هل تتمخض قمة ترامب ـ بوتين عن تسوية إسرائيلية ـ إيرانية؟

رأي القدس

Jul 13, 2018

يُفترض للقمة المقبلة بين الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين بعد 3 أيام من الآن، أن تذكر العالم باللقاءات العارضة أو شديدة الأهمية التي تمّت سابقا بين زعماء البلدين، بدءا من لقاء فرانكلين روزفلت بجوزيف ستالين في طهران في نهاية الحرب العالمية الثانية، ثم لقائهما الأكثر خطورة في يالطا، الذي أصبح مرادفا لإقرار الغرب بسيطرة الاتحاد السوفييتي السابق على شرق أوروبا، ثم لقاء هاري ترومان الوحيد مع ستالين أيضا في بوتسدام قرب برلين، ثم لقاء جون كينيدي المتوتر بنيكيتا خروتشوف في جنيف، وقمة رونالد ريغان مع ميخائيل غورباتشيف في ريكيافيك.
أما اختيار هلسنكي، عاصمة فنلندا، فسيعيد التذكير باتفاقات هلسنكي لعام 1975 بين الولايات المتحدة وقوى أوروبية كبرى، من جهة، والاتحاد السوفييتي من جهة أخرى، الذي كان مقدّمة فعلية لانتهاء الحرب الباردة وساهم لاحقا في قيام ثورات العام 1989 في أوروبا الشرقية.
أدت تلك القمم والاجتماعات، في أغلبها، إلى نتائج كبرى في تاريخ العالم الحديث، وهندست الخرائط السياسية اللاحقة عليها، وسبقتها تحضيرات دبلوماسية شاقة، كما رافقتها تسويات مؤلمة للأطراف المولجة فيها.
مقارنة بالقمم التاريخية السابقة فإن القمة المقبلة ستكون، من دون شك، الأكثر إثارة إعلاميّاً، والأشد مدعاة للقلق، وذلك، بالطبع، بسبب شخصيتي الرئيسين دونالد ترامب وفلاديمير بوتين، وخلفيّات التدخّل الروسي في قضيّة انتخاب الزعيم الأمريكي.
آخر فصول هذه الدراما المثيرة تبدّت في تصريحات ترامب اللاذعة التي ساط بها حلفاءه الأوروبيين في حلف الأطلسي، وزعم في إحداها أن ألمانيا، التي تعتبر القوّة الكبرى في الاتحاد الأوروبي، هي «تحت سيطرة روسيا»، في الوقت نفسه الذي قال عن بوتين إنه «شخص جيد»، وأنه «ليس عدوّا بل منافسا»، وأنه «قد يصبح صديقا له»، ففي الحالة الأوروبية ركّز ترامب على قضايا سياسية واقتصادية (الإنفاق على الناتو، والبريكسيت البريطاني الخ…) وابتز حلفاءه المفترضين بالتهديد بالانسحاب من الحلف، أما في حالة بوتين فقد ركّز على جوانب شخصية بحتة، وحين سئل عن قضية التدخّل الروسي في الانتخابات الأمريكية أزاح ترامب القضية بخفّة متناهية قائلا إنه سيسأل بوتين عنها وأن الأخير سينكر!
تظهر قمة ترامب مع رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون، أسلوباً مقارباً في التركيز على الشخصيّ والمبالغات التي أدت لنتائج متواضعة، ونحن نتحدث عن دولة صغيرة بكل مقاييس المقارنة والتأثير مع روسيا، فما الذي نتوقعه إذن من اللقاء القريب بين ترامب وبوتين؟
معلوم طبعا أن أوكرانيا وسوريا هما القضيتان الأكثر إلحاحا على جدول أعمال الزعيمين، والواضح أنه فيما يخص الموضوع السوري حالياً فإن مصالح السوريين أنفسهم هي خارج النقاش، وأنه مع سيطرة القوات الروسية وقوات نظام بشار الأسد وحلفائه على الجنوب فإن الأمور متركزة على مطالب إسرائيل بإبعاد إيران عن جنوب سوريا (أو سوريا بأكملها)، ورغبة إيران في التمسّك بالمكاسب الكبرى التي حققتها على الأرض السورية، والحفاظ على نفوذها الكبير على النظام وداخل أجهزته.
ولأن الحرب بين تل أبيب وطهران مستبعدة ومكلفة ولا يمكن التكهن بنتائجها النهائية، فإن أي تسوية ستحصل في هذا الموضوع، ستتجسد على الأرض السورية بتسوية بين إيران وإسرائيل، فلا الضربات الجويّة والقصف الصاروخي الإسرائيلي يستطيع إخراج قوات إيران والميليشيات التابعة لها من سوريا، ولا روسيا لديها مصلحة في إبعاد إيران نهائيا عن سوريا.
السيناريو الثاني، الذي تحدثت عنه وسائل إعلام عديدة، هو إجراء مقايضة تشرّع فيها سيطرة روسيا على شبه جزيرة القرم والمناطق التي تسيطر عليها في أوكرانيا، مقابل المشاركة في عمل جراحي كبير لإخراج إيران من سوريا، وهو احتمال صعب.

