صورة فاتن حمامة تتصدر لافتات مهرجان السينما العربية في معهد العالم العربي في باريس

مصر تشارك بعشرة أفلام ومحمد حفظي وسمير عبد الله في لجان التحكيم

Jun 15, 2018

باريس – «القدس العربي»: بمشاركة ثمانين فيلما روائيا وتسجيليا قصيرا وطويلا تنطلق في الثامن والعشرين من الشهر الحالي فعاليات مهرجان السينما العربية في معهد العالم العربي في باريس، والذي تتصدر لافتاته الدعائية صورة الفنانة المصرية الراحلة فاتن حمامة.
ووضع معهد العالم العربي على اللافتة الدعائية للمهرجان صورة سيدة الشاشة العربية الراحلة فاتن حمامة.
وتشارك مصر في المهرجان بقوة، حيث ينافس فيلما «فوتوكوبي» لتامر العشري و«بلاش تبوسني» لأحمد عامر في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة.
أما في مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، فتشارك السينما المصرية بفيلمين: هما «ونس» للمخرج أحمد نادر، و»مارشدير» لنهى عادل.
كما يشارك المخرج المصري كريستوف صابر، بفيلمين هما «بانتشلاين»، إنتاج مصري سويسري في 2017 و«تدنيس المقدسات» وهو إنتاج مصري – فرنسي – سويسري لعام 2017.
وفي الأفلام التسجيلية الطويلة، تشارك مصر في فيلمين، هما «خان المعلم» لأحمد رشوان إنتاج 2018، وهو أول عرض عالمي له، بالإضافة إلى فيلم «أبدا لم نكن أطفالا» للمخرج محمد سليمان لعام 2017.
وفي الأفلام التسجيلية المتوسطة والقصيرة، تأتي المشاركة المصرية بفيلم «النحت في الزمن» ليوسف ناصر من إنتاج 2017 و»شباكي» للمخرج بهاء الجمل إنتاج 2016، وكلاهما يعرضان لأول مرة في فرنسا.
ويشارك المنتج المصري، رئيس مهرجان القاهرة السينمائي كعضو لجنة تحكيم في مسابقة الأفلام الروائية، فيما تشمل لجنة التحكيم في مسابقة الأفلام التسجيلية المخرج سمير عبدالله.

7akh

صورة فاتن حمامة تتصدر لافتات مهرجان السينما العربية في معهد العالم العربي في باريس
مصر تشارك بعشرة أفلام ومحمد حفظي وسمير عبد الله في لجان التحكيم
- -

1 COMMENT

  1. بعض السطور باللغة العربية بدل اللغة الآنجلزية تحت ظل هد ا الخبر الفني التاريخي السينمائي اد ا سمح لنا المنبر لكن في البداية تهنئة بمناسبة عيد الفطر ان شاء الله وهي للمنبروالعيون الثي تسهرعليه وللقارئ المحترم حيت كان السينما ليست هده هي المرة الآولى الثي نتكلم عنها تكلمنا عنها اكثر من مرة لكن لم نعطيها حقها الدي تسثحق ماقلناه قليل جد ا خزانتها مملوءة جد ا بالصور المتنوعة ومن مختلف الدول المتقدمة والسائرة في طريق التقدم والمتحضرة والسائرة في طريق التحضر وحثى المتخلفة ووجوه ظهرت في المستوى الجيد أعطت الشيء الكثير لسينما على مستوى التمثيل على مستوى الآخراج على مسنوى التصوير على مستوى الكتابة قلت وجوه ومن الجنس الثاني وقلنا بأن حضور المرأة في الصورة السينمائية شيء لابد منه وغيابها نقص كبير وقد تصاب الصورة بالفشل ممكن هد ا ونعيد رسم الرسالة الشمسية اد ا سمح لنا المنبر نحن لازلنا ننتظرمن سيدنا التفاتة انسانية قصد النظر في قضيتنا المتميزة عن كثير من القضايا فهو يعرف جيد ا أكثر منا نحن ان هناك من ظلم في الزمان الماضي الشكر لسيدنا ورغم هد ا نمارس هده النشاط الفني هده مدة ليست قصيرة اقول ليست قصيرة .

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left