القدس العربي Alquds Newspaper

سورية Archive

  • المعارضة السورية تشنّ هجوما على قريتين شيعيتين يتحصّن فيهما «حزب الله» في ريف حلب

    November 23, 2014
    ريف حلب ـ «القدس العربي»  من ياسين رائد الحلبي: تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي المعارضة السورية بما فيها جبهة النصرة وقوات النظام في محيط قريتي نبل والزهراء الشيعيتين في ريف حلب في شمال سوريا، نتيجة هجوم ينفذه المقاتلون على القريتين، فيما أفاد المرصد عن مقتل 25 عنصرا من قوات النظام في معركة مع مقاتلي المعارضة في بلدة زبدين في ريف دمشق.
    ريف حلب ـ «القدس العربي» من ياسين رائد الحلبي: تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي المعارضة السورية بما فيها جبهة النصرة وقوات النظام في محيط قريتي نبل والزهراء الشيعيتين في ريف حلب في شمال سوريا، نتيجة هجوم ينفذه المقاتلون على القريتين، فيما أفاد المرصد عن مقتل 25 عنصرا من قوات النظام في معركة مع مقاتلي المعارضة في بلدة زبدين في ريف دمشق.
  • التمارين اللبنانية في ولاية العهد

    وسام سعادة
    November 23, 2014
    المستفاد من تجربة ربع قرن من «الجمهورية الثانية» اللبنانية أنّ التطبيق الواقعي لإتفاق الطائف، سواء في ظلّ الوصاية العسكرية والأمنية السورية، أو الفترة التالية لها والمحكومة بالـ»التنّطح الهيمنيّ» لـ»حزب الله»،  قد عنى في موضوع رئاسة الجمهوريّة تطوير نوع من «ولاية عهد»، أو بالأحرى «هالة ولاية عهد»، تناط بقائد الجيش، الذي يسود العرف بأنْ يكون مارونياً أسوة برئيس البلاد، وبحاكم مصرف لبنان الماروني كذلك الأمر، الذي يحلّ في المرتبة الثانية كـ»ولي عهد رديف».
    المستفاد من تجربة ربع قرن من «الجمهورية الثانية» اللبنانية أنّ التطبيق الواقعي لإتفاق الطائف، سواء في ظلّ الوصاية العسكرية والأمنية السورية، أو الفترة التالية لها والمحكومة بالـ»التنّطح الهيمنيّ» لـ»حزب الله»، قد عنى في موضوع رئاسة الجمهوريّة تطوير نوع من «ولاية عهد»، أو بالأحرى «هالة ولاية عهد»، تناط بقائد الجيش، الذي يسود العرف بأنْ يكون مارونياً أسوة برئيس البلاد، وبحاكم مصرف لبنان الماروني كذلك الأمر، الذي يحلّ في المرتبة الثانية كـ»ولي عهد رديف».
  • توافق سني ـ درزي جنوب سوريا يفشل مساعي نظام الأسد لإشعال حرب طائفية

    سلامي محمد:
    November 23, 2014
    درعا ـ «القدس العربي»  قال أبو المجد الزعبي من المكتب الإعلامي لـ «الجبهة الجنوبية» للجيش الحر، بعد أن شكلت فصائل الجبهة الجنوبية مسمار نعش النظام السوري الأخير، حاول الأخير يائساً وأد انتصارات الجبهة عن طريق الفتنة المذهبية، في إشارة إلى مشاركة شباب من الطائفة الدرزية المنتسبين إلى لجان «الدفاع الوطني» في الحملة التي نفذها النظام ضد قرى كفر حور وبيت جن وبيت تيما في جبل الشيخ مطلع الشهر الجاري.
    درعا ـ «القدس العربي» قال أبو المجد الزعبي من المكتب الإعلامي لـ «الجبهة الجنوبية» للجيش الحر، بعد أن شكلت فصائل الجبهة الجنوبية مسمار نعش النظام السوري الأخير، حاول الأخير يائساً وأد انتصارات الجبهة عن طريق الفتنة المذهبية، في إشارة إلى مشاركة شباب من الطائفة الدرزية المنتسبين إلى لجان «الدفاع الوطني» في الحملة التي نفذها النظام ضد قرى كفر حور وبيت جن وبيت تيما في جبل الشيخ مطلع الشهر الجاري.
  • «صيد الضباع» خطة أمريكية لتعقب وقتل قيادات تنظيم «داعش»

    November 23, 2014
    بغداد ـ «القدس العربي» :  كشفت مصادر عسكرية عن وضع التحالف الدولي خطة أطلق عليها تسمية «صيد الضباع وتهدف لملاحقة والقضاء على 32 قيادياً بارزاً في تنظيم «داعش».
    بغداد ـ «القدس العربي» : كشفت مصادر عسكرية عن وضع التحالف الدولي خطة أطلق عليها تسمية «صيد الضباع وتهدف لملاحقة والقضاء على 32 قيادياً بارزاً في تنظيم «داعش».
  • «أحرار الشام» تطرد «جيش الإسلام» من معبر باب الهوى على الحدود السورية التركية

