الأرض مُسطّحة وليست كروية!

أيمن يوسف أبولبن

Jul 17, 2018

تزايدت النظريات التي تدحض كروية الأرض منذ عام 2010، وازدادت انتشاراً هذا العام بالذات، بعد نشر العديد من الحقائق والأدلة التي تشير إلى أن شكل الأرض أقرب ما يكون الى قرص دائري تنتشر على سطحه القارات الخمس المعروفة محاطة بالمياه، فيما تُغلّف محيط هذا القرص صحراء جليدية مُظلمة تمتد إلى ما لا نهاية، بشكل يستعصي على البشرية اكتشافها أو سبر أغوارها، وهي المنطقة التي تعرف بقارة أنتاركتيكا (القطب الجنوبي). وهذا بدوره يتماشى مع نظرية العوالم الأخرى أو الأكوان المتوازية، ولكن ضمن بُعد الأرض الأفقي، وليس الفضائي.
المثير أن الدراسات والأبحاث التي تدحض كروية الأرض (التي نادى بها غاليليو فبل نحو 500 عام، وأكّدتها «ناسا» بعد الصعود الى القمر) جاءت من مختلف بلدان العالم، فهناك فريق أبحاث برازيلي قام بعدة تجارب لإثبات عدم وجود انحناء في سطح الأرض، وأن انعدام الرؤية في الأفق ناتج عن محدودية الرؤيا وليس لانحناء الأفق.
كما أسس عدد من العلماء الغربيين في لندن، مؤسسة (الأرض المُسطّحة) وأنشأوا مجتمعاً افتراضياً على الشبكة العنكبوتية، يعرضون فيه كل المواد المتعلقة بالموضوع theflatearthsociety.org
وقد تملكتني الدهشة من كمّ المعلومات والأبحاث التي يعرضونها، وقدرتهم على إجابة العديد من الأسئلة المحيّرة، سواءً عن رحلة ماجلاّن، واكتشافات جيمس كوك، وقفزة فيليبس، بالإضافة إلى الاستشهاد بخطوط الطيران التي تتعارض مع كروية الأرض، والكشف عن استخدام تقنية «عين السمكة» في الكاميرات الحديثة لإظهار انحناء الأفق (الوهمي).
كما قام عدة ناشطين بالتنقيب وراء رحلة «أبولو» الشهيرة، وتفنيد الفيديو الذي نشرته «ناسا» للهبوط على القمر عام 1969، وعلى الرغم من أن هذا ليس بجديد، إلا أن نفي وصول ناسا إلى القمر، يخلق إشكالاً حول حقيقة الصور التي نشرتها (وما تزال) للكرة الأرضية، وهنا بالذات يُقدّم هؤلاء الناشطون العديد من الشواهد والاثباتات على خضوع هذه الصور للتعديل عبر تطبيقات الحاسوب، وتعارضها مع بعضها البعض، عدا عن إثارة الشك في إمكانية أخذ صور «حقيقية» للأرض من خارج الغلاف الجوي.
وهناك مجموعة من العلماء الأمريكان الذين يتساءلون عن سبب حظر زيارة قارة أنتاركتيكا أو حتى الطيران من فوقها، ويتحدثون عن مؤامرة تشترك فيها الدول العظمى، والتي ما زالت تبحث في أسرار هذه المنطقة المجهولة.
يترتب على نظرية (الأرض المُسطّحة)، أن تكون هذه الأرض ثابتة ولا تتحرك، وبالتالي فإن الشمس والقمر هما اللذان يدوران فوق قرص الأرض، في مدار يتولد عنه الليل والنهار، واختلاف فصول السنة، حيث يقول مؤيدو هذه النظرية إن الشمس أصغر من الأرض والدليل أننا نراها بالعين المجرّدة، ونرى مسارات أشعتها تتكسر من خلال طبقات الجو، وهذا لا يمكن ان يحصل لو كانت بعيدة في الفضاء، حيث يقدّرون المسافة بين الأرض والشمس بخمسين ألف كم فقط، كما يشيرون إلى أن القمر مضيءٌ بنفسه ولا يعكس ضوء الشمس، كما أنه لا علاقة له بالمد والجزر!
ويتساءل مؤيدو هذه النظرية، هل سبق لأي انسان عادي التثبت أو التحقق من انحناء الأرض؟ حتى أن المسافر لو نظر من شباك الطائرة على ارتفاع شاهق لن يرى انحناء الأرض.
هل سبق لأحد أن دار حول الأرض شرقاً أو غرباً وعبَرَ المحيطات ثم عاد الى مكانه؟
هل سبق لأحد اكتشاف الوجه الآخر للأرض، أو عبور منطقة القطب الجنوبي المُتجمّد؟
لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل اشترك فيه علماء الدين، فقد صدرت مؤلفات حديثة تؤكد نظرية (الأرض المُسطّحة) وتستدل عليها من القرآن، كما انتشرت العديد من الفيديوهات والمحاضرات لدعاة معاصرين يؤكدون أن الأرض مستوية ولها سقف ثابت، وأنه ثابتة بالضرورة، في حين أن الشمس والقمر قد تم تسخيرهما للدوران حول الأرض.
