دبي

دبي - د ب أ: أعلن «مهرجان دبي السينمائي الدولي» أمس، عن منحه «جائزة تكريم إنجازات الفنانين»، إلى المطربة الهندية آشا بوسلي «تقديراً لمسيرتها الفنية والغنائية الزاخرة، وما قدمته للسينما الهندية من صوت عذب عبر أكثر من 12 ألف أغنية، شاركت بها في مشاهد أكثر من 850 فيلماً على مدى 81 عاماً».

أحمد جمال المجايدة:
دبي – «القدس العربي» كلّما اقتربت اللحظة الحاسمة لإعلان إسم الفائز، كلما ازداد الترقُّب وشد الأعصاب وحبس الأنفاس لدى الجمهور، وخصوصاً بين مشتركي برنامج «آراب أيدول» على «أم بي سي 1» و»أم بي سي مصر». في الأسبوع الأخير قبل تتويج «محبوب العرب» للموسم الثالث، استمر التحدّي الشديد بين خمسة مشتركين متأهّلين، بذلوا كل ما في وسعهم لإقناع الجمهور بالتصويت لهم. لكن، إعلان النتائج أنهى دراماتيكيا رحلة اثنين من مشتركي البرنامج، وهما: عمّار الكوفي من كردستان العراق، ومحمد رشاد من مصر اللذان احدث خروج

أحمد جمال المجايدة:
دبي- «القدس العربي» هل تتمكّن شقيقتان من الحفاظ على الروابط العائلية إذا وقعتا في حب الرجل نفسه، أم تتحوّل مشاعر الحب إلى حقد وكراهية بينهما؟

أفضل نصوص المنفى تكتب في وطن مشتت
بغداد ـ «القدس العربي» من صفاء ذياب: على الرغم من انتقالات الشاعر والناقد الكردي لقمان محمود في بلدان كثيرة، غير أنه لا يستطيع العيش إلا في أرض كردية، فبعد أن هرب من سوريا على خلفية مضايقات عدّة من قبل نظامها، وانتقاله للعيش في ألمانيا وبعض الدول الأوروبية، غير أنه عاد من جديد ليعيش في مدينة السليمانية التي قدمها كسائح في بداية الأمر، لكنه عشق هذه المدينة وقرر التشبث فيها.

الرباط ـ «القدس العربي» من الطاهر الطويل: اختارت «مؤسسة الفكر العربي» مدينة الصخيرات (القريبة من العاصمة المغربية) مكانا لتقديم تقريرها السابع حول التنمية الثقافية، ضمن فعاليات مؤتمرها السنوي الثالث عشر الذي انعقد الأسبوع الماضي تحت شعار: «التكامل العربي: حلم الوحدة وواقع التقسيم». يحمل التقرير عنوان: «العرب بين مآسي الحاضر وأحلام التغيير: أربع سنوات من الربيع العربي»، وهو يقع في 782 صفحة من القطع الكبير، دراسات وأبحاثا شارك بها 56 باحثا وخبيرا عربيا، مقسمة على الأبواب التالية: «الأحداث وتح

لندن - «القدس العربي» من محمد عايش: تتنعم النوادي الرياضية في مختلف أنحاء القارة الأوروبية بعشرات اللاعبين من ذوي الأصول العربية، الذين يشكلون إضافات مهمة للنوادي التي يلعبون فيها، إلا أنهم يفتحون الباب أمام فيضان من الأسئلة التي تتعلق في أسباب تألقهم في الخارج بينما يغيبون عن أوطانهم الأصلية، وما اذا كانت البيئة الرياضية في العالم العربي أصلاً مواتية لتنمية وتطوير المواهب أم أنها بيئات طاردة لهذه المواهب.

روعة قاسم
تونس - «القدس العربي»:  يفرش السجاد الأحمر قبالة المسرح البلدي التاريخي في قلب العاصمة التونسية ليعلن انطلاق موعد جديد مع السينما التونسية والعربية والأفريقية والعالمية... إنه مهرجان قرطاج أحد أعرق المهرجانات السينمائية في العالم.   

نص: رضوى عاشور
في مساء السادس والعشرين من ايار/مايو (وهو بالمناسبة يوم مولدي) ذهبنا إلى ميدان التحرير. حسناً، أخّرنا المرض خمسة أشهر. سوف يبدو ممجوجاً لو توقفت الآن وقدمت تعبيراً بلاغياً أو خطبة عصماء عن مشاعري، لسبب بسيط لا علاقة له بذائقتي الأدبية، هو أنني لم آت الميدان سائحة، ولا زرته للفرجة ولا تلبية لحنين، أو لكي أقول لنفسي حصل خير يا رضوى ها أنتِ في نهاية المطاف وصلتِ الميدان الذي كان يُفــــترض أن تكــوني فيه ولم تتمكني.

هاشم شفيق
لنصوص وديع سعادة مذاق خاص، فهو خبير في مزج النص الشعري بنصوص جمالية مختلفة آتية من عوالم السرد الفني أو المصفى النثري، الذي تخلفه نثريات الشعر والرواية والقصص والحكايا الشعرية، التي تتكىء على كتاب الطبيعة والكائنات والبعد الفطن للحكمة الشاعرية النائمة في تفاصيل الكون والوجود والحياة.

علي العائد
ترجع نظريات الخرافة إلى ما قبل فلسفة سقراط، بمعنى أن النظريات نشأت بعد وجود الخرافة ليس بزمن طويل، لكن هذه النظريات اتخذت لبوسها العلمي منذ النصف الثاني من القرن التاسع عشر، مع مساهمات علم النفس، والأنثروبولوجيا، وبدرجة أقل علم النفس، في ذلك. مع ذلك، لا توجد نظريات للخرافة قائمة بذاتها، فالخرافة ليست كالأدب الذي يدرس كأدب فقط، لا كتاريخ، أو علم إجتماع.

صنعاء/دبي - رويترز: قال محافظ البنك المركزي اليمني، محمد بن همام، أمس الجمعة ان السعودية لم تطلب من اليمن السداد المبكر لقرض قيمته مليار دولار، وإن المقاتلين الحوثيين الذين يسيطرون على البنك لا يتدخلون في عملياته.

حسام عبد البصير
القاهرة «القدس العربي»: بابتسامة شاب مقبل على الزفاف وبثقة ديكتاتور على يقين بأن التاريخ سيمنحه الفرصة كي يشمت في اعدائه، استقبل الرئيس المخلوع مبارك حكم البراءة، بينما في خلفية المشهد يصرخ ضحاياه، ولحسن حظه أنه مصاب منذ سنوات بعيدة بضعف السمع، ما يمنحـــه الفرصـــة دوماً لأن يكون بمأمن من أن يؤرقه ضميره لسماع صراخهم.

لندن ـ «القدس العربي»: دعا نائب رئيس شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، الجمعة إلى انشاء قوات تحالف عربي، وذلك في سلسلة من التغريدات على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر.

عبداللطيف الوراري*
بحلول ذكرى رحيله الرابعة، سيتذكّر أصدقاؤه وقُرّاؤه رجلاً حكيماً كان بينهم، يتوكّأ على عصاه بقدرما يستند إلى خبرة اليد والمسالك الضيقة؛ وكان حليق الوجه، خفيض الصوت، أنيق المظهر؛ وكان الضوء من نظراته اليقظة يشعّ بدفق الأمل؛ وبابتسامته الحييّة التي تُداري شاربه الكثّ الأشيب، كان يعالج المسافة بينه وبين الآخرين. هو إدمون عمران المالح الذي تعلّم التنفس بعمق، قبل أن يخذله وهو في الثالثة والتسعين من عمره، فووري جسده ثرى الصويرة، مدينة الرياح التي أحبّها وأفنى بها أخصب أيّام حياته في الكتابة و

خيري منصور*
منذ استغاث محمود درويش بالنّقاد الموسميين وباعة الاكفان المتجولين «انقذونا من هذا الحب القاسي» حتى دفاعه الجمالي عن تغييب السياسي المباشر في القصيدة لصالح الانساني عقود عاشتها الثقافة العربية بلا بوصلات، واوشك فيها القاسم المشترك سواء تعلّق بالهوية او الهاجس الابداعي على التلاشي، وذلك لاسباب ليست أدبية او ثقافية خالصة بقدر ما هي سياسية واجتماعية بنيوية ذات صلة بتشكّل الدولة المراوحة بين القبيلة والكيان الطارىء المفروز من حقبة استعمارية نسجت مستعمراتها على غرارها، فالملكي منها افرز ن