أساطير ودعت عشاقها‎‏

May 26, 2018

أسدل الستار على موسم 2017-2018 من الدوريات الأوروبية والعالمية والعربية ليشهد نهاية حزينة لنجوم كرة قدم، قرروا الرحيل عن أنديتهم بعد سنوات طويلة قضوها داخل جدرانها، واعتبروا من أساطيرها الخالدين، وفي ما يأتي أبرز هؤلاء:

أرسين فينغر

في الدوري الإنكليزي، انتهى عصر المدرب الفرنسي أرسين فينغر مع نادي أرسنال، بعد تولي تدريبه 22 عاما، حيث قرر الرحيل عنه نهاية الموسم. وخلال مشواره التدريبي مع «المدفعجية» الذي انطلق عام 1996، نجح فينغر (68 عاما) في تحقيق 17 بطولة، أبرزها لقب الدوري في موسم 2003-2004 من دون أي خسارة. ويملك فينغر رقما تاريخيا بحفاظ فريقه على سجلٍ خالٍ من الهزائم في «البريمرليغ» في 49 مباراة متتالية استمرت خلال الفترة من مايو/أيار 2003 حتى أكتوبر/تشرين الأول 2004. ومن البطولات التي توّج بها أرسنال تحت قيادة فينغر الدوري الإنكليزي (3 مرات) في 1998 و2002 و2004، وحصل على مركز الوصيف (6 مرات). وتوّج الأسطورة الفرنسي بكأس الاتحاد وكأس الدرع الخيرية 7 مرات في كل منهما.

جانلويجي بوفون

في الدوري الإيطالي، أنهى جانلويجي بوفون الملقب بـ»الأخطبوط» علاقته بيوفنتوس التي استمرت 17 عاما، حيث حقق معه لقب الدوري المحلي (9 مرات) إضافة للقبين آخرين تم إلغاؤهما، وكأس إيطاليا (4 مرات) والسوبر الإيطالي 5 مرات. وتعد بطولة دوري أبطال أوروبا الوحيدة التي فشل في التتويج بها مع فريق «السيدة العجوز». ويعتبر الحارس الأسطورة أكثر لاعب فوزاً بـ»الكالتشيو»، وهو إنجاز لم يحققه أحد من قبل بإجمالي 9 ألقاب.

اندريس أنيستا

في الدوري الإسباني، أنهى اندريس انيستا علاقته ببرشلونة بعدما لعب بقميص الفريق الكتالوني 16 موسما، وتوّج معه ومع منتخب بلاده بالعديد من البطولات المحلية والأوروبية والعالمية. ويعد إنيستا الثاني الأكثر مشاركة في تاريخ النادي الكتالوني، خلف زميله السابق في خط الوسط، تشافي هيرنانديز الذي يخوض تجربة احترافية في السد القطري. ولم يغادر انييستا (33 عاما) الفريق الكتالوني منذ انتقل إليه وهو في سن صغيرة عام 1996 عندما كان يبلغ وقتها 12 عاما. وتمكن من التتويج بـ32 لقبا في مختلف المسابقات التي خاضها الفريق الكتالوني. وحقق انيستا الدوري الإسباني 9 مرات، إضافة إلى كأس إسبانيا 6 مرات، والسوبر الإسباني 7 مرات، ودوري أبطال أوروبا 4 مرات، والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية 3 مرات في كل منهما.

يايا توريه

خاض توريه (34 عاما) مسيرة حافلة بقميص مانشستر سيتي منذ 2011 حتى الآن، شارك خلالها في 316 مباراة، وتوّج معه بسبعة ألقاب. وسجل توريه 79 هدفا وصنع 50، ولم يتلق سوى بطاقة حمراء واحدة إضافة إلى 54 صفراء. وقال الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي في كلمة وداع النجم الإيفواري، إن توريه أحد أعظم لاعبي النادي في التاريخ. وأكد غوارديولا: «توريه جزء من النادي، ليس فقط بسبب الألقاب التي حققها، لكنه ساهم في أن يصبح النادي أكبر وأكبر ونقل ذلك للجميع هنا، وهو أحد أعظم لاعبي النادي على مر التاريخ». وتوّج توريه مع السيتي بالدوري الإنكليزي 3 مرات، وكأس الاتحاد والدرع الاجتماعية (السوبر) مرة واحدة في كل منهما، بالإضافة إلى كأس الرابطة مرتين.

فيرناندو توريس

قرر فيرناندو توريس الرحيل عن أتلتيكو مدريد في نهاية الموسم، حيث نشأ في أتلتيكو وارتدى قميص النادي في سن الـ17 عاماً عام 2001، قبل أن يحمل شارة القائد. وانتقل توريس في 2007 إلى ليفربول حيث أمضى ثلاثة أعوام، وبعدها الى تشلسي (2011-2014) وميلان الايطالي (2014)، قبل أن يعود إلى نادي العاصمة الإسبانية في يناير/كانون الثاني 2015، ليختم معه مسيرته بالفوز بالدوري الاوروبي.

أساطير ودعت عشاقها‎‏

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left