بالطبع، أنا لا أستهدف إثبات أو دحض النظرية، من خلال هذا المقال، ولكني أرغب في جذب انتباه القرّاء والمتابعين الأعزاء إلى هذا الموضوع وإثراء النقاش فيه، بالإضافة إلى استحضار بعض الدروس والعبر من انتشار هذه النظرية التي تُخالف كل مفاهيمنا وكل ما درسناه وتعلّمناه.
بدايةً، لا توجد ثوابت علمية مؤكدة مهما اعتقدنا خلاف ذلك، وكل ما نصل إليه من العلم هو علم نسبي، قد تتقدم معارفنا يوماً ما ويثبُت لنا عكسه، أو عدم صحته ولو جزئياً. (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً)
لذا، لا يجوز لأي شخص التقليل من علم أو ذكاء الآخر بسبب قناعته التي قد تبدو غريبة، وقد علّمتنا كتب الفلسفة والتحليل النفسي، أن أذكى الأسئلة هو ذلك النوع الذي يصطبغ بالغباء! (وقل رب زدني علما).
ومن هنا نقول، إن الرد على أي وجهة نظر، يكون بالحُجّة والمنطق والبرهان وإن الاستخفاف بآراء الآخرين هو نوع من الضعف وعدم امتلاك القدرة على الدفاع عن الثوابت والمُسلّمات التي نؤمن بها.
النقطة الثانية، هي إقحام الدين والقرآن في نقاشات علمية جدلية، تضر أكثر مما تفيد، على عكس ما يعتقد العلماء الذين يحاولون تسخير الدين لخدمة هذه النظرية أو تلك. لقد انقسم العلماء المسلمون بين مؤيد لكروية الأرض وبين معارض لها، وكل فريق لديه من الأدلة والشواهد، ويا ليتهم يشيرون الى أن ما يقولونه هو اجتهاد قد تثبت صحته وقد لا تثبت، بل على العكس تماماً تراهم يؤكدون أفكارهم وكأنهم أنبياء هذا الزمان، والمؤسف أنهم لم يقدّموا دليلاً علمياً إلاّ وكان منقولاً عن علماء غير مسلمين، فيما اعتمدوا على النص أكثر مما اعتمدوا على الدليل العلمي المادي.
في النهاية، يؤخذ على نظرية (الأرض المُسطّحة) عدة أمور، أولها أنها تعتمد على نظرية المؤامرة، والتي تعتمد في الأساس على إثارة الشك أكثر مما تعتمد على إثبات وجهة نظرها. ثانياً، انحناءُ الأرض، يُثبته صعود الشمس خلال النهار إلى كبد السماء ثم هبوطها، ولو كانت الأرض مسطحة لحافظت الشمس على ارتفاعها. في حين أن نظريتهم تفيد أن حركة الشمس فوق الأرض تتضمن الصعود والهبوط، وهذا تخمين وافتراض، لا يقوم عليه أي دليل. أضف الى ذلك أن جميع بلدان العالم اليوم بما فيهم دولنا العربية قد أطلقوا أقماراً صناعية خاصة بالبث الفضائي، وقد تم تصميمها بناءّ على كرويّة الأرض ودورانها حول نفسها، ولو أن الأرض ثابتة لتاهت هذه الأقمار وانقطع البث، ولكان القائمون على هذه الأقمار قد اكتشفوا بما لا يدع مجالاً للشك أن الأرض ثابتة ولا تتحرك، فهل يُعقل أن تشترك دول العالم من الشرق والغرب في مؤامرة (كروية الأرض)!
هذه الأسئلة وغيرها بعثتُ بها الى القائمين على النظرية والنشطاء الذين شاركوا بنشرها، بانتظار وصول الرد المُقنع من عدمه، ولعلنا نعود للحديث في هذا الموضوع لاحقاً.
ختاماً، أعتقد أننا أمام قضية معقدة ليس من السهل الوصول إلى قناعة مؤكدة فيها على نحو سريع، ولكني أجزم أن نظرتنا للكون وللحقائق الكونية لن تعود كما كانت من قبل، حتى على فرض أن هذه النظرية ستفشل في إثبات نفسها، إلا أنها على أقل تقدير ستنجح في تعديل بعض المفاهيم وتصحيح بعضها الآخر مع كشف بعض الزيف هنا وهناك، وإثبات عدم صحة بعض المسلّمات التي نؤمن بها، ولم لا، السير باتجاه نظرية جديدة حول طبيعة الكون وشكل الأرض، قد تكون هي الأصح، ولنا في رحلة سيدنا إبراهيم للبحث عن الحقيقة، والتي قادته من الشك إلى اليقين، أكبر مثال يُحتذى.

