الحكومة اليمنية تعلن استنفاد كافة الوسائل لإخراج الحوثيين من ميناء الحديدة‎

Jun 13, 2018

1ipj

اليمن: أعلنت الحكومة اليمنية، فجر الأربعاء، استنفاد كافة الوسائل السلمية والسياسية لإخراج المسلحين الحوثيين من ميناء الحديدة الاستراتيجي غربي البلاد، في إعلان ضمني عن انطلاق العملية العسكرية لتحرير المدينة الساحلية الواقعة على البحر الأحمر.

وأكدت الحكومة في بيان رسمي نشرته وكالة “سبأ” الرسمية، مضيها نحو “إعادة الشرعية إلى كامل التراب الوطني، بعد إن إستنفذت كافة الوسائل السلمية والسياسية لإخراج الميليشيا الحوثية من ميناء الحديدة، وطالبت أكثر من مرة المجتمع الدولي بالقيام بواجبه تجاه المأساة الإنسانية”.

وفيما اتهمت الحوثيين بـ”تحويل الميناء إلى ممر للخراب والدمار عبر تهريب الأسلحة الإيرانية لقتل اليمنيين”، أشارت الحكومة أن تحرير ميناء الحديدة ” يشكل علامة فارقة في النضال لإستعادة اليمن من الميليشيات التي إختطفته لتنفيذ أجندات خارجية”.

وشددت الحكومة على أن تحرير ميناء الحديدة “يمثل بداية السقوط للحوثيين وسيؤمن الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وسيقطع أيادي إيران التي طالما أغرقت اليمن بالأسلحة التي تسفك بها دماء اليمنيين”.

وجددت الحكومة تأكيد إنها ستقوم بدعم من التحالف العربي بعد التحرير الكامل لميناء الحديدة بواجبها الوطني تجاه أبناء الحديدة وستعمل على التخفيف من معاناتهم والعمل على إعادة الحياة الطبيعية لكافة مديريات المحافظة بعد تطهيرها من الحوثيين.

وفي السياق ذاته، أكدت مصادر محلية، أن أصوات انفجارات بدأت تُسمع في الضواحي الجنوبية لمدينة الحديدة، جراء قضف جوي وبحري لمقاتلات وبوارج التحالف العربي.

وتحدثت مصادر عسكرية، عن بدء زحف القوات البرية نحو مدينة الحديدة لتحريرها، بعد انتهاء المهلة الممنوحة من التحالف العربي. (الأناضول)

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left