وزير خارجية إيطاليا: قرار الانتخابات في ليبيا يعود للشعب وليس لقوى أجنبية

Jul 12, 2018

روما – من محمود الكيلاني: قال وزير الخارجية الإيطالي، إنزو موافيرو ميلانيزي، أمس الأربعاء، إن قرار الانتخابات في ليبيا يعود لشعبها ومؤسساتها، وليس لقوى أجنبية.
وأوضح ميلانيزي، في تصريحات نقلها التلفزيون الحكومي ببلاده: «نعتقد أنه يتعين على الشعب الليبي ومؤسساته التمثيلية أن يقرروا موعد دعوة المواطنين إلى الانتخابات.»
وتابع: «نرى أنه لا ينبغي أن يكون مؤتمرًا دوليًا أو قوة أجنبية من يحدد موعد إجراء الانتخابات»، في إشارة لما تمخض عنه مؤتمر باريس المنعقد حول ليبيا، في أيار/مايو الماضي.
وحضر المؤتمر آنذاك، كل من رئيس مجلس النواب (البرلمان) عقيلة صالح، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، ورئيس المجلس الأعلى للدولة، خالد المشري، إضافة إلى قائد القوات المدعومة من مجلس نواب طبرق (شرق)، خليفة حفتر.
وأقر مؤتمر باريس ضمن بنود مخرجاته، الاتفاق على إجراء انتخابات ليبية، في كانون الأول/ ديسمبر المقبل.
وأردف: «بالنسبة لنا، من الضروري أن يتم تعزيز العمل الإيجابي في ليبيا، والحكومة الحالية تنوي اتباع نهج الاستمرارية في خط الحكومة التي سبقتنا حول ليبيا».
وأكد موافيرو ميلانيزي، أن إيطاليا تعتزم «الحفاظ على خيوط الحوار مع كافة المكونات الرئيسية في المشهد الليبي».
وأعرب عن حرص روما على «الحفاظ على التوازن السياسي في ليبيا في إطار القانون الدولي».
وخلص إلى أن «منطقة البحر الأبيض المتوسط هي محور مصالحنا الجيوسياسية»، مشيرًا إلى «الوضع حساس جدًا في بعض الدول، مثل ليبيا». «الأناضول»

وزير خارجية إيطاليا: قرار الانتخابات في ليبيا يعود للشعب وليس لقوى أجنبية
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left