كاتب ومُدوّن من الأردن

الأرض مُسطّحة وليست كروية!

أيمن يوسف أبولبن

- -

30 تعليقات

  1. تصوَّروا أن شِرْذِمَة اليسار في تونس أقاموا الدنيا وأقعدوها لمجرَّد تقدُّم طالبة بكلية العلوم بصفاقس بموضوع حول نظرية الأرض المسطَّحة واتَّهموها بالتخلُّف والرجعية، ما يستوفني في هذا المشهد هوالفُصَام الذي في شخصية اليساري والعلماني: فطالما أن العلم في عداء حرب مع الدين فيجب أن تلتزم في البحث بالموضوعية والشك والنزاهة في البحث، وإذا حصل تقارب بين العلم والدين فإنهم يكفرون بجميع المقاييس العلمية في البحث بما فيها الأمانة والنزاهة والموضوعية والشك وووووو

    • مشكلة حقيقية، عندما يخضع النقاش لمعايير غير منطقية، وتخضع للهوى

  2. نسبة الذين يعتقدون بكروية الأرض تتجاوز 99% ! ولا حول ولا قوة الا بالله

    • من عام 2015 انخفضت هذه النسبة كثيرا. هناك الكثير من التساؤلات حول النظرية ليس لها إجابة قاطعة

