حكومة حماس تدعو حركة فتح لتطبيق بنود المصالحة الوطنية بشكل فوري

Oct 20, 2013
المستشار الإعلامي لحكومة حماس طاهر النونو
المستشار الإعلامي لحكومة حماس طاهر النونو

غزة- (يو بي اي): دعا المستشار الإعلامي لحكومة حماس طاهر النونو الأحد، حركة فتح إلى التطبيق الفوري لبنود المصالحة، منتقداً ردود فعل الحركة على مقترحات رئيس الحكومة المقالة في غزة إسماعيل هنية، لإنهاء الانقسام.

وقال النونو في تصريح له الأحد، إن “ردود الفعل المتعجلة من ناطقي فتح على خطاب رئيس الوزراء (إسماعيل هنية) تشير إلى أنهم لم يستمعوا للخطاب”، معتبراً أنها “تعبّر عن حالة الأزمة التي تمر بها فتح بفعل فشل برنامجها السياسي القائم على التسوية وتحولها لوكيل أمني للاحتلال وانفضاض الجماهير من حولها وخشيتها من انتخابات نزيهة ورغبتها باستمرار الانقسام واختطاف السلطة بالضفة”.

وأضاف “ندعوهم مجدداً لتغليب البعد الوطني والاستجابة لدعوة رئيس الوزراء بتطبيق فوري لكل بنود المصالحة بلا إبطاء”.

وكانت حركة فتح، اعتبرت أن خطاب هنية، لم يحمل أي شيء جديد.

وقال المتحدث باسم حركة فتح أحمد عساف، “توقعنا من السيّد هنية أن يتحدث بشكل واضح عن تراجع حركة حماس عن الانقلاب في قطاع غزة، وعن اعتذارها للشعب الفلسطيني عن المعاناة التي لحقت به خصوصاً في قطاع غزة وبالقضية الفلسطينية، نتيجة هذا الانقلاب الذي تسبب بهذا الانقسام الذي استمر لست سنوات”.

وكان هنية دعا خلال خطاب في غزة صباح السبت، إلى تطبيق المصالحة الوطنية استناداً للاتفاقات السابقة، وإنجازها في أسرع وقت ممكن.

وقال “لدينا اتفاقيات وأوراق وقعناها نستند إليها والتي اشتملت على الملفات الخمس الرئيسة، الحكومة، والمنظمة، والانتخابات، والمصالحة المجتمعية، وهي اتفاقيات محترمة وجاهزين لبدء التطبيق فيها”، داعياً الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى تشكيل الحكومة وتفعيل الإطار القيادي المؤقت إلى حين انتخابات المجلس الوطني، واللجنة التنفيذية للمنظمة، و”إدارة القرار السياسي الفلسطيني والبرنامج النضالي لمواجهة الاحتلال ومقاومته”.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left