السياحة الفضائية قد تنطلق في العام المقبل

Jul 14, 2018

واشنطن – أ ف ب: تقول الشركتان الخاصتان الأكثر تقدّما في مجال السياحة الفضائية إنهما باتتا قاب قوسين أو أدنى من فتح الرحلات الفضائية أمام السياح، لكنهما تلتزمان الحذر ولا تحددان أي موعد دقيق لذلك.
إحدى هاتين الشركتين هي «فيرجن غالاكتيك» التي أسسها الثريّ البريطاني ريتشارد برانسون، والثانية هــــي «بلو أوريجين» التي أسسها الأمريكي جيف بيزوس صاحب شركة «أمازون»، وهما تخوضان منافسة محمومة على قطــــاع ما زال جديدا، وتجريان المراحل الأخيرة من الاختبارات.
لن تعرض الشركتان على الزبائن الذهاب إلى مدار الأرض، بل رحلات تحت المدار يختبر فيها الركاب انعدام الجاذبية لبضع دقائق، بخلاف الرحلات الاستثنائية التي تمتّع بها أثرياء مقابل ملايين الدولارات فسافروا إلى محطة الفضاء الدولية على ارتفاع 400 ألف متر عن الأرض على متن صواريخ «سويوز» الروسية.
سيكون ثمن التذكرة في هذه الرحلات إلى ما دون المدار 250 ألف دولار مع شركة «فيرجين غالاكتيك»، أما منافستها فهي لم تحدد أسعارها بعد.
وسيرتفع المسافرون بضعة آلاف الأمتار في الجو ثم يهبطون إلى الأرض. وسيقتربون من خطّ وهمي يشير إلى حدود الفضاء، يطلق عليه اسم كارمان، على ارتفاع 100 كيلومتر، وقد يتجاوزونه.
وعند هذا الارتفاع، تبدو السماء سوداء، ويظهر الانحناء الكرويّ للأرض جليّاً.

السياحة الفضائية قد تنطلق في العام المقبل

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left