  3. اتابع عن كثب موضوع سطحية الارض وقد بدأت في تقصي الموضوع منذ شهرين وأكاد اجزم ان الارض فعلا مسطحة وفقا للمعلومات والدلائل التي جمعتها
    وخير دليل على ذلك قوله تعالى:
    { ٱلَّذِي جَعَلَ لَكُمُ ٱلأَرْضَ فِرَٰشاً وَٱلسَّمَاءَ بِنَآءً وَأَنزَلَ مِنَ ٱلسَّمَآءِ مَآءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ ٱلثَّمَرَٰتِ رِزْقاً لَّكُمْ فَلاَ تَجْعَلُواْ للَّهِ أَندَاداً وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ } البقرة 22
    { أَلَمْ نَجْعَلِ ٱلأَرْضَ مِهَٰداً } النبأ 6
    { وَٱلأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا }النازعات 30
    { وَهُوَ ٱلَّذِي مَدَّ ٱلأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِىَ وَأَنْهَاراً وَمِن كُلِّ ٱلثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ ٱثْنَيْنِ يُغْشِى ٱلَّيلَ ٱلنَّهَارَ إِنَّ فِي ذٰلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ }الرعد 3
    { وَٱلأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ شَيْءٍ مَّوْزُونٍ } الحجر 19
    { وَٱلأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ } ق 7
    { وَٱللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ ٱلأَرْضَ بِسَاطاً } نوح 19
    { وَٱلأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا } الشمس 6

    • جميل. لكن حذار من اتخاذ النص محدد وحيد. الأصل هو العلم والدليل المادي. النص قد يحمل على أكثر من معنى، والدليل أن القائلين كروية الأرض لهم دليلهم من النص

  4. السلام عليكم.
    الموضوع فيه وجهة نظر معتبرة.
    ولكن بمتابعتي لأسلوب مؤيدي نظرية الأرض المسطحة وجدتهم يعتمدون على زرع الشك في ذهن المتابع لهم بجميع العلوم الفيزيائية والمنظورة وعلوم الطيران وذلك من خلال تشكيكهم بمصداقية وكالة الفضاء الأمريكية ( ناسا ) في صعودها للقمر وكأن ناسا هي الوصي على علماء الفيزياء والمرئيات. وبعد زرع الشك يروجون لفكرتهم على أنها البديل وكأن علوم ناسا هي الكذب المحض ونظريتهم هي الصدق المحض. فهم يعتمدون على تكذيب غيرهم لاقناع الناس بنظريتهم ولا يعتمدون على أدلة علمية تدعم كلامهم.
    من بعض الأمور التي تبين عدم صدقهم بما يخص الطيران.
    1- حول رحلات من مدينة بيرث في أوستراليا إلى جوهانسبيرغ في جنوب أفريقيا. فهم يقولون حسب خريطتهم بأن المسافة بعيدة بين المدينتين فلا يوجد طيران مباشر بينهما ولذلك فإن الرحلات تكون من بيرث إلى الدوحة أو أبو ظبي (وتأخذ ما يقارب 11 ساعة طيران) ثم تكمل إلى جوهانسبيرج (وتأخذ ما يقارب 8 ساعات طيران)، بمجموع كامل للرحلة حوالي ( 19 ساعة طيران) وفي خط مستقيم تقريبا على خريطتهم المسطحة. بينما على خريطة الأرض الكروية فمسارها على شكل مثلث وغير منطقي. وذلك اعتمادا على موقع معتمد لحجز التذاكر على الانترنت.
    وعندما دخلت إلى نفس الموقع وجدت أنه يوجد طيران مباشر بين المدينتين بيرث وجوهانسبيرغ بسعات طيران ( 11 ساعة تقريبا) على طيران ساوثافريكا وعلى طيران فيرجن اوستراليا. ما يدل على أن المسافة بين بيرث وجوهانسبيرغ هي نفس المسافة بين بيرث وأبو ظبي تقريبا. ما يدل على أن نموذج الأرض الكروية هو الأقرب للصواب حسب عدد ساعات الطيران.
    وقد أغفلوا في شرحهم بأن الرحلة التي اعتمدوها بيرث – ابو ظبي – جوهانسبيرغ) هي على طيرن الاماراتية التي لا بد لها من المرور بأبو ظبي حسب قوانين الطيران المدني.
    2- يستشهدون بخبر هبوط طائرة اضطراريا في الاسكا بسبب حالة ولادة في رحلة من بالي إلى لوس انجلوس. فعلى خريطتهم أن الرحلة في خط مستقيم تأتي فوق ألاسكا فمن الطبيعي الهبوط فيها ما يرونه لا ينطبق منطقيا على خريطة الارض الكروية.
    وعند العودة للخبر وجدت أن الطائرة انطلقت من بالي الى الفلبين ثم انطلقت باتجاه لوس أنجلوس. وهو ما تم اغفاله.
    وبالعودة لخط مسير الطائرة على (الأرض الكروية) وليس على (خريطة ورقية للأرض) تبين بأن ألاسكا قريبة جدا ما يؤيد الهبوط الاضطراري على الأرض الكروية

