رئيس الـ”فيفا” يفتح الباب أمام التوسع المحتمل في مونديال قطر والتعاون مع جيرانها

Jul 13, 2018
أمير قطر ورئيس فيفا -ارشيف
أمير قطر ورئيس فيفا -ارشيف

موسكو: قال السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إنه يمكن لقطر استضافة كأس العالم 2022 بمشاركة 48 منتخبا بدلا من 32 ، بالتعاون مع جيرانها ، دون أن يذكر اسم السعودية أو الدول الأخرى التي تواصل مقاطعتها للدوحة.

وقال إنفانتينو خلال مؤتمر صحافي اليوم الجمعة في روسيا، التي تحتضن النسخة الحالية من المونديال (روسيا 2018) ، إنه مؤيد للتنظيم المشترك لنسخة من المونديال تضم 48 منتخبا ، من أجل تنظيم أكثر سهولة.

وتجدر الإشارة إلى أن الملف المشترك لأمريكا وكندا والمكسيك قد فاز بالفعل بحق استضافة كأس العالم 2026 بمشاركة 48 منتخبا، وقال إنفانتينو إنه يمكن تنفيذ الأمر نفسه في مونديال 2022 إذا جرى التوصل إلى اتفاق لزيادة عدد المنتخبات.

ولا تزال السعودية والبحرين ومصر والإمارات تواصل مقاطعتها الدبلوماسية والاقتصادية لقطر منذ العام الماضي، في إطار اتهامات لها بتمويل ودعم الإرهاب، الأمر الذي تنفيه الدوحة .

وقال إنفانتينو “يمكن أن تجلب بعض الأشخاص للتحدث إلى بعضهم البعض، في ظل مشكلات في التواصل بينهم. ربما تكون المناقشات بشأن كرة القدم أكثر سهولة من المناقشة بشأن المشكلات”.

وأضاف “إذا كانت كل الدول المعنية، بدءا من قطر، ترى أن التغيير سيكون إيجابيا، يمكن أن ننظر في الأمر وكل الخيارات متاحة.”

ومن جانبها، أعلنت قطر أن التوسع في المونديال ليشمل 48 منتخبا هو أمر “قابل للتنفيذ”، لكن من المتوقع اتخاذ القرار النهائي في وقت مبكر من العام المقبل، قبل بدء التصفيات.(د ب أ).

- -

4 تعليقات

  1. *فرصة ذهبية (للسعودية والامارات)
    جاءت من (الفيفا )..؟
    *هل وصلت الرسالة لهما..؟؟
    *عليهما أولا فك الحصار الظالم المخزي
    بعد ذلك فتح صفحة جديدة
    والتباحث في شؤون (توسعة) المونديال..
    سلام

  2. لا عجب فشعارالرياضة الدوائرالخمس المتحدة بعضها مع بعض ؛ دلالة الوحدة بين الشعوب في الأرض.حلّ ذكي ومرضٍ ؛ إنْ شاء الله.

  3. ان السعودية والامارات تريدان افشال المونديال بقطر ولو جرى اي تحرشات عسكرية قبل المونديال بايام ممكن ان يلغى او يعطى لاي دولة اخرى جاهزة والامر حدث في مؤتمر عدم الانحياز في بغداد الذي الغي بسبب الخوف من الحرب العراقية الايرانية

  4. شرف كبير لدول الخليج وشعوبها وللدول العرب جمعاء ان يكون اول تنيظيم لكأس العالم بـ48 فريقا على اراضهم ، ثم انها فرصة سانحة لهم من اجل التصالح ونبذ الخلافات والترفع عن التنافس والحزازت القائمة بين الاسرالحاكمة في منطقة الخليج على حساب اواصر الأخوة و رابطةالدم التي تربط شعوبهم. نأمل من كل قلوبنا في ان يعودوا حكام دول الخليج إلي تحكيم العقل ونبذالخلاف في القريب لكي لاتضيع عليهم هذه الفرصة.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left