افغانستان

كابل - الأناضول – أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، الأحد، أن 41 مسلحاً على الأقل قتلوا وأصيب 25 آخرون، في إطار حملة عسكرية واسعة النطاق استهدفت معاقل مسلحي حركة طالبان، خلال الـ 24 ساعة الماضية. وقالت الوزارة في بيان لها “خلال الـ 24 ساعة الماضية، شنت قوات الدفاع والأمن الوطني الأفغانية عمليات مشتركة من أجل حماية الأرواح والممتلكات، وهزيمة المسلحين في أجزاء مختلفة من البلاد، ما أسفر عن مقتل 41 مسلحاً، وإصابة 25 آخرين”. وعثرت القوات المشتركة أيضاً على ذخائر خفيفة وثقيلة خلال الغارات التي تم

نانجارهار – د ب أ – قتل ثلاثة مسلحين أجانب على الأقل ينتمون إلى تنظيم الدولة الاسلامية (المعروف إعلامياً باسم داعش) في قصف جوي شرقي أفغانستان، طبقاً لما ذكرته وكالة “خاما برس″ الافغانية للانباء السبت. وجاء في بيان، صادر عن قيادة الشرطة الاقليمية، أن المسلحين قتلوا في قصف جوي، نفذته قوات أمريكية في منطقة أشين. وأضاف البيان أنه تم تنفيذ القصف الجوي مساء أمس الجمعة في بلدة “جاوارجار” وجميع من قتل في القصف من المسلحين الاجانب. ولم يتوافر مزيد من التفاصيل، فيما يتعلق بهويات المسل

كابول – د ب أ – أعلن مسؤول أفغاني أن تنظيم الدولة الإسلامية قد خطف 13 معلماً، من المحاضرين في معهد ديني في إقليم نانجارهار شرقي أفغانستان الأحد. وقال المتحدث باسم حاكم الإقليم ،عطا الله خوجياني، إن “المعلمين كانوا منشغلين بجمع أوراق الامتحانات من الطلبة في منطقة شبولي عندما تم خطفهم”. ونقل بيان عن حاكم الإقليم القول إن قوات الأمن الأفغانية قد بدأت عملية لتحرير المحاضرين الذين اختطفوا من المعهد الكائن بمنطقة حسكة مينا. وكان تنظيم الدولة قد أضرم النار الأحد، في أكثر من 60 منزلاً للمد

أفغانستان – د ب أ – أحرق أنصار تنظيم الدولة الاسلامية (المعروف إعلامياً باسم داعش) 65 منزلاً على الاقل بإقليم ننجارهار شرق أفغانستان، طبقاً لما ذكرته وكالة “خاما برس″ الافغانية للانباء السبت. وذكر المسؤولون المحليون أنه تم حرق المنازل في منطقة كوت في وقت متأخر ليلة الجمعة. وأكد عطا الله خوجياني، المتحدث باسم حاكم إقليم ننجارهار وقوع الحادث، مشيرا إلى أنه تم حرق 65 منزلاً على الاقل، لكن لم ترد أنباء عن سقوط ضحايا. وأضاف خوجياني أنه تم هجر المنازل، عندما اقتحم أنصار الجماعة الارهابية

واشنطن – الأناضول - حمل الجيش الأمريكي، حركة طالبان مسؤولية مقتل مدنيين أفغان، خلال اشتباكات مع جنوده، نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بحسب بيان له الخميس.وقال الجيش الأمريكي، في بيان له إن المدنيين، الذين لقوا مصرعهم في ولاية قندوز، شمالي أفغانستان، قتلوا إثر الاشتباكات التي جرت بين مسلحي طالبان وجنود أمريكيين. وأضاف البيان أن التحقيقات في الاشتباكات، التي جرت مع مسلحي طالبان وجنود أمريكيين، أظهرت أن 33 مدنياً قتلوا إثر تبادل لإطلاق النار بعد أن شنت القوات الأمريكية حملة مداهمات على مناز

كابول – د ب أ – ارتفعت حصيلة قتلى ثلاثة هجمات بأفغانستان إلى 58 شخصاً، وأكدت الامارات العربية المتحدة الاربعاء أن خمسة من دبلوماسييها قتلوا في إقليم قندهار جنوب أفغانستان. وأصيب 116 شخصاً على الاقل في هجمات الثلاثاء، فيما كان أكبر عدد للضحايا بسبب الانفجار خارج البرلمان في العاصمة كابول. وكان مهاجمان انتحاريان من طالبان قد استهدفا بوابة مبنى البرلمان، بينما كان العاملون والبرلمانيون يستعدون للعودة إلى منازلهم. وأعلن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد المسؤولية عن الهجوم. وقال قمر الد

كابول- أ ف ب- قتل ما لا يقل عن 24 شخصا واصيب العشرات بجروح في الانفجارين اللذين وقعا قرب مبنى البرلمان الافغاني احدهما نفذه انتحاري راجل والثاني بسيارة مفخخة، اثناء خروج الموظفين من المكاتب. وقال متحدث باسم وزارة الصحة إن ما لا يقل عن “24 قتيلا و70 جريحا” نقلوا إلى المستشفيات بعد ساعة ونصف من وقوع الانفجارين. واضاف ان “هذه الحصيلة مرشحة للارتفاع لان بعض الجرحى في حال حرجة” في حين كانت سيارات الاسعاف والاطفاء تواصل عملها في الموقع. وقال مسؤول كبير في الأجهزة الأمنية إن الانفجارين تسببا

كابول – د ب أ – قامت عناصر من حركة طالبان، بجلد ستة أشخاص، علناً، في وسط أفغانستان، بسبب مزاعم تلقيهم رشاوى وممارستهم الزنا، بحسب ما قالته السلطات المحلية الثلاثاء. وذكر بيان لحركة طالبان أنه: “تم جلد خمسة لصوص وشخص واحد متهم بالشروع في الزنا، علناً، كعقاب لهم في مدينة غزني، عاصمة إقليم غزني” الأحد. وتأتي واقعة الجلد في الوقت الذي أبلغت فيه السلطات المحلية وجماعة حقوقية عن ارتفاع في أعداد وقائع الجلد والإعدام، من جانب متشددين وجهات غير حكومية في أنحاء البلاد. ومن جانبه، قال حسين م

كابول – د ب أ – واجهت قوات الأمن الأفغانية الاثنين، مطلع عام عسير، حيث بدأت حركة طالبان العام الجديد بهجوم جديد في إقليم هلمند المضطرب الواقع جنوبي البلاد، حيث استمر القتال لليوم الثالث، بحسب ما ذكرته السلطات الافغانية والسكان المحليون. وفر جميع المدنيين من إقليم هلمند المستهدف في الهجوم، وفقاً لأحد شيوخ القبائل المحلية. ولم يتضح وضع القتال الاثنين، حيث أن هناك رويات مختلفة لكل من عناصر طالبان وقوات الحكومة وشيوخ القبائل . وفي تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي، “تويتر”، أعل

أفغانستان - د ب أ – قتل قيادي بارز من حركة طالبان، على أيدي أحد أقربائه بإقليم تخار شمال شرق أفغانستان، طبقاً لما ذكرته وكالة “خاما برس″ الافغانية الاحد. وذكر مسؤولو الحكومة المحلية أن الزعيم بحركة طالبان يدعى ماجد، وكان يعمل لصالح الحركة في منطقة “يانجي كالا” بالاقليم. وأضاف المسؤولون أن ماجد قتل بأيدي ابن شقيقه، فيما يبدو لأمر له صلة بعداوة شخصية. وذكر مسؤول أمني محلي طلب عدم الكشف عن هويته ان المهاجم انضم إلى قوات الانتفاضة الشعبية في أعقاب الهجوم. ولم تعلق طالبان على التقري

أفغانستان- د ب أ – قتل زعيم بحركة طالبان، بالاضافة إلى ثلاثة عناصر آخرين من الحركة، خلال عملية جرت في إقليم “ننجارهار” شرق أفغانستان، طبقاً لما ذكرته وكالة “خاما برس″ الافغانية للانباء السبت. وذكر مسؤولو أمن محليون أن الزعيم بحركة طالبان، قتل خلال عملية جرت في منطقة “أشين” المضطربة، التي كانت معقلا في السابق لانصار تنظيم الدولة الاسلامية (المعروف إعلامياً باسم داعش). وأضاف المسؤولون أن العملية أجريت من قبل القوات الخاصة ليلة الجمعة، كما تم مصادرة العديد من الاسلحة، إلى ج

كابول - الأناضول - جا “حاجي غولي”، مدير أمن ولاية “هلمند” الأفغانية، من هجوم بسيارة مفخخة استهدفه أثناء قيامه بجولة تفقدية في الولاية. وقال رئيس استخبارات هلمند ” كريم خان” الاثنين، إن سيارة مفخخة انفجرت بعد اقترابها من سيارة غولي أثناء تفقده لأحد مخافر الشرطة عند مدخل مدينة “لشكركاه” في الولاية. وأشار خان أن عنصر شرطة لقي مصرعه وأصيب 4 آخرون جراء الهجوم، فيما نجا مدير الأمن دون تعرضه لإصابات. إلى ذلك، ذكر بيان عن مستشفى هلمند أن 8 أشخاص يتلقون العلاج في المستشفى جراء إص

أوروزجان – د ب أ – قتل خمسة مسلحين على الاقل وأصيب اثنان آخران، في غارة جوية بإقليم “أوروزجان” جنوب أفغانستان. وقالت وزارة الدفاع الافغانية إنه تم تنفيذ الغارة الجوية في منطقة “شورا” بإقليم “أوروزجان” من قبل سلاح الجو الافغاني، طبقاً لما ذكرته وكالة “خاما برس″ الافغانية للانباء السبت. ولم تعلق الجماعات المتشددة المسلحة المناهضة للحكومة، من بينها مقاتلو طالبان على التقرير حتى الآن. وإقليم “أوروزجان” من بين الاقاليم المضطربة نسبيا في جنوب أفغانستان، حيث يعم

واشنطن- أ ف ب- أكد البنتاغون الاثنين ان الغارة الجوية التي شنتها الولايات المتحدة في تشرين الاول/ اكتوبر في افغانستان واسفرت عن مقتل القيادي في تنظيم القاعدة فاروق القحطاني قتل خلالها ايضا قياديان آخران في التنظيم المتطرف. وقالت وزارة الدفاع الأمريكية على لسان المتحدث باسمها بيتر كوك إن الغارة التي استهدفت القحطاني في 23 تشرين الاول/ اكتوبر في اقليم كونار الواقع في شمال شرق افغانستان على الحدود مع باكستان اسفرت اضافة إلى مقتله عن مقتل كل من ساعده الايمن بلال العتيبي وعبد الواحد الجنابي وهو &#

كابول – د ب أ – ذكر مسؤول أن مسلحين مجهولين قتلوا السبت، خمس نساء ورجلاً بإقليم قندهار جنوب أفغانستان. وقال سميم خابالواك، أحد المتحدثين باسم حاكم إقليم قندهار إن النساء كن موظفات في مطار “قندهار” الدولي و”كن في طريقهن إلى العمل عندما فتح المسلحون النار، مما أسفر عن مقتل الخمسة وسائقهن”. وفر المهاجمون من المنطقة بعد وقوع الحادث وبدأت عملية بحث من قبل قوة شرطة المدينة. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن. وكان رجل شرطة في المطار بالعاصمة كابول قد قتل يوم الاربعاء مو