    • تحياتي
      صحيح واتفق معك. وانا ذكرت بعض النقاط في المقال. هناك نقاط أخرى لم بظ يتسع لها المجال.
      في النهاية، ليس كل ما قالوه صحيح، ولكن هناك نقاط أخرى لا بد من البحث فيها
      حجم الشمس والقمر، المسافة بينهما وبين الأرض
      هل الأرض تدور فعلا بسرعة ألف ميل ففي الساعة، وكيف لا يؤثر ذلك على الطيران
      هل البث الفضائي يتم عبر الاقمار الصناعية فعلا أم أنه بث أرضي تعكسه الغلاف الجوي، لماذا لم تسجل حالة واحدة عن انقطاع البث بسبب عطل، أو اصطدام قمر بآخر أو بجرم سماوي
      العديد والعديد من الأسئلة

  5. *أنا بأيد الفريق الذي يطالب
    بعدم اقحام (الدين) بمسائل(علمية).
    *(الدين) جاء ليقول للناس أن هذا
    الكون له صانع هو (الله) رب العالمين.
    وينير الطريق لخلق الله ..
    *تحياتي لاخونا الكاتب (أيمن)
    ولجميع قراء ومعلقي (قدسنا العزيزة).
    سلام

  6. مما يدحض إدعأ أن الأرض مسطحه هو أن الأرض تدور حول الشمس بسرعه عاليه جداً وبمسار محدد وثابت ولكي يتم ذلك يجب أن تكون الأرض كرويه…

  7. ترددت كثيرا قبل ان اعلق على هذا المقال ولكن استغرب واستغرب كثيرا ممن يشكك ولو بنسبة قليلة بكروية الارض فهذا الموضوع مع كل هذا التقدم العلمي الذي وصلت له البشرية لم يعد موضوعا قابلا للنقاش او الشك فهنالك العديد من التطبيقات العلمية و العملية القائمة على حقيقة كروية الارض منها انظمة الملاحة الدولية انظمة الاتصالات عبر الاقمار الصناعية و الكثير غيرها عدا عن هذا هنالك العديد ممن قام برحلة الدوران حول الارض …. البشرية توصلت الى حقائق ادق من هذه كثيرا ما هذا الهراء ام هو امعانا بالغباء على مبدأ حمار ولو طار

    • عزيزي. اي قضية ممكن نقاشها بهدوء طالما اعتمدنا المنطق والدليل
      على سبيل المثال، لا يوجد أحد دار بمعنى لف حول الأرض، ولا يوجد أحد طار فوق القطب الجنوبي أو بعرف ماذا فيه
      لا يوجد صور لكل مساحات الأرض بما فيها القطب الجنوبي.
      صحيح، العلم يؤكد كروية الأرض والصور كذلك ولكن النقاش حق لكل العقلاء

  8. انا في الحقيقة اؤمن بالدين اكثر من العلم لانه ببساطة الدين ليس من قول البشر والعلم قول البشر قد يصيب وقد يخطيء, ورغم انني لا اقول بان الارض مسطحة ولا هي كروية لان القول بأي نظرية منهما تجعلنا اما ان نكذب بالعلم واما ان نكذب بالدين فالدين يقول ان الارض مسطحة كما في قوله تعالى {حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِى عَيْنٍ حَمِئَةٍ} ( بالاضافة الى الايات التي ذكرتها الاخت ام فادي الاردن ) بينما القائلين بكرويتها يرون انه لا مغرب لها , وانهم قد اوجدوا عدة اختراعات وابتكارات على اساس هذه النظرية . وعليه فاني اصدق قول القران واضع علامة استفهام على قول اهل العلم فقد ينكشف هذا الغموض يوما ما .