    حازم داكل
    November 23, 2014
    انطاكيا ـ «القدس العربي» اندلعت اشتباكات بين عناصر من حركة «أحرار الشام» الإسلامية وبين «جيش الإسلام» في وقت سابق، عند معبر باب الهوى الحدودي بين سوريا وتركيا، عند محاولة «أحرار الشام» السيطرة على المعبر.
    انطاكيا ـ «القدس العربي» اندلعت اشتباكات بين عناصر من حركة «أحرار الشام» الإسلامية وبين «جيش الإسلام» في وقت سابق، عند معبر باب الهوى الحدودي بين سوريا وتركيا، عند محاولة «أحرار الشام» السيطرة على المعبر.
  • سوريا بين الخليفة العلماني والخليفة الإسلامي والسلاح النسائي

    November 23, 2014
     مع إعلان أبي بكر البغدادي نفسه خليفة للمسلمين، استشعر بشار الأسد، خطراً مُحدقاً، فبدأ يسعى إلى تعزيز صورته في الداخل والخارج خليفةً «علمانياً» خلَفاً أو مقابلاً للبغدادي.
    مع إعلان أبي بكر البغدادي نفسه خليفة للمسلمين، استشعر بشار الأسد، خطراً مُحدقاً، فبدأ يسعى إلى تعزيز صورته في الداخل والخارج خليفةً «علمانياً» خلَفاً أو مقابلاً للبغدادي.
  • يوميات الألم والحزن

    صبري عيسى
    November 23, 2014
    ■ لم تعد هناك ثوابت في حياتي اليومية أحرص عليها كما كنت في أعوام ما قبل الزلزال، فانا ابن النكبة ووسمت جلدي النكسة، والآن تحفر في أعماقي توابع الزلزال الذي نعيشه منذ حوالي أربعة أعوام، ذاكرتي لم تعد تحفظ صور النكبة ولا تفاصيل النكسة، الآن تحاصرني صور الموت والدمار ويسكن في اعماقي اليأس والخوف والإحباط، أحاول اغلاق ملفاتي يومياً قبل النوم وفي عقلي شعور بأن هذه الليلة هي الأخيرة في حياتي، وفي اليوم التالي أستقبل ضوء النهار مع يأس متجدد، وتتكرر المشاهد وكأنني أعيد مشاهدة مسلسل حلقاته تتواصل بلانهاية، ولا أستطيع أن أتوقف عن المشاهدة وأنا محكوم بالفرجة عليه بدون اعتراض.
  • الأسد يدعو إلى «جهود جدية لا استعراضية» في مكافحة الأرهاب

    طائرات ميراج فرنسية تصل «في الأيام المقبلة» إلى الأردن لمحاربة «الدولة الإسلامية»
    November 23, 2014
    ■ عواصم ـ وكالات: أكد الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله وفدا برلمانيا روسيا أمس الأحد ان مكافحة الإرهاب تتطلب «جهودا جدية» و»ممارسة ضغوط فعلية» على الأطراف الداعمة له، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا».
    ■ عواصم ـ وكالات: أكد الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله وفدا برلمانيا روسيا أمس الأحد ان مكافحة الإرهاب تتطلب «جهودا جدية» و»ممارسة ضغوط فعلية» على الأطراف الداعمة له، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا».
  • دائما خطوة واحدة للأمام

    تسفي برئيل
    November 23, 2014
    على الصورة الفظيعة التي نشرت في موقع مقرب من تنظيم الدولة الاسلامية «داعش»، حيث يظهر فيها شاب عراقي محروق بالكامل، كتب: «الشيعة في مدينة ديالي أحرقوا شاب سني فقط لان اسمه عمر». حديث آخر على ذات الموقع يروي ان الميليشيات الشيعية قتلت 15 شخص من قبيلة كركولي السنية واخذت عشرات الاسرى.
  • مسارات الأزمة السورية في الأمم المتحدة… دي ميستورا إدارة الأزمة أم حلها؟