هل تتمخض قمة ترامب ـ بوتين عن تسوية إسرائيلية ـ إيرانية؟

رأي القدس

- -

12 تعليقات

  1. طرد إيران من سوريا شيء جيد للسوريين والعرب والسلم العالمي.

  2. هناك مؤامرة على أوروبا من بوتين وترامب! فقد يتقاسمان النفوذ عليها!! هناك 5000 جندي أمريكي بشمال النرويج!!! ولا حول ولا قوة الا بالله

  3. انه لقاء الامبرياليين بوتين ودونالد ترامب للاتفاق على تقاسم غنائم الغزوات الامبريالية في اوكرانيا وسورية على حساب مآسي شعوبهما هذه هي الدول “الديمقراطية” التي تنادي بحرية الشعوب…وبالعدالة وحقوق الانسان

  4. *من يعتقد أن طرد (إيران ) من (سوريا)
    سهلا يراجع حساباته..؟؟
    *إيران ضحت برجالها وصرفت (المليارات)
    لتخرج من (المولد بلا حمص) .. ؟؟
    * يا سادة (شئنا أم أبينا ) إيران لها مصالح
    بسوريا ولن تخرج إلا بتحقيق مصالحها
    ولنا بالعراق ولبنان العبرة والمثل..
    سلام

  5. 

    بسم الله الرحمن الرحيم. رأي القدس اليوم عنوانه (هل تتمخض قمة ترامب ـ بوتين عن تسوية إسرائيلية ـ إيرانية؟)

    قمة ترامب -بوتين ليست بدعا في تاريخ القمم الامريكية-الروسية او الاوروامريكية-الروسية كان آخر هذه القمم قمة
    (هلسنكي لعام 1975 بين الولايات المتحدة وقوى أوروبية كبرى، من جهة، والاتحاد السوفييتي من جهة أخرى، الذي كان مقدّمة فعلية لانتهاء الحرب الباردة وساهم لاحقا في قيام ثورات العام 1989 في أوروبا الشرقية.)
    وقد تمخض عن هذه القمم (نتائج كبرى في تاريخ العالم الحديث، وهندست الخرائط السياسية اللاحقة عليها، وسبقتها تحضيرات دبلوماسية شاقة، كما رافقتها تسويات مؤلمة للأطراف المولجة فيها.)
    حل اي مشكلة في بلاد العرب والمسلمين هي خارج النقاش،لان حكم العسكر والعملاء والاحتراب الداخلي هو الوصفة المثالية والاكثر فائدة للنهب وامتصاص خيرات بلداننا هذه.
    ومع ان الموضوع السوري هو الاكثر الحاحا { فإن مصالح السوريين أنفسهم هي خارج النقاش، وأنه مع سيطرة القوات الروسية وقوات نظام بشار الأسد وحلفائه على الجنوب فإن الأمور متركزة على مطالب إسرائيل بإبعاد إيران عن جنوب سوريا (أو سوريا بأكملها)، ورغبة إيران في التمسّك بالمكاسب الكبرى التي حققتها على الأرض السورية، والحفاظ على نفوذها الكبير على النظام وداخل أجهزته.}
    وبما لايران واسرائيل من مصلحة مشتركة كبرى في الحفاظ على نظام الاسد فان خلافاتهما الظاهرة في الوضع السوري ستحل وديا بتكريس تهجير وهدم عمران السنة السوريين ومنع عودتهم الى ديارهم. واطلاق يد ايران في البطش والتشييع القسري حتى تكتمل خطة التحول الديموغرافي المريح لنظام الاسد وايران واسرائيل.

