بسام البدارين

توصية أمريكية تطلبت تغيير قواعد اللعبة في ملف «الشتات الفلسطيني»
بسام البدارين
عمان- «القدس العربي»: فجأة تختفي الحساسيات وتتقارب الاتجاهات وتتسارع الاتصالات... هذا تحديدا ما حصل خلال خمسة أيام فقط على صعيد العلاقة الأردنية التركية، التي عايشت مشاهد مؤثرة وعميقة وغير مسبوقة على مستوى التنسيق الثنائي ورفع منسوب الاتصال خلال أيام قليلة.

عروض مغرية ومفاجئة تتضمن «منح الجنسية» وحق «الإقامة الدائمة»
بسام البدارين
عمان- «القدس العربي» : لا يمكن حساب الخطوة المفاجئة التي قررتها الحكومة الأردنية مساء الاثنين تحت عنوان الجنسية والإقامة للمستثمرين، ولأول مرة ضمن جداول «الجرأة السياسية» التي التزمت الحكومة نفسها بمعاييرها عندما صارحت الرأي العام بالوضع المالي الصعب للخزينة وجازفت بالتصعيد الضريبي وبرفع الأسعار.

بسام البدارين
لا يلام الأردني عندما يصب جام غضبه على مجلس النواب الذي مرر أولا الميزانية المالية للحكومة، ثم قرر منحها ثقة جديدة، بناء على مذكرة تقدم بها نخبة من أعضاء البرلمان، بهدف «التجاوب التكتيكي» مع هتافات الشارع.

عمان- «القدس العربي»: هل وضعها الأردن في أذن وزير خارجية تركيا جاويش أوغلو؟.. هذا هو السؤال الذي يقفز إلى ذهن الساسة والمحللين والإعلاميين فورا عند رصد وملاحظة الهجوم الذي قاده في جملة نقدية هادفة الوزير التركي على الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط تحت عنوان «ضغوط الجامـعة ومحـورها على الأردن وفلسـطين بشـأن الـقدس».

بسام البدارين
هل تحتاج زيارة «تفقدية» عادية لمشروع له علاقة ببلدية العاصمة الأردنية عمان لكل هذه الكاميرات والصور؟!

عمان ـ «القدس العربي»: قبل ساعات فقط من زيارة وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى عمّان، انشغل مضيفه الأردني أيمن الصفدي بطلب خاص من زملائه المسؤولين والوزراء يقضي بعدم إعلان أي شيء رسميا يخص مذكرة التفاهم المالية التي سيوقعها الضيف الأمريكي عند حضوره.

وضع تكتيكي غامض نتج عن «تصلب» رئيس الوزراء وخلافات بين مراكز القوى
بسام البدارين
عمان- «القدس العربي»: لعلها مصادفة أو «أجندة « غير واضحة تلك التي تجمع بصورة نادرة رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة إلى جانب رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي في زاوية واحدة لأول مرة من عنوان عريض ومهم له علاقة بإدارة ملف «حجب الثقة» عن الحكومة ظهر غدٍ الأحد.

عودة «التجاذب» بين الكبار ووسائط التواصل الاجتماعي «سلاح فتاك»
بسام البدارين
عمان - «القدس العربي» : قد ينطوي الحديث عن «بعد عشائري» في حادثة حافلة الباص التي أطاحت المستشار في الديوان الملكي عصام الروابدة، على مبالغة متعجلة خارج سياق «الرسالة المدنية الحقوقية» التي أراد القصر الملكي الأردني توجيهها عندما قدم الأخير استقالته في خبر صفق له بعضهم لكنه يعيد انتاج المزيد من التساؤلات حول عودة ظواهر التجاذب بين مراكز القوى.

بسام البدارين
عمان - «القدس العربي»: لا تبدو القراءة موحدة داخل مؤسسات القرار الأردنية فيما يتعلق بكيفية التعاطي مع مذكرة برلمانية جادة تطرح الثقة بحكومة الرئيس هاني الملقي. مؤسسة الديوان الملكي تحاول وبشتى الطرق لفت النظر إلى ان الرئيس الملقي لا يزال يحظى بالثقة والبركة السياسية.

بسام البدارين
اختصرها ناشط إلكتروني متحمس بالعادة «عندما تنتفض المحافظات تغيب المخيمات».

إبلاغات أمريكية: تل أبيب لا تريد تبني «المبادرة العربية» والرياض تخشى تركيز تركيا وإيران على «تأشيرات الحج»
بسام البدارين
عمان - «القدس العربي»: يمكن تلمس قراءة جديدة للحدث أكثر عمقًا عند محاولة فهم التطور اللافت جدًا الذي حصل في محور العلاقات بين أبو ظبي وعمّان الأسبوع الماضي، خصوصًا أن العاصمة الأردنية بدت محتفية الى حد كبير باللقاء الحيوي الذي جرى مع الشيخ محمد بن زايد وتم فيه تجاوز تحفظات، وفي بعض الأحيان توترات في العلاقة بين البلدين الصديقين فرضت بصماتها على العام الماضي تحديداً.

بسام البدارين
من اللحظة التي التقطت فيها كاميرا المذيع الأردني المخضرم هاني البدري رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وهو على باب الطائرة مغادرا في رحلة علاجية، تحول الأمر إلى دراما على الطريقة الهندية.

ضحايا الانتخابات في الصدارة... الأولوية لسعر الدينار وصندوق النقد يرفض أي تراجعات
بسام البدارين
عمان- «القدس العربي»: قد يكون الأكثر أهمية في الجزء الاقتصادي من آخر حوار ملكي أردني مع نخبة من رجالات مدينة السلط تحديدًا، هو تلك الإشارات المعنية بأن صندوق النقد الدُّولي لا يظهر أي تسامح مع الأردن في مسألة خفض عجز الميزانية إضافة إلى أن الأولوية في هذه المرحلة تتمثل في الحفاظ على سعر الدينار.

وسط صمت حكومي يزعم احتواء النتائج:
بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: لا تعرف غالبية نشطاء السياسة والشارع في الأردن الناشط المثير للجدل علي البريزات أحد المؤثرين في الحراك الشعبي الأردني في مناطق جنوب عمان العاصمة. لكن الرجل رغم ضعف تغطيته إعلاميا كان النجم الأبرز طوال الأسبوع الماضي في مجال التداول الكثيف والعنيف لشريط فيديو يتحدث فيه مع بعض المواطنين مباشرة عن ظاهرة الغلاء وملف الأسعار. الشريط تم تداوله عبر وسائط التواصل الاجتماعي بشكل عاصف وغير مسبوق حيث تبادله عشرات الآلاف من الأردنيين، وامتنعت السلطات الحكومية عن التعليق على م

بسام البدارين
عمان - «القدس العربي»: يتحول الاعتراض على موضوع الأسعار في الأردن إلى توترات أكثر ميلًا للعنف، وعلى أكثر من صعيد، وسط غياب ملموس لرؤية حكومية أشمل، في التعاطي مع تداعيات أول خطوة قاسية في سياق التخلص من «دولة الرعاية»، ومن دون الاقتراب بالوقت نفسه من نطاق «الرفاه الاجتماعي».