مارادونا ينشر صورة له مع محمود عباس ويقول: أنا فلسطيني

جبريل الرجوب لرئيسة كرواتيا: أنت النجم الألمع في هذا الحدث الرياضي

Jul 17, 2018

لندن ـ «القدس العربي»: أعلن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، دييغو أرماندو مارادونا، مساء أول من أمس الأحد، تضامنه مع الشعب الفلسطيني قائلًا: «أنا فلسطيني».
جاء ذلك خلال مقابلة مارادونا للرئيس الفلسطيني محمود عباس، على هامش المباراة النهائية لبطولة كأس العالم في روسيا بين منتخبي فرنسا وكرواتيا، وفوز الأول بأربعة أهداف لهدفين. ونشر مارادونا صورة على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام)، تجمعه بالرئيس الفلسطيني، وأرفقها بتعليق: «هذا الرجل يريد السلام لفلسطين دولة وحق».
من جهة أخرى، كشف أمين سر اللجنة المركزية لحركة «فتح»، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، جبريل الرجوب، ما دار بينه وبين الرئيسة الكرواتية، كوليندا كيتاروفيتش، قبل انطلاق المباراة الختامية لمونديال روسيا لكرة القدم، التي أقيمت في ملعب لوجنيكي في موسكو.
وقال الرجوب خلال حلقة ضمن برنامج «قصارى القول» على قناة «آر تي»، إن الرئيسة كيتاروفيتش كانت تسأل نظيرها الفرنسي إيمانويل ماكرون عن توقعاته بنتيجة المباراة، فقاطعها الرجوب قائلا: «اسأليني أنا… أنت كنت النجم الألمع في هذا الحدث الرياضي التاريخي «.. فقالت ربما نعم نفوز… وأردف الرجوب قائلا: «سيكون من الصعب جدا التغلب على الفريق الفرنسي».
وحضر جبريل الرجوب نهائي مونديال روسيا 2018، برفقة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى جانب عدد من زعماء العالم، والتي انتهت بفوز المنتخب الفرنسي على نظيره الكرواتي بنتيجة 4-2.

مارادونا ينشر صورة له مع محمود عباس ويقول: أنا فلسطيني
جبريل الرجوب لرئيسة كرواتيا: أنت النجم الألمع في هذا الحدث الرياضي
- -

3 تعليقات

  1. فرحت بفوز الفريق الفرنسي المتنوع الأعراق والأديان!! ولا حول ولا قوة الا بالله

  2. كان موضوع مقالة السيدة غادة السمان -حفظها الله- في الأسبوع الفائت عن النفاق وازواجية الولاء والتملق وهذا الماردونا قمة في هذه الصفات فقد زار إسرائيل مراراً وله صور يخشع فيها عند حائط المبكى وأخرى يزرف الدموع على ما يسمى ضحايا الهولوكوست في المتحف الذي أُقيم خصيصاً لهم في إسرائيل ولا يجد المرء صعوبة في رؤية الصور فهي منشورة في الإنترنيت. كل من يزور إسرائيل يجب أن يزور حتماً هذين المكانين أي حائط المبكى و متحف الهولوكوست وإلا يعتبر غير مرحب به وولاؤه لإسرائيل موضع شك. والآن يقول لك أنا فلسطيني، منتهى النفاق والتملق!

  3. والله فيه الخير….لو قالها لاعب سعودي أو مصري أو إماراتي أو بحريني…كان قالوا عنه إرهابي

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left