  6. سؤال اطرحه في مهب الريح , عَلَّ بعدم الجواب عليه نستريح؟!!! ماذا لو وافقت ايران بالتخلي عن المكاسب التي حققتها على الاراضي السورية وانسحبت , ولكن هذا الانسحاب مشروط ..ب انسحاب اسرائيل من اراضي الضفة الغربية التي احتلتها عام 1967؟؟؟؟؟
    اهل من باب الرحمة على مصالح اسرائيل ستستجيب ايران لهذه المطالب الصهيونية ؟ او خوفها من شن هجومٍ خليجي بقيادة السعودية لتدمير بلاد فارس عند اخذ الاشارة من الربيبة والحبيبة اسرائيل؟؟!!
    ايران اقوى من غطرسة اميركا وعربان الجزيرة , واكثر حنكة من كل هؤلاء, فلا المنشود موجود , والتكهن الخاطيء على واضعيه مردود !!!
    سؤال يطرحه مجنون …ومجنون رمى حجر في بئر مائة عاقل ما أخرجه والسلام.

  7. الاخ رؤوف بدران-فلسطين
    تعليقك ذكرني بشروط صدام حسين اثناء حروبه العبثية ففي الحرب مع ايران اشترط عليها ارجاع الجزر الامارتية الثلاث لوقف الحرب وكانت في بداياتها وبعد غزو الكويت وضرب اسرائيل بالصواريخ طالب بتحرير فلسطين والنتيجة معروفة.ايران كدولة تتصرف وفق حسابات مستقبلية وتخشى على نظامها فلذلك هي تستخدم اذرعها ولا تتدخل مباشرة في اي حرب بصورة رسمية كما السعودية والامارات في اليمن,ولذلك كل ما سيحصل ان حزب الله والميليشيات الشيعية سيبقون في سوريا ولكن بعيدين عن الحدود مع اسرائيل والاردن الى ان يعود النظام قويا ومسيطرا داخليا.

  8. روسيا استعادت جزيرة القرم والامر منتهي والغاز الروسي لا يستغنى عنه في اوربا واوكرانيا اولهم والقمة ستناقش فقط الشان السوري وسيتم الاتفاق بشان المناطق الكردية بمنحهم حكم اداري شبه مستقل تحت علم الدولة السورية كما في العراق ولكن بصلاحيات اقل وابعاد اذرع ايران عن الحدود مع الاردن واسرائيل

  9. اوربا لن تنطلي عليها المؤمرات ان كانت هناك فعلا مؤامرات من ترامب وبوتين يا سيد داود فالقادة الاوربيين ليسوا بهده السداجة حتى تتمكن منهم المخططات الهدامة فالسداجة سلعة عربية بامتياز فان كانت هناك مؤامرات وهي موجودة بالفعل فهي ضد العرب لانهم بكل بساطة تنقصهم الحكمة والعقل السليم.

  10. مأساة العرب و المسلمين هى إيران و السعودية و كل فرق القدم التى تدور فى فلكهم ….المأساة لن تنتهى ما بقيت هذه الأنظمة الدينية و الطائفية المقيتة…..ايران لن تخرج من سوريا و السعودية لن تخرج من اليمن و سيتواصل الصراع فى العراق عبر التناوب على ولاية الأمر على داعش و ما شابهها و….و…..و……و….لنعيش فصول جديدة من حياة الاخوة العربية و الإسلامية فى ايطار بالطبع ما يسمى الأمة العربية و الإسلامية…تحيا تونس تحيا الجمهورية و لا ولاء إلا لها

    • @تونسي

      و أيضا من يدعمهم و يبيعهم أسلحة بالمليارات و يعقد اتفاقات نووية و غير نووية معهم من أنظمة ديمقراطية! ومتحضرة!! و متقدمة!!! للتواطؤ على شعوب المنطقة و تقويد الحريات و دعم الاحتلال!

      • @أحمد: هؤلاء مصالحهم لا علاقة لها بالحرية و الديمقراطية فوق أرضهم….هذا غير أخلاقي طبعا لكن العلاقة بين الدول تحكمها المصالح و لا العواطف ….و اذا وجدوا أغبياء يخدمونهم بدون مقابل او يشترون من عندهم الخردة ….فاللوم على الاغبياء و ليس عليهم….تحيا تونس تحيا الجمهورية و لا ولاء إلا لها

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left