الجميل والمقدس في عالم الفن... تحريم التجسيد وأزمة الوعي الديني
محمد عبد الرحيم:
July 3, 2015
القاهرة ـ «القدس العربي» يعتبر الفن التشكيلي من أقدم الفنون التي عرفها الإنسان ومارسها منذ بداياته، وتطور هذا الفن وفق التطور المعرفي للإنسان، الذي استمر في البحث عن تفسير لكل ما يحيطه من غموض في الطبيعة، فخط الرسومات فوق جدران الكهوف لتدل على وجوده، ورسم الحيوان والشجر تبجيلاً كمأوى ومصدر للطعام والرزق، ثم تقرّب إلى الآلهة اتقاء لشرها وغضبها وطمعاً في رضاها عليه.
«راعي الفرح» للمغربي عبدالجواد عوفير: القلب يلمس الأسى بالأصابع
محمد بنميلود
July 3, 2015
الشعراء يقولون ما لا يفعلون، لكن أكثر ما لفت انتباهي في تجربة عبد الجواد العوفير الشعرية، هو أنه يكسر هذه القاعدة من أساسها، إنه يقول في الشعر ما يفعله في الواقع، رغم أن الشعر في حد ذاته هو الفعل، وأن الشاعر ليس مطالبا بذلك دائما، وربما ليس مطالبا بذلك على الإطلاق، لكن المطابقة هنا إضافة نوعية يتأسس على ضوئها ما يأتي، إنها الحسية في الصورة وتكثيفها شعوريا ولا شعوريا، لتأخذ ملمحا إنسانيا حتى في حالة التجريد، وهي في النهاية توليفة صعبة بين الحقيقة والخيال وإبداع شكل كتابي خاص ومتجاوز منفصل عن المباشرة والتكرار، لكنه مرتبط في الوقت نفسه بشيء ما في الأرض يتنفس ويرى ويلمس باليد وبالقلب: في السماء نرى الطائرة الورقية تحلق، رغم أننا لا نرى الخيط الذي يربطها بيد الطفل، إنها القصيدة في منتهى تحليقها الفاتن وشفافيتها وقدرتها على إيهامنا بأنها بلا خيط يربطها بثقل الأرض، توهمنا أنها للا أحد، إنها لنا.
الاستلاب والتغريب في «شهوة النهايات» لصباح الأنباري
صالح الرزوق
July 3, 2015
يتابع صباح الأنباري في «شهوة النهايات» رحلته مع التجريب. فهو في هذه المجموعة التي تتألف من ثلاث مسرحيات هي تباعا «مقدمة، نيازك متناثرة، الوحش والكبش ونصب الحرية»، يستعمل كل الأدوات والأساليب: الأداء الصامت، والمونودراما، والخيال العلمي والتعاقب، حيث يلجأ لسلسلة من التبادل بين المشاهد الصامتة والناطقة، بالإضافة لتوظيف عدد كبير من المفردات والفقرات غير المعربة.
في مرآة أندريه تاركوفسكي/ وحلُ 1819
زياد عبد القادر
July 3, 2015
إلى الشاعرة انتصار دوليب
ترويض الثقافة وأسئلة الاستبداد
علي حسن الفواز
July 3, 2015
المشهد الثقافي العربي يبعث على الكآبة، ويكشف عن هشاشة مريعة، وعن بنى منخورة، وعن عجز عضوي في قراءة ما يجري من استعمارات جديدة، ومن صعود لأصوليات لا علاقة لها بالتاريخ والنص والجماعة..
الكاريكاتير العربي في ظل سطوة الإنترنت ونقد الجمهور
آية الخوالدة
July 3, 2015
عمان ـ «القدس العربي» الكاريكاتير فن السخرية بامتياز، الرسالة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية التي تقدر بمليون كلمة، فن يختزل في خطوطه المواقف والمشاعر والآراء. يشهد اليوم نقلة نوعية ما بين سلطة الرقابة ورئاسة التحرير قديما والرقابة الشعبية حديثا بفضل مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية. حول التفاعل المباشر ما بين رسامي الكاريكاتير وجمهورهم، بالإضافة إلى غياب اهتمام الوسائل الإعلامية بهذا الفن الصحافي والمنفرد. كان لنا هذا التحقيق.
اغتراب
يسرا بن ساسي
July 3, 2015
من نافذة إلى نافذة ومن رابط إلى رابط ومن أيقونة إلى أيقونة نستطيع أن نمضي من اليوم معظمه أو كلٌه، نعتقد أن العالم أجمعه بين أيدينا ونتوهم أننا محاطون بهالة من الأصدقاء وباقة من المتابعين وطابور من المعجبين، لكن بيننا وبين ذاك العالم الافتراضي الذي يسرقنا من واقعنا ويخطفنا من حقيقتنا ويمنعنا عن حياتنا الفعلية لوحة إلكترونية أو شاشة حاسوب وجملة من أزرار ما إن نضغط عليها حتى نصحو على حجم غربتنا ونفيق على قدر وحدتنا.. تلك النافذة ليست تفتح إلا على زنزانة نقبع فيها بمفردنا، وذلك الرابط لا يربطنا حينما نحتاج لا بمعين ولا بصديق ولا بروح تضج حياة وأملا، وتلك الأيقونة لا تقودنا لفضاء سوى فضاء غرفتنا ذي الأربعة جدران.
