الشغل والإدماج المهني المغربية إنها لم تتلق أي شكوى رسمية من المغربيات عن تعرضهن للاعتداء في الضيعات الإسبانية، بينما تفسر المنظمة الحقوقية الإسبانية عدم إقدامهن على تسجيل شكوى ضد المعتدين عليهن، بمعايير انتقائهن، حيث إنهن في الأغلب متحدرات من مناطق ريفية، وبمستوى متواضع مع القدرة على القراءة، والكتابة، ولا يعرفن سوى اللغة العربية، وهي عوامل تجعلهن غير قادرات على التواصل بشكل جيد.
وتطالب المنظمة الحقوقية بمساعدة طارئة للعاملات المغربيات، ضحايا الاعتداء، وسوء المعاملة في الضيعات الإسبانية، وتفعيل الإجراءات الإدارية، والجنائية ضد المسؤولين عن هذه الاعتداءات، بالإضافة إلى التزامات من جانب النقابات، ورجال الأعمال لعدم تكرار هذه المظاهر.
وقال محمد يتيم وزير التشغيل المغربي إنه سيطالب بإيفاد لجنة برلمانية لتقصي الحقائق في الادعاءات، التي نقلتها الصحف الإسبانية حول تعرض مغربيات لاعتداءات جنسية، وسوء المعاملة، نافيا بشكل قاطع أن تكون المصالح القنصلية، أو الوزارة، قد توصلت بأي شكاية من مغربيات إسبانيا.
وكذّب ما يروّج حول هذه الاعتداءات، معتبراً أن وزارته ستصدر تكذيبا رسميا، بناءً على مشاهدات لجنة وزارية سبق لها أن زارت العاملات المغربيات في حقول إسبانيا، معتبراً أن المغرب استطاع توفير 17 ألف فرصة شغل لهن في هذا الإطار، ولا يمكن السماح بالتشويش على مشروع كبير.

منظمة نسائية اسبانية تؤكد تعرض عاملات مغربيات للاستغلال الجنسي

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left