بسام البدارين

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: لا يمكن معرفة ما إذا كانت مجرد مناورة تلك المتعلقة بسعي الإعلام الرسمي الأردني لاتهام الإخوان المسلمين بإنشاء معسكرات تدريب «داعشية « للأطفال عشية الانتخابات أم أنها حجة المفلس وردة فعل على استسلام المنطق الرسمي للتحليل القائل بأن الإخوان هم أبرز اللاعبين ميدانياً وشعبياً في المرحلة الانتخابية مقابل «فراغ كبير» في كل الجبهات التي يفترض بها مواجهتهم او منافستهم.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: ما يصادق على الرواية التي تؤشر إلى أن القانون الحالي للانتخابات في الأردن أقرب لصيغة «القوائم الوهمية» منه للقوائم الإندماجية هو تلك الحملات الانتخابية «الفردية» التي تجتاح غالبية الدوائر وقوائمها.

بسام البدارين
تقرر المدعوة ايفي مائير مشاغلة الرأي العام الاردني بطريقتها الخاصة وباعتبارها ناطقة باسم ما يسمى بالوكالة اليهودية عندما تقترح في تصريح لها بان البطل الاردني احمد ابو غوش من عائلة تقيم في مدينة القدس وبالتالي فهو اسرائيلي.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: يترقب الأردن بكل طاقته الذهنية والسياسية الموقف الذي ستجتمع فيه دول الخليج الحليفة والصديقة قبل نهاية العام الحالي حيث تنتهي فترة المنحة الخليجية المقررة من دول مجلس التعاون بقيمة خمسة مليارات دولار لتبدأ بعدها المرحلة اللاحقة.

بسام البدارين
الإعلامي المهتم بالرياضة والشباب عبد الحكيم الحفار سجل الملاحظة الأولى والأبرز على تلفزيون الحكومة في اللحظة التي كان فيها الشاب النحيل أحمد أبو غوش يسجل أرفع فوز أردني عالمي في فنون القتال ويحصل على ميدالية أولمبياد البرازيل.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»:اجتهد عضوا البرلمان التركي المنتميان للمعارضة ألطان تان وسردال جولو على هامش تفاعلهما مع الصحافة الأردنية بإظهار مسألتين أساسيتين.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: تصوران يمكن التقاطهما ببساطة وسط النخبة الأردنية عندما يتعلق الأمر بتشخيص وتوصيف عمل الرئيس النشط جدا والمسيس والمعارض سابقا، للهيئة المستقلة للانتخابات الدكتور خالد الكلالدة.

بسام البدارين
عمان «القدس العربي»: بعد النقاشات الداخلية المغلقة والتي لا تعلن للرأي العام لاتجاهات السلفية الجهادية عند الشباب الأردني يصبح التعامل مع «شباب الإخوان المسلمين» خطوة في غاية الحكمة عندما يتعلق الأمر بالارتباك الرسمي الملموس في استراتيجيات مواجهة التطرف عند الجيل الأردني الشاب.

بسام البدارين
عمان- «القدس العربي»: أعلن التحالف الذي يقوده حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني عن انتهاء تسجيل قوائمه الانتخابية بصورة تكرس القناعة بترشيح مكثف وهجمة منظمة بالتعاون والتحالف مع العديد من الشخصيات الوطنية.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: خياران أحلاهما لا يخلو من مرارة سياسية أمام صانع القرار التنفيذي في الاردن يقفزان عند أي محاولة للتعاطي مع هجمة الاخوان المسلمين المنظمة على الانتخابات في الربع ساعة الأخيرة حيث ينتهي اليوم موعد التسجيل الرسمي لقوائم الترشيح.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: تتطور مع مرور الوقت داخل أروقة القرار الرسمي الاردني حالة غريبة وغير مألوفة من الواقعية والخضوع لفكرة سيطرة الاخوان المسلمين أو إيقاعات الـ»ضد» على الانتخابات المقبلة قبل نحو شهر من تنظيمها.

بسام البدارين
«لسنا في السويد .. « .. هذا ما قاله لي مسؤول بارز في الحكومة الاردنية وهو يحاول تقليب صفحات دفتر الاقتراع الجديد الملون الذي تم اعتماده ليوم الاقتراع في الانتخابات العامة الشهر المقبل.

عمان ـ «القدس العربي»: مسألتان لا يمكن إغفالهما من الحسابات عندما يتعلق الأمر بذلك «الخيط المخفي» بين سلسلة اعتقالات متنوعة وملف الانتخابات في الأردن وتحديداً في الجزء المتعلق بنسبة المشاركة والميل الاجتماعي لابتزاز السلطة او الضغط عليها من هذا الباب.

بسام البدارين
بعيدا عن القضية نفسها ونجمها أشعر ببعض الأسى على الزملاء في محطتي «المنار» و«الميادين»، بإعتبارهما منبران يمثلان الحرب المقدسة على الشعب السوري باسم شعار «لن تسبى زينب مرتين»!

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: لا توجد طريقة يمكن بواسطتها قياس مستوى الانضباط الناتج عن دور ونشاط وموقف المرشحين الذين يعلمون مسبقاً بأنهم عبارة عن «حشوات» في قوائم الانتخابات خصوصا تلك المعنية بتمثيل الإخوان المسلمين.