العصفور والببغاء ثنائية الإبداع والإتباع
خيري منصور
July 3, 2015
للوهلة الأولى يبدو هذا العنوان كما لو أنه لقصة أطفال، أو لأحد تجليات منطق الطير لفريد الدين العطار، لكنه في الحقيقة اختزال لثنائية الإبداع والإتباع، فالعصفور لا ينتظر صوتا كي يردد صداه بينما الببغاء ليس لديها ما تقول غير ما تسمعه وتكرره بلا إضافة أو نقصان.
في أسطورة الأخوَيْن العدوّين: من أبي تمّام إلى شوقي أبي شقرا
منصف الوهايبي
July 2, 2015
ذهب أكثر نقّاد العرب القدماء، إلى أنّ الشّعر لا يفعل فعله إلا إذا رفده طبع المتلقّي من جهة، ووافق استعدادا لديه، من جهة أخرى، فعندها يحدث الطّرب والأريحيّة. وكأنّه لا بدّ من دوافع ونوايا، فالالتذاذ بالمحاكاة لا يتحقّق إلاّ «بأن يكون قد سبق للنّفس إحساس بالشّىء المخيّل وتقدّم لها عهد به»، كما ينقل حازم عن ابن سينا. وهذا في الحقيقة مذهب غالب عندهم، فالشّعر قرين المؤانسة. وَأُنس النفوس كما يقول عبد القاهر موقوف على اتّباع المركوز في الطباع واستذكار المألوف وبعث المعهود من الذّكريات. وفي هذا ما يفسّر اختلاف المواقف من شعر المحدثين إلى حدّ المباينة بالجملة؛ إذ لا يمكن أن يكون لهؤلاء القدامى «الاستعداد النّفسيّ» ذاته لتقبّل الشّعر، ولا «نفس الاستعداد المعرفيّ» كلّما تعلّق الأمر بالاعتقاد في الشّعر؛ إذا أخذنا بالاعتبار المفاضلة بين الشّعر والنّثر.
مقام الحب وآهات زكريا أحمد
نصير شمه
July 2, 2015
فتاة ريفية من الجنوب التونسي، أحبت شابا تونسيا ليتعذر اللقاء بسبب التقاليد الصارمة، أحداث كثيرة.. فتاة ربما لم تلتق بالشاب أبدا، وربما التقته في نظرة من بعيد.. قررا أن يحطما قيود التقاليد وأن يلتقيا على الحب.. وفي الموعد المحدد يرسم القدر فراقا نهائيا.
معرض «رمضانيات» بغاليري «ركن الفن»: لوحات مستوحاة من الطقس الشعبي والديني المصري
محمد عبد الرحيم
July 2, 2015
القاهرة ـ «القدس العربي»: أقيم مؤخراً في غاليري «ركن الفن» في القاهرة معرض جماعي لمجموعة من شباب الفنانين التشكيليين، بعنوان «رمضانيات» وقد استوحى الطقوس الشعبية والدينية المُصاحبة لهذا الشهر المقدس، من خلال رؤية العين المصرية لهذه الطقوس، ومحاولة التعبير البصري عنها من خلال اتجاهات فنية وأساليب تقنية مختلفة، ما بين تصوير المساجد والحواري الشهيرة في القاهرة الإسلامية، إضافة إلى الاهتمام البادي واللافت للعمارة الإسلامية التراثية، من خلال وجوه حداثية حيّة نطالعها الآن، حيث لم يزل هذا التفاعل ما بين تكوينات وأشكال قديمة وشخصيات لم تزل تحيا وسط هذه البيئة، من دون أدنى شعور بالانقطاع عنها، رغم ــ مظاهر ــ الحداثة التي ضربت المجتمع المصري.
الفلسطيني مروان مخول: أرغب بالتحرر من كافة شكليات القصيدة!
زهرة مرعي
July 2, 2015
بيروت ـ «القدس العربي»: من تعيش قصيدته في وطنه، ويعيش وطنه في قصيدته، ومن يعاني غربة عن بلاد ينطق بلغتها، ويعشق بمشاعرها ناجى ربه وقال «هب لي بلاداً ملاذا». مروان مخول الشاعر القادم من الجليل الفلسطيني المحتل، مضمراً قدراً لا يُعقل من الحب، مرّ ببيروت كالحلم.
الهزيمة السردية في رواية «منازل الوحشة» للعراقية دنى غالي
علي كاظم داود
July 2, 2015
منذ البدء، تعمل رواية «منازل الوحشة» للكاتبة دنى غالي، على ترسيخ الشعور بالعزلة، بوصفها اختياراً ومهرباً، إذ تقوم بترديد لفظة العزلة على لسان الساردة، أو استخدام أحد مرادفاتها، كالانزواء واللواذ وغيرها من تعابير، نجد أنها تلتصق بالعائلة التي تنتمي إليها الساردة، ثم تظهر آثارها في «الصمت المطبق ودوامة التفكير المستمر والتيه» المسيطر على دواخلهم، كما تقول.
إصدارات
July 2, 2015
«تكوين» للكتابة الإبداعية يصدر كتابه الثاني: «الزن في الكتابة» للروائي الأمريكي راي برادبيري
الفيلم التركي «موستنغ» لدينيز غامز أورغوفين: خمس أخوات متمرّدات في بيت «مصنّعٍ للزوجات»
سليم البيك
July 1, 2015
باريس ـ «القدس العربي»: للأفلام التركيّة حضور قوي في فرنسا، إن كان ضمن المهرجانات أو العروض في الصالات، والمراجعات الصحافيّة لها تكون غالباً بتقييمات عالية. في السنة الماضية فاز الفيلم التركي «سُبات شتوي» لنوري بلجي غيلان بالسعفة الذهبية في مهرجان كان.
رهاب التخييل الذاتي
محمد العباس
July 1, 2015
معظم الروايات الأولى بتصور كليف جيمس، هي سيرة ذاتية مقنّعة وقد أُشبعت هذه المقولة بحثاً وجدلاً لتتقاطع في نهاية المطاف مع ما بات يُعرف بمحكي الذات، الذي يسمح بتسرب ظلال السيرة إلى الرواية، ولكن ما أن يُشار إلى وجود خيط ضئيل من السيرة الذاتية في رواية عربية حتى تثور ثائرة كاتبها نافياً وجود أي صلة بين أحداث الرواية وسيرته الحياتية، لدرجة أن بعض الروائيين يستهلون رواياتهم بعبارة تنبيهية لإعلان البراءة، مما قد يُظن بأنه جزء من آراء ومواقف وملامح وواقع شخصية الكاتب، خصوصاً عندما تكون الكاتبة امرأة، وكأن تسلل الذات إلى العمل الروائي خطيئة أدبية واجتماعية، الأمر الذي يكشف عن طبيعة الوعي لدى فئة عريضة من الروائيين العرب، فإنكار هؤلاء الذين يمكن وصفهم بالموضوعاتيين، إنما يعني انفصالهم عن واحد من أهم روافد الكتابة الروائية المتمثل في التخييل الذاتي.
عبد الجليل الوزاني التهامي الفائز بجائزة «كتارا» عن فئة الرواية غير المنشورة: أتوقع أن يزداد عدد كتاب الرواية مستقبلا نظرا لإغراءات الجوائز
الطاهر الطويل
July 1, 2015
الرباط ـ «القدس العربي»: اعتبر الأديب المغربي عبد الجليل الوزاني التهامي فوزه مؤخرا بجائزة «كتارا» للرواية العربية عن فئة الرواية غير المنشورة «هدية من السماء»، وكشف في حوار مع «القدس العربي» أن روايته «امرأة في الظل» جاءت استجابة لحلم رآه في المنام، لافتا الانتباه إلى أنه بدأ حياته الأدبية شاعرا قبل أن ينتقل إلى القصة القصيرة ثم الرواية. كما أكد أن الكتابة الروائية صارت تستقطب العديد من الكتاب القادمين من حقول أدبية ونقدية ومعرفية مختلفة. وفي ما يلي نص الحوار:
«داخل سوريا» غريب يقصّ حكايتنا فكيف نكتشف ذاتنا في حكايته؟
يارا بدر
July 1, 2015
بيروت ـ «القدس العربي»: عنون الصحافي الأمريكي ريز إرليخ مؤلفه الجديد بعنوان: «داخل سوريا، قصة الحرب الأهليّة وما على العالم أن يَتوقّع»، الأمر الذي سيستفّز الكثير من المعارضين السوريين، نظراً لتحفّظهم على تعريف ما يجري في سوريا بكونه «حربا أهليّة»، والتأكيد على كونها انتفاضة شعبيّة حاولت تشكيل ثورة شعبيّة ضدّ نظام سياسي أمني حاكم، لكنها وقعت في فخ العسكرة واللعبة الدوليّة.
العرض الكوميدي «وطن على وتر» في عمان... الفلسطيني عماد فراجين: الدم العربي أكبر من فني ولا يمكنني التحدث عنه
آية الخوالدة
July 1, 2015
عمان ـ «القدس العربي» : اعتمد الفنان الفلسطيني عماد فراجين على الكوميديا الاجتماعية بعيدا عن السياسية، في عرضه الكوميدي «وطن على وتر» الذي يقام في فندق إنتركونتيننتال الأردن والذي يستمر حتى اليوم الأخير من شهر رمضان.
«سماء قريبة من بيتنا» لشهلا العجيلي
July 1, 2015
عمان ـ «القدس العربي»: صدر عن منشورات ضفاف في بيروت، ومنشورات مَجاز في عمّان، ومنشورات الاختلاف في الجزائر، رواية (سماء قريبة من بيتنا) للروائيّة السوريّةشهلا العُجيلي.