صحيفة ألمانية: السلطات أطلقت سراح منير المتصدق المدان بأحداث سبتمبر سرا

احتمال ترحيله لبلده الأصلي

علاء جمعة

Aug 10, 2018

برلين ـ «القدس العربي»: نشرت صحيفة بيلد الألمانية معلومات تفيد بأن المغربي منير المتصدق والذي كان محكوما عليه بتهمة تقديم المساعدة للخلية الإرهابية المفترضة التي نفذت اعتداءات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001 في نيويورك وواشنطن قد تم إطلاق سراحه بشكل سري وربما يتم ترحيله إلى المغرب. وذكرت الصحيفة أن هذا التصرف من قبل السلطات الألمانية يعيد التذكير بحادثة ابعاد الحارس الشخصي لبن لادن والذي تم ترحيله إلى تونس.
وكانت محكمة هامبورغ قد حكمت على المتصدق بالسجن سبعة سنوات بتهمة بتهمة الانتماء إلى جماعة إرهابية، ووصف الإعلام ملابسات القضية بالمارثون الاعلامي خاصة بعد أن استدعت المحكمة أكثر من 120 شاهدا من أجل تقديم إفادات بخصوص المتهم. واستلزم الأمر أكثر من سبعين جلسة امتدت على مدار سنين طويلة من أجل النطق بالحكم. وكان قد صدر في عام 2003 حكما عليه بالسجن لمدة خمسة عشر عاما غير أن محامي الدفاع تقدم بطلب استئناف الحكم على أساس ضعف الأدلة.
ووفقا لمعطيات المحكمة الألمانية فإن المتهم اعتقل على خلفية تفجيرات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة. وقد وجه له الادعاء تهمتي المشاركة في قتل أكثر من 3000 آلاف شخص في أمريكا بالإضافة إلى الانتماء إلى مجموعة إرهابية. و طالب الادعاء الألماني بإنزال أقصى عقوبة على المتصدق وهي 15 سنه سجن. وقد برر الادعاء ذلك بأن المتهم كان عضوا في خلية هامبورغ الإرهابية التي كان ينتمي إليها من محمد عطا ومروان الشحي وزياد الجراح ورمزي بن الشيبة وسعيد باحجي. وهي الخلية التي اتهمت بالتخطيط والتنفيذ لتفجيرات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر عام 2001 في نيويورك وواشنطن. وكان منير المتصدق قد وصل إلى ألمانيا في عام 1993 للدراسة وتعرف على جماعة محمد عطاء. ويعتقد انه قد التحق بمعسكر تدريب تابع لمنظمة القاعدة في أفغانستان.
وفي كانون الثاني/ يناير 2003 أصدرت محكمة ألمانية حكما بإدانة المتصدق بالتهم الموجهة له وحكمت عليه بالسجن لمدة 15 سنة. غير أن محامي الدفاع عنه تقدم بطلب استئناف إلى المحكمة العليا في كارسروه وقد برر الدفاع طلبه بأن المعلومات التي أدلى بها رمزي بن الشيبة المعتقل في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي قد تكون لصالح موكله، لم يتم تزويد المحكمة بها. وبناء على ذلك رفع الحكم على المتصدق وتم اعادة محاكمته.
واستنادا إلى معلومات قناة «أن تي في» الألمانية الإخبارية التلفزيونية فقد يكون من المقرر ترحيل منير المتصدق إلى موطنه الأصلي في الخامس عشر من شهر تشرين أول/ أكتوبر المقبل عبر مطار هامبورغ، حيث كان يقيم فيها.
الجدير بالذكر أن هذه القضية المعقدة، التي تنظر فيها المحاكم الألمانية منذ سنوات أثارت جدلا بين برلين وواشنطن في السنوات الأخيرة، وذلك بعد رفض الولايات المتحدة الأمريكية تسليم المحاكم الألمانية وثائق تحتوي على أدلة حساسة تتعلق بالمحاكمة.
ورفضت واشنطن وقتها تقديم شهادات معتقلين في غوانتانامو عن دور المتصدق، وعليه اعتبرت المحكمة الألمانية أن الأدلة غير كافية لإصدار حكم بالسجن لمدة 15 عاما. وقد اعتبر الحكم في حينه هزيمة للادعاء العام ولوزارة الداخلية. وفي المحاكمة الثانية قدمت الولايات المتحدة شهادات المعتقلين المطلوبة، فحكمت على المتصدق بالسجن لمدة سبع سنوات بتهمة الانتماء إلى خلايا إرهابية.

صحيفة ألمانية: السلطات أطلقت سراح منير المتصدق المدان بأحداث سبتمبر سرا
احتمال ترحيله لبلده الأصلي
علاء جمعة
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left