    • الأصل أن لا يكون هناك تعارض، وإذا حصل تعارض علينا أن نبحث ونتعلم ونجتهد كما طلب الله تعالى.
      والله أعلم

  9. يا أخي هون عليك « تايك إيت إيزي !» فلا أنت :
    1-” غاليلو” الذي شنق _ دفع حياته ثمنا لذلك _ وقال كلمته المشهورة – غير نادم _والتي احبها كثيرا ,:” الأرض لا تدور رغم أنها تدور ” . وبالتأكيد لن تتبنى موقف الكنيسة ” الاستئصالي ” الذي يلغي الآخر !؟
    2- ولا انت من★نازا ★ قد تدر عليك الكذبة أو المؤامرة أموالا – زقوما – لك ولغيرك ومن المستبعد جدا أن يدر عليك اي عامل في النازا من قريب أو بعيد لا أموال طائلة ولا حتى ثناءا
    بناء على ما سبق ومن أجله :” دعنا نتبع الحجة والحجة فقط ” والحقيقة عندي كالحرية مقدسة. والحمد لله البشرية اليوم في مستوى علمي مقبول وعلى كل المستويات والمعلومة لم تعد حكرا لأحد .
    ( ملاحظة : من ناحية أخرى ما هي أهمية اقرار أو نكران كروية أو سطحية الارض ودورانها ؟! وقد مات الانبياء عليهم السلام جميعا وهم خير الخلق بلا جدال ولم يعلموا لا بكروية الارض ولا بسطحيتها ؟! ذكرت ذلك كي لا يقحم الدين الحنيف في الموضوع . وقد أعجبني استدلال الكاتب بسيدنا ابراهيم عليه السلام وبحثه عن الحقيقة ! والحقيقة فقط، بعد رحلة الشك ! )
    على ذكر سيدنا ابراهيم عليه السلام وتقوقع البعض لحماية الاسلام بزعمهم تذكرت محاججة أهل الكتاب حول سيدنا ابراهيم عليه السلام استنادا إلى التوراة والإنجيل ولكنهم نسوا أو تناسوا أن الكتابين نزلا بعده #لاحظ أعوذ بالله من الشيطان الرجيم (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تُحَاجُّونَ فِي إِبْرَاهِيمَ وَمَا أُنْزِلَتِ التَّوْرَاةُ وَالْإِنْجِيلُ إِلَّا مِنْ بَعْدِهِ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ)
    [سورة آل عمران 65] وصدق الله العلي العظيم

  10. في الحقيقة هذا الجدل وأمثاله أثار إهتمامي بشكل كبير.. لا أقصد بذلك موضوع النقاش إذ حقيقة كروية الأرض محسومة بالقطع.. ولكن الذي يجب أن يعنى بالدراسة هو قدرة الناس على تصديق أي شيء ونكوصهم عن حقائق واضحة معايشة..
    يعني بصراحة الموضوع جعلني أتسائل عن طبيعة ونوعية الوعي المعاصر ومدى إفتقاده للإتزان المنطقي.. إذ رغم كل المعارف المتاحة والخدمات المدرسية والعلمية الخرافية المتوفرة للبشر في هذا العصر..إلا أن هناك قابلية عجيبة لنزوع نحو الأفكار المتطرفة (الدواعش) أو الطروحات المغالطة (مثال كروية الأرض).. أو الأفكار الشاذة والتفسيرات المتهافتة..
    هل هذا راجع لخلل فكري نعيشه.. أم هو تعبير عن إحتياجات نفسية.. أو هو الرغبة في الإثارة.. أم فقط هو مبالغة في محاولة التفكير خارج الإطر.. أم الأمر مصطنع للتشويش وحرف الرأي العام لغايات مدروسة..
    الأمر يحتاج لتأمل ودراسة..