    عبد الحميد صيام
    November 22, 2014
    نيويورك (الأمم المتحدة)  «القدس العربي»: يتفق الجميع على أن الأزمة السورية بدأت بتاريخ 15 آذار/مارس 2011 في مدينة درعا على إثر قيام مجموعة أطفال بالخربشة على الجدران بشعارات تدعو لإسقاط النظام حيث تم إعتقالهم وتعذيبهم وقتل بعضهم، فقام الأهالي بأول مظاهرة إحتجاجا على ما جرى لأبنائهم فتطورت المظاهرات وانتقلت من مدينة لأخرى محافظة في البداية على سلميتها.  وكان أول تدخل لمجلس الأمن في الأزمة السورية بتاريخ 3 آب/أغسطس 2011 حيث أصدر أول بيان رئاسي حول إقتحام مدينة حماة أدان فيه العنف المفرط واستهداف المدنيين وطالب بوقف العنف والقتل فورا.  بعد ذلك غرقت الأمم المتحدة في وحل الأزمة السورية لأذنيها وتعاملت مع أربعة مسارات أساسية في الأزمة وبطرق مختلفة تدل على إزدواجية المعايير أحيانا وعلى الفشل أو التهرب من المسؤولية أو صعوبة التنفيذ أحيانا أخرى. والمسارات الأربعة التي  ولجتها الأمم المتحدة هي:
    نيويورك (الأمم المتحدة) «القدس العربي»: يتفق الجميع على أن الأزمة السورية بدأت بتاريخ 15 آذار/مارس 2011 في مدينة درعا على إثر قيام مجموعة أطفال بالخربشة على الجدران بشعارات تدعو لإسقاط النظام حيث تم إعتقالهم وتعذيبهم وقتل بعضهم، فقام الأهالي بأول مظاهرة إحتجاجا على ما جرى لأبنائهم فتطورت المظاهرات وانتقلت من مدينة لأخرى محافظة في البداية على سلميتها.  وكان أول تدخل لمجلس الأمن في الأزمة السورية بتاريخ 3 آب/أغسطس 2011 حيث أصدر أول بيان رئاسي حول إقتحام مدينة حماة أدان فيه العنف المفرط واستهداف المدنيين وطالب بوقف العنف والقتل فورا.  بعد ذلك غرقت الأمم المتحدة في وحل الأزمة السورية لأذنيها وتعاملت مع أربعة مسارات أساسية في الأزمة وبطرق مختلفة تدل على إزدواجية المعايير أحيانا وعلى الفشل أو التهرب من المسؤولية أو صعوبة التنفيذ أحيانا أخرى. والمسارات الأربعة التي  ولجتها الأمم المتحدة هي:
  • خطة «دي ميستورا» طوق نجاة للنظام وحصار حلب هدف الأسد لتحقيق مكاسب سياسية

    إسماعيل جمال
    November 22, 2014
    إسطنبول - «القدس العربي»:   أجمعت قيادات سياسية وعسكرية من المعارضة والائتلاف السوري في مقابلات خاصة مع «القدس العربي» على أن خطة المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا ستيفان دي ميستورا لتجميد القتال تخدم النظام السوري وتعتبر بمثالبة «طوق النجاة» له، محذرين من أن الأسد يهدف إلى حصار مدينة حلب من أجل تحقيق مكاسب سياسية في أي مساع دبلوماسية مقبلة.
    إسطنبول - «القدس العربي»: أجمعت قيادات سياسية وعسكرية من المعارضة والائتلاف السوري في مقابلات خاصة مع «القدس العربي» على أن خطة المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا ستيفان دي ميستورا لتجميد القتال تخدم النظام السوري وتعتبر بمثالبة «طوق النجاة» له، محذرين من أن الأسد يهدف إلى حصار مدينة حلب من أجل تحقيق مكاسب سياسية في أي مساع دبلوماسية مقبلة.
  • «داعش» يتحول إلى استراتيجية «الوجوه المكشوفة» في حربه الإعلامية

    محمد عايش
    November 22, 2014
    لندن - «القدس العربي»:  تحول تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش» إلى استراتيجية جديدة في حربه الإعلامية تقوم على «الوجوه المكشوفة» والذبح الجماعي، من أجل بث مزيد من الرعب في قـلـوب خـصــومه، والـتـأكيد على أن الذبح بالســكين هو طريقة القتل المعتمدة، وهو المصير الأخير لمن يقع أسيراً بين أيدي التنظيم.
    لندن - «القدس العربي»: تحول تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش» إلى استراتيجية جديدة في حربه الإعلامية تقوم على «الوجوه المكشوفة» والذبح الجماعي، من أجل بث مزيد من الرعب في قـلـوب خـصــومه، والـتـأكيد على أن الذبح بالســكين هو طريقة القتل المعتمدة، وهو المصير الأخير لمن يقع أسيراً بين أيدي التنظيم.
  • دي ميستورا: مستور طبخة الحصى

