تصريح ولد عباس حول جبهة التحريرالجزائرية يتحول إلى موضوع للتندر على مواقع التواصل

Aug 18, 2018

لندن-« القدس العربي»: تحول جمال ولد عباس، وزير الصحة الجزائري السابق وأمين عام جبهة التحرير الوطني في الحزب الحاكم، إلى موضوع للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصريح له قال فيه: «الافلان ماشي احنا لخلقناه.. ربي هو لي بعثولنا»، أي (حزب جبهة التحرير الوطني لسنا من أنشأناه، الله سبحانه وتعالى هو من بعثه لنا»، وهو التصريح الذي تحول إلى موضوع للتندر بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.
وجاء الكلام الذي صدر عن ولد عباس في إطار لقاء تشاوري جمعه برئيس حزب تجمع أمل الجزائر غول، الذي ابتسم عندما قال ولد عباس  «الافلان ماشي احنا لخلقناه.. ربي هو لي بعثولنا»، فأغلبية رواد مواقع التواصل الاجتماعي تعاملوا مع التصريح على أنه سخرية، وغرد أحدهم: «ولد عباس يقول لكم: الله سبحانه وتعالى هو من بعث لنا حزب جبهة التحرير الوطني، بمعنى دين جديد، ولكن يا ترى من هو الرسول يا سيدي، لكم دينكم ولنا ديننا»، وقال آخر: «يفعل الجاهل بنفسه ما لا يفعله العدو بعدوه».
تصريح آخر صنع به حدثًا شبيهًا أمين عام حزب الرئيس بوتفليقة، الأربعاء، حينما علق على إمكانية ترشح رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحي لرئاسيات 2019، في حال عدم ترشح الرئيس بوتفليقة، قائلاً: «نحن نتحدث في السماء، (في تلميح منه إلى بوتفليقة)، وأنت تتحدث تحت المستوى، (في إشارة منه إلى أويحي)».
وليست هي المرة الأولى التي يتحول فيها ولد عباس إلى موضوع للتندر والسخرية، فقد سبق وأن صنع الحدث عندما كشف أنه درس في جامعة لايبزيغ مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، وهو التصريح الذي لم يصدقه أحد، خاصة بسبب فارق العمر بين ولد عباس وميركل، كما سبق وأن قال إنه كان مجاهدًا وحكم عليه بالإعدام، وكان قد وعد العام الماضي أن الرئيس بوتفليقة سيمشي على قدميه خلال أشهر، وأكد أنه يقول هذا الكلام كطبيب.

تصريح ولد عباس حول جبهة التحريرالجزائرية يتحول إلى موضوع للتندر على مواقع التواصل

- -

3 تعليقات

  1. يجب تحري الامانة في النقل.
    هو قال انا درست في نفس الجامعة التي درست فيها ميركل وليس مع ميركل. الفرق واضح.

  2. مكان حزبه الطبيعي الان هو المتحف
    FLN يتميز بشيئين
    قياده اكبر ثوره عظيمه كتبت بالدم
    قياد اكبر مهازل التزوير في الانتخابات

  3. و قيادة أكبر انقلاب تميز بالدم و إقصاء المعارضين جسديا تحت مسميات الإرهاب و العشرية السوداء و اغتيال أكبر مناضل اسمه بوضياف لكي يبقى بوتفليقة واجهة مدنية لحكم العسكر

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left