وزارة الإعلام الفلسطينية تطالب الاتحاد الدولي للصحافيين بالتحرك لمنع قانون إسرائيلي ضد الصحافيين

Jun 22, 2018

رام الله ـ «القدس العربي»: طالبت وزارة الإعلام الفلسطينية، الاتحاد الدولي للصحافيين، بالعمل على حماية الصحافيين الفلسطينيين، في أعقاب إقرار الكنيست الإسرائيلية، بالقراءة التمهيدية، مشروع قانون يحظر توثيق ممارسات جنود الاحتلال خلال أداء «المهام العسكرية»، ومعاقبة من يصورهم وينشر صورهم بالسجن خمس سنوات.
ودعت وزارة الاعلام في رسالة وجهتها للجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحافيين، رئيس الاتحاد فيليب لوروت، وأعضاء اللجنة التنفيذية، لـ «اتخاذ خطوات عملية» لحماية الصحافيين الفلسطينيين، من هذا القانون الذي وصفته بـ «العنصري».
وقالت إنه يعني عمليا استهداف كل العاملين في الإعلام في فلسطين، ومنعهم من العمل، لافتا إلى أن هذا الأمر «يشكل مخالفة لكل القوانين العالمية التي تكفل حرية العمل الصحافي، ويتعارض مع قرار مجلس الأمن الدولي (2222)، الذي يوفر الحماية للصحافيين، ويمنع إفلات المعتدين عليهم من العقاب، ويطلق يد الجنود لتنفيذ اعتداءات إرهابية ضد أبناء الشعب الفلسطيني».
وأشارت إلى ان توقيت مشروع القانون بعد تسريب تسجيل مصور في أبريل/ نيسان الماضي، يرصد جنودا إسرائيليين على إحدى التلال المحيطة بقطاع غزة وهم يقنصون متظاهرين فلسطينيين، ويفرحون بإصابة أحد الأطفال، وعقب تبرئة الجندي القاتل إليئور أزاريا، وهو يعدم الشهيد عبد الفتاح الشريف، في مدينة الخليل «يستدعي تحرك الاتحاد على أوسع نطاق، لإجبار دولة الاحتلال على الالتزام بالقوانين الدولية التي تضمن حرية العمل الإعلامي، وتمنع استهداف الصحافيين، وتقدم ضمانات لحمايتهم».
وأضافت: «ان القانون الذي طرحه عضو الكنيست روبرت إيلتوف من حزب «يسرائيل بتينا»، بدعم من رئيسه وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان «يأتي للتعتيم على جرائم الجيش بحق أبناء شعبنا، ويطال كافة العاملين في الإعلام المحلي والأجنبي، ويسعى لإرهابهم».
وأكدت الوزارة أن الصحافيين الفلسطينيين يواجهون «عدوانا متكررا»، ويدفعون ثمنا باهظا خلال تنفيذ رسالتهم المهنية، لافتا إلى فقدان الأسرة الصحافية شهداء سقطوا بنيران الاحتلال، وآخرهم في غزة ياسر مرتجى، وأحمد أبو حسين، عدا عن جرح واحتجاز وإعاقة عمل العشرات منهم.
وأعادت التذكير أنه في في مايو/ أيار الماضي، سجلت 106 حالات انتهاك ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق 92 صحافيا، و4 انتهاكات بحق مؤسسات إعلامية، و6 أخرى بحق طواقم إعلامية.

وزارة الإعلام الفلسطينية تطالب الاتحاد الدولي للصحافيين بالتحرك لمنع قانون إسرائيلي ضد الصحافيين

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left