  11. اذا كانت الارض مسطحة فماذا عن وجهها الاخر؟ و ما هو حال الثيران الاربعة التي تحملها على قرونها؟؟

  12. من شك في كروية الارض فهو مجنون او غبي، لكن واضح وجود مرضى نفسيين يؤمنون بانها (نعجة ولو طارت )

  13. انا شخصيا دخلت فى جدال فى هذا الموضوع مع صديق انجليزى
    ووجدت انه يقراء بالساعات كل يوم لإثبات سطحية
    الارض وان الأمريكان ضحكوا على كل العالم ولم يهبطوا
    على سطح القمر وان فيلم الهبوط على القمر غير حقيقى
    ومزور
    وان لايوجد طيران يمر على القطب الجنوبي اذا كانت الرحلة بين جنوب امريكا وأستراليا
    الا عن طريق ابوظبي او دبى
    وكان ردى طول الوقت على ذالك
    هو لماذا يضحك الأمريكان او الروس او كل الدول التى أطلقت الأقمار الصناعية لتدور حول الارض على البشرية
    ما هى المنفعة التى سوف يحققوها من ذالك ؟
    واكتشفت ان صديقى الانجليزى يكره الأمريكان
    ويكره امريكا وكل ما يريد اثباته ان الأمريكان كاذبون

    • المشكلة يا عزيزي. ان بعض ما يقوله هو وغيره صحيح، وليس أقل من ذلك هو خداع الفيديو المنشور عن الهبوط على القمر
      قد يكون الطاقم هبط بالفعل، لكن الفيديو يرجح أنه غير صحيح.
      أضف إلى ذلك أن الأمريكان أنفسهم ينفون ما تقوله ناسا، ويطالبون بالتحقق من مشاريعها

  14. السلام عليكم جميعا نحن متابعون وناقلون لما يبدوه لنا من تقدم العلم ولا أظننا بقدراتنا البسيطة وعلمنا الغير مختص والغير مجرب قادرين فعليا على أن تبدي رأي معين ،ولا ننسى أن سطحية الأرض كانت هي المسيطرة لمده لا تقل عن ألف عام ،ما دمنا بعيدين عن التجربة فهما خياران مطروحان من مختصين ونحن مجرد نؤيد أو ننفي.

  15. قبل عدة اعوام كان هناك اطلاق مركبة فضائية وتم النقل مباشر وكانت هناك كاميرات على المركبة تصور الارض ومنذ انطلاق المركبة والصاروخ معا كانت الارض تصغر تدريجيا الى ان ظهرت تماما على شكل كرة . قد يبدو الامر عند معتقدي نظرية الارض المسطحة ان كل ما جرى ليس مباشر في حينه وان جميع من كانوا يتابعون من التلفزيون او الموجودين هناك من المدعوين تم خداعهم. ناسا مؤسسة يعمل فيها علماء من جميع انحاء العالم ومن ثم هناك علماء في اليابان والصين والهند لهم مكانتهم العلمية وكلهم متفقين على كروية الارض,اما اصحاب نظرية الارض المسطحة فهم ناس لا يملكون صفة العلماء المرموقين في مجال الفضاء.

    • تحياتي أخت سلام
      ما ذكرته صحيح، واتفق معك فيما ذهبت إليه. وانا ذكرت في مقالي عدم اقتناعي بفكرة الأرض المسطحة بكليتها
      ولكن من ناحية أخرى، هناك بعض الجوانب التي ما تزال عالقة وغير مثبتة إلا نظريا، مثل دوران الأرض، قد تكون الشمس تدور حول الأرض،؟
      هل تبعد الشمس ملايين السنوات الضوئية؟
      هل المد والجزر من فعل جاذبية القمر
      وغيرها كثير

  16. أنصح الجميع بمشاهدة هذا الفلم لعلماء برازيليين قاموا باجراء تجارب علمية دقيقة وتخضع لكافة شروط البحث العلمي وأثبتوا بما لايبقي مجالا للسك أن الأرض ليست كروية او أنها ليست متوافقة مع الصفة التي نعتقدها الآن وان أقرب النظريات التي تتوافق مع نتائج البحث أنها مسطحة
    https://youtu.be/WeP6zu2XeNw

  17. لحسم هذا الجدل فليبحث احد القراء مشكورا عن رحلات طيران اليابان الى الولايات المتحدة هل تتجه غربا؟اذا تاكد من ذلك فالامر محسوم

  18. قامت طاءرة شراعية تعمل بالطاقة الشمسية بمصاحبة طاءرة اسناد تعمل بالكيروسين التقي بالدوران حول الارض في رحلة ممولة من حكومة دبي لتشجيع استخدام مصادر الطاقة النظيفة…تم
    عند السفر مباشرة من دبي الى سدني شرق استراليا تستغرق الرحلة ١٦ ساعة..
    عند السفر من سدني الى دبي مباشر تستغرق الرحلة ٢٠ ساعة…
    التفسير …لانك في الاولى تطير عكس دوران الارض فالوقت اقصر مما وانت تطير مع دورن الارض…وفي الاولى النهار قصير وفي الثانية النهار اطول…
    عند الطيران من الاردن ال تايلند تستغرق الرحلة تقريبا ٨ ساعات متواصلة وحيث ان الجو صيف والنهار يقترب من ١٤ ساعة طولا فتغادر الاردن الساعة الثانية فجرا وتهبط في تايلند الساعة ال ٦ عصرا فانت فعلا تطير عكس الدور بخط شبه مستقيم شرقا فتكون اختصرت مايقرب من ٦ ساعات..
    ففكر

  19. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يقول الله تعالى:
    “أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت وإلى السماء كيف رفعت وإلى الجبال كيف نصبت وإلى الأرض كيف سطحت فذكر إنما أنت مذكر لست عليهم بمصيطر إلا من تولى وكفر فيعذبه الله العذاب الأكبر إن إلينا إيابهم ثم إن علينا حسابهم.صدق الله العظيم
    العلم والقرآن لايتعارضان وإذا تعارضا يجب أن نعلم أن هناك سرا وراء إخفاء حقيقة أو معجزة أظهرها القرآن وكل ذلك من أجل تكذيب كلام الله ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون
    في العلم الحديث ،العلماء يبدأون بالقرآن لشرح الظواهر والمعجزات والإكتشافات العلمية،عكس ما كان عليه العلماء قبل هذا العصر،فقد كانو يرهقون أنفسهم بالبحث والتحليل وفي نهاية المطاف يجدون نتيجة أبحاثهم قد تكلم الله عنها في كتابه منذ قرون.
    وبذلك فإن الله لما قال “وإلى الأرض كيف سطحت” لم يكن عبثا أن قالها بهذه الصيغة،فإما أننا لم نفهم ولم نصل إلى تفسير الآية كما يقصد بها الله،أو أن الأرض فعلا مسطحة وقد خشي العلماء أن يعرى على كذبهم بعد أن أقروا كروية الأرض.
    وما هذا الموضوع إلا للتحليل والنقاش والتفسير والتدقيق والإكتشاف بعيدا عن الإهانات التي قرأت بعضا منها في التعاليق السابقة
    وما سبق من استشهاد بالفيديو الذي يوثق هبوط ناسا على سطح القمر إلا مثال على كذب وبهثان هذه المؤسسة التي تروج لمعلومات خاطئة وفي بعض الأحيان تتكثم عن حقائق تم اكتشافها وتتطابق مع ما جاء به القرآن.
    تحياتي
    أخوكم من المغرب.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left