    صبحي حديدي
    November 22, 2014
    لا يبدأ المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، من حيث فشل سلفه كوفي أنان، ذو الخبرة الدبلوماسية الأكبر والحنكة التفاوضية الأعلى، رغم نجاحه في عقد جنيف ـ1؛ ولا من حيث فشل سلف السلف، الأخضر الإبراهيمي، رغم ولايتين في المهمة، ودراما دولية وإعلامية اكتنفت جنيف ـ2؛ بل يلوح وكأنه يبدأ من تقويض أشغال السلفَين معاً، وربما تسعة أعشار مرجعيات الأمم المتحدة حول الملف السوري. ذلك لأنه لا ينطلق من، أو بالأحرى لا يعلن إحياء، أو العودة إلى اعتماد، نقاط أنان الستّ؛ رغم أنها أرقى صيغة لما أمكن للأمم المتحدة أن تنجزه من «معجزات»، على سبيل ما صنفته المنظمة الدولية تحت بند «خطط السلام» في سوريا.
    لا يبدأ المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، من حيث فشل سلفه كوفي أنان، ذو الخبرة الدبلوماسية الأكبر والحنكة التفاوضية الأعلى، رغم نجاحه في عقد جنيف ـ1؛ ولا من حيث فشل سلف السلف، الأخضر الإبراهيمي، رغم ولايتين في المهمة، ودراما دولية وإعلامية اكتنفت جنيف ـ2؛ بل يلوح وكأنه يبدأ من تقويض أشغال السلفَين معاً، وربما تسعة أعشار مرجعيات الأمم المتحدة حول الملف السوري. ذلك لأنه لا ينطلق من، أو بالأحرى لا يعلن إحياء، أو العودة إلى اعتماد، نقاط أنان الستّ؛ رغم أنها أرقى صيغة لما أمكن للأمم المتحدة أن تنجزه من «معجزات»، على سبيل ما صنفته المنظمة الدولية تحت بند «خطط السلام» في سوريا.
  • توقعات أمريكية بفشل خطة مبعوث الأمم المتحدة في سوريا.. والخبراء يرونها إذلالا دبلوماسيا آخر

    رائد صالحة
    November 22, 2014
    واشنطن - «القدس العربي»:  يعتقد محللون أمريكيون بأن الأمم المتحدة تتجه إلى إذلال دبلوماسي آخر في سوريا وهم يلتقطون أكثر من اقتراح لمبعوث المنظمة العالمية ستيفان دي ميستورا بهدف بدء سلسلة من اتفاقات إطلاق النار بين الحكومة السورية وبعض الجماعات المتمردة بدءا من مدينة حلب المحاصرة. أما أفضل سيناريو يمكن الحصول عليه كما يقول الخبراء فهو الاتفاق على إنشاء مناطق هدنة وتجميد للأعمال العدوانية والسماح لجميع الأطراف بالتركيز على المعركة الرئيسية ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
    واشنطن - «القدس العربي»: يعتقد محللون أمريكيون بأن الأمم المتحدة تتجه إلى إذلال دبلوماسي آخر في سوريا وهم يلتقطون أكثر من اقتراح لمبعوث المنظمة العالمية ستيفان دي ميستورا بهدف بدء سلسلة من اتفاقات إطلاق النار بين الحكومة السورية وبعض الجماعات المتمردة بدءا من مدينة حلب المحاصرة. أما أفضل سيناريو يمكن الحصول عليه كما يقول الخبراء فهو الاتفاق على إنشاء مناطق هدنة وتجميد للأعمال العدوانية والسماح لجميع الأطراف بالتركيز على المعركة الرئيسية ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
  • آفاق مبادرة دي ميستورا لحل الأزمة السورية

    محمد زاهد غول
    November 22, 2014
    جاءت المبادرة الأممية التي يقودها ستيفان دي ميستورا بعد انقطاع طويل من المتابعة الأممية المباشرة لإيجاد حل للأزمة السورية. فمنذ فشل الأخضر الإبراهيمي واستقالته المشينة من تولي الملف السوري في نهاية عام 2013 لم ترسل الأمم المتحدة وأمينها العام بان كي مون أي مبعوث أممي لمعالجة أخطر صراع وقع في العالم في هذا القرن، ودون أن ننسى فشل المبعوث الأسبق كوفي عنان، الأمين العام السابق للأمم المتحدة، والذي بذل جهودا أكبر من جهود الأخضر الإبراهيمي، فقد كان أكثر حظوظاً وقدرة سياسية وعدم انحياز لأحد الأطراف، ولم يكن مبعوثاً مشتركاً عن الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية بشكل رسمي مثل الأخضر الإبراهيمي، ومع ذلك لم تكلل جهوده بالنجاح. ولكن جهود السيد كوفي عنان أدت إلى ظهور اتفاق مؤتمر جنيف الأول إلى العلن بحدود حزيران/يونيو 2012، والذي أعلن فيه اتفاق أطراف الصراع الأساسية عليه باسم اتفاق جنيف، والذي أصبