مدرب كرواتيا: مسيرتنا المذهلة تتطلب تحسين البنية التحتية الكروية

Jul 14, 2018

موسكو – د ب أ: قال زلاتكو داليتش، مدرب منتخب كرواتيا، أنه ينبغي على بلاده أن تستغل المسيرة المذهلة للمنتخب الكرواتي في كأس العالم كحافز لتحسين بنيتها التحتية الكروية من الداخل، من خلال بناء ستاد وطني حديث.
وأوضح داليتش أن المباراتين المقبلتين، اللتين سيخوضهما كرواتيا على ملعبه أمام انكلترا وإسبانيا في دوري الأمم، تستحقان اقامتهما في ملعب كبير تفتقده البلاد. ومن المقرر إقامة مباراة كرواتيا وانكلترا يوم 12 تشرين الأول/أكتوبر على ملعب مدينة رييكا الكرواتية، الذي تبلغ طاقته الاستيعابية عشرة آلاف متفرج فقط، لكن اللقاء سيقام بدون جمهور بسبب العقوبة الموقعة على كرواتيا من اليويفا. ولم تعلن كرواتيا الملعب الذي سيستضيف اللقاء الآخر مع إسبانيا يوم 15 تشرين الثاني/نوفمبر. وأضاف داليتش: «حين تستضيف منتخبات بحجم انكلترا وإسبانيا، فإنه يتعين عليك أن تخوض المباراة داخل ملعب تتراوح طاقته الاستيعابية بين 40 إلى 50 ألف متفرج. هذه مشكلة كبيرة». وشدد:»ينبغي البدء بشيء ما، إن لم يكن الآن فمتى؟ نملك الشخصية والشموخ، لكن يتعين أن نتحسن في جميع الجوانب الأخرى. هذه هي اللحظة المثالية كي نقول دعونا نفعل شيئا. الرياضة جلبت الكثير من البهجة للناس». ويعد ملعب «ماكسيمير»، الواقع في العاصمة الكرواتية زغرب، الملعب الأضخم في كرواتيا حاليا، حيث يستوعب 35 ألف متفرج، وهو ليس حديثا، حيث شيدت عدة ملاعب صغيرة بعد بنائه في مدينتي رييكا وسبليت ولكنها صغيرة الحجم. وتردد أن هناك خططا تم وضعها منذ سنوات لإنشاء ملعب وطني جديد، ولكن لم يدخل أي شيء حيز التنفيذ حتى الآن. ويتطلع المنتخب الكرواتي، الذي صعد للمباراة النهائية في المونديال للمرة الأولى في تاريخه لمواصلة صناعة التاريخ والتتويج باللقب. ويحصل الفائز بالبطولة على جائزة 32.1 مليون دولار، فيما ينال الثاني 23.6 مليون دولار.

مدرب كرواتيا: مسيرتنا المذهلة تتطلب تحسين البنية التحتية الكروية

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left