بسام البدارين

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: اتخذ بعض وجهاء ونشطاء أبناء مدينة الخليل في الأردن خطوات سريعة وملموسة في الاتجاه المعاكس تماماً لمبادرة ما يسمى بمجلس عشائر الخليل التي حاولت المزج بين الشعبي والسياسي والتقدم بأفكار مثيرة للجدل مجدداً حول الإطار الكونفدرالي في الوقت الذي لم يصدر فيه عن السلطة الأردنية أي موقف بالخصوص.

تعقيبا على مقال بسام البدارين: تجنيس واستثمار يؤديان إلى بيع الأردن

لقطات لوليّ العهد وكادر عن استقبال اللاجئين السوريين
بسام البدارين

بسام البدارين
ثمة في الأردن برلماني طريف وخفيف الظل وصريح ومحبوب للناس شمالي المملكة إسمه فواز الزعبي.

تعقيبا على تقرير محمد المذحجي: الدبلوماسية الإيرانية

عمان - «القدس العربي» ـ من بسام البدارين: في خطاب متلفز ومعد بعناية بمناسبة عيد الاستقلال استخدم الملك الأردني عبد الله الثاني عبارة «عروبة فلسطين»، وتجنب مصطلح «الضفة الغربية»، كما أنه ركز على دور الهاشميين في رعاية المقدسات والمسجد الأقصى، مشيرا لجده الذي استشهد في باحته. واعتبرت مصادر أردنية مطلعة أن الخطاب حمل رسائل مهمة ومنها تركيز العاهل الأردني على مفهوم «المواطنة» وعلى أساس ان الوحدة الوطنية هي الأساس، وأن لا فرق بين أردني وآخر إلا بخدمة الوطن والالتزام بدولة القانون والمؤسسات.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: يحتاج النص فعليا لاستثناء إسرائيل من تشريع جديد ينظم الإستثمار في المشاريع العملاقة في الأردن لأكثر من «تنمر» متسارع لبعض النواب ولد عابراً في فترة الصباح ومات في مهده بفترة المساء في يوم صاخب برلمانياً عبر فيه قانون صندوق الإستثمار الجديد وبكل بساطة ومع أدنى وجبة من الجدل.

بسام البدارين
يذكرني رئيس الوزراء الأردني الأسبق علي أبو الراغب - وهو يقترح تجريب ما جربته إسبانيا بتعزيز الإستثمار عبر «التجنيس والإقامة» -بوزير الداخلية الأسبق نايف القاضي عندما تصدر شاشة تلفزيون «رؤيا» المحلي وهو ينفي وجود «لائحة سرية» لتطبيق تعليمات فك الإرتباط مع الضفة الغربية.

عمان ـ «القدس العربي» من بسام البدارين: يفضل الأردن ترقب وانتظار نتائج العملية السياسية الشعبية المتفاعلة في المنطقة الخضراء في عمق بغداد قبل التعامل بجدية مع إقتراحات سفارة بغداد في عمان بخصوص إعادة فتح حدوده المغلقة للعام الثالث على التوالي مع العراق أو حتى قبل التعاطي بالحزم اللازم مع «بقايا» حكومة الرئيس حيدر العبادي.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: يظهر زعيم «جبهة النصرة» المقاتلة في سوريا أبو محمد الجولاني قدراً من التكتيك السياسي الإستخباري وهو يقرر إجراء «تنقلات» داخل تنظيمه المقاتل تشمل حصرياً النخب الفلسطينية والأردنية التي تتولى مهام أساسية في الواجب القتالي وتحديداً في جنوب سوريا.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: رغم توقيعه شخصياً على محضر مجلس التنسيق الأردني - السعودي المعلن مؤخراً لا يظهر رئيس الوزراء في عمان الدكتور عبدالله النسور ميلاً للإغراق في التفاؤل بقدر ما يميل إلى الزهد في التفاعل والغرق بالتفاصيل مع الأسابيع الأخيرة لحكومته وتجربته التي تكثر الأقاويل بخصوص رحيلها.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: لا يبدو الحديث عن وفود من وجهاء ومخاتير فلسطين ستطالب الأردن بالكونفدرالية مجدداً بعيداً عن سياقات «المقاولات» الموسمية المعتادة لشخصيات برلمانية أو واجهات عشائرية تحاول البحث عن دور إجتماعي.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: بدا لافتاً جداً للنظر أن يدرس قانون الصندوق الاستثماري السيادي الأردني الجديد حكومياً بعد إرساله عمليا للبرلمان في وجبة بحث متأخرة قليلاً وبصورة غير منطقية وليس في مقر رئاسة الحكومة ولكن في هيئة الاستثمار.

بسام البدارين
سألني صديق على فيسبوك: ما هو الولاء؟.. انا شخصيا متهم من مؤسسات رسمية عديدة ومن عشرات الأشخاص والنشطاء بأني خارج دائرة الولاء.

بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: بدأ مسلسل التعامل سياسياً بالقطعة مع الإخوان المسلمين في الأردن بالتوازي مع ظهور ملامح الطموح الإنتخابي عند خصومهم المنشقين عنهم في تياري الجمعية المنشقة المرخصة عنهم وجناح زمزم الذي بدأ فكرة ثقافية للإصلاح الداخلي ويسابق الزمن الآن للتحول إلى حزب سياسي مرخص.