كدفعة ثالثة خلال شهر… التحالف الدولي يقدم دعماً عسكرياً كبيراً للأكراد شمالي سوريا

مسؤولون أمريكيون يستجوبون قياديا بارزا في «قسد» بتهمة التخابر مع تركيا

Jul 10, 2018

عين عيسى – «القدس العربي»: علمت «القدس العربي» من مصادر في المعارضة السورية، أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، زود الإثنين، قوات سوريا الديمقراطية «قسد»، والتي تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية، مكونها الرئيسي، بمئات الشاحنات من الأسلحة والذخائر والعربات المدرعة. ووفق ما قالته المصادر المعارضة، فإن التحالف الدولي أدخل يوم الأحد، 200 شاحنة محملة بأنواع الأسلحة والذخائر والمعدات القتالية إلى القوات ذات الغالبية الكردية، عبر معبر «سيمالكا» الحدودي مع إقليم كردستان العراق، شمال شرقي سوريا،
المصادر، تحدثت عن أن الدعم العسكري واللوجستي الأخير المقدم من التحالف الدولي لقوات سوريا الديمقراطية، هو الأضخم، إذ ان التحالف قدم أكثر من 500 عربة عسكرية مدرعة للأكراد، وأشارت المصادر إلى أن غالبية المدرعات من نوع «هامر». وكان التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن أرسل 629 شاحنة من المساعدات العسكرية إلى الأكراد خلال الفترات السابقة، وفق ما نقلته وكالة الأناضول.
بدوره، أكد إبراهيم الحبش، مدير شبكة «الخابور» لـ «القدس العربي»، احتواء الدعم المقدم من التحالف الدولي للقوات الكردية على أجهزة اتصالات حديثة، وحواجز معدنية متطورة، منوهاً إلى إن هذه الدفعة هي الثالثة من نوعها خلال الشهر الحالي.
ويسعى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، وفق ما قاله حبش، إلى تحويل قوات سوريا الديمقراطية التي تتزعها الوحدات الكردية، إلى قوة إدارية في المنطقة، بحجة محاربة تنظيم الدولة، إلا أن تلك القوات على أرض الواقع تحمي المصالح والمخططات الأمريكية.
وفي تطور هو الأول من نوعه، في الرقة السورية، استدعى مسؤولون أمريكيون، الاثنين، قائد «لواء ثوار الرقة» التابع لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) لاستجوابه قرب بلدة عين عيسى (48 كم شمال مدينة الرقة) شمال شرقي سوريا، بعد اتهامه بالتواصل مع مسؤولين أتراك وشخصيات سورية معارضة. ونقلت وكالة «سمارت» المحلية، عن مصدر عسكري في القوات الكردية قوله: إن مسؤولين في القاعدة الأمريكية جنوب بلدة عين عيسى، استدعوا قائد اللواء الذي يلقب نفسه بـ «أبو عيسى» بعد حصولهم على معلومات حول تواصله مع مسؤولين أتراك ومعارضين سوريين، إضافة لتواصله مع المنشق عن «قسد» والـناطق باسـمها سـابقًا طلال سـلو.
المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، ذكر أن اجتماعاً بين الأمنيين الأمريكيين وقائد «اللواء» أخذ طابع الاستجواب واستمر نحو أربع ساعات وسط «تشديدات أمنية عالية المستوى»، دون معرفة نتائج الاجتماع. الأشهر القليلة الماضية، شهدت بين أيامها، اشتباكات بين عناصر لقوات قسد، ضد ثوار الرقة في مناطق متفرقة بمحافظة الرقة، نتج عنها جرحى واعتقالات متبادلة بين الطرفين.
قيادة قوات سوريا الديمقراطية، كانت استبعدت في وقت سابق، لواء ثوار الرقة «المكون العربي» فيها، من المشاركة في معركة السيطرة على مدينة الرقة من تنظيم «الدولة الإسلامية» رغم كونه من أكبر الفصائل العربية في المحافظة، حيث كان له دور بارز خلال سيطرة الجيش الحر وكتائب إسلامية على المدينة عام 2013.

كدفعة ثالثة خلال شهر… التحالف الدولي يقدم دعماً عسكرياً كبيراً للأكراد شمالي سوريا
مسؤولون أمريكيون يستجوبون قياديا بارزا في «قسد» بتهمة التخابر مع تركيا
- -

2 تعليقات

  1. أمريكا قدمت المعدات لكن السعودية والامارات دفعتا وكل هذا لتشكيل نواة جيش السفياني الذي سوف يقوده جنرال من الواد اليابس في الاردن الذي سيقاتل في سوريا واطراف العراق وتركيا ثم يقاتل الامام المهدي علية السلام في الحجاز و ان غدا لناظره لقريب

  2. ..لو مازالت تركيا تحت الحكم العسكري..أو تحت سيطرة أو سلطة اليساريين أوالملاحدة بصفة عامة..هل ستصل هذه الاعانات وهذا الدعم العسكري الكبير لهؤلاء الاكراد..؟.بل سيقوم التحالف الدولي الامريكي الروسي الاوروبي بمحاصرة الاكراد ومقاتلتهم وحصارهم الى الابد…..

Leave a Reply to ابو يعرب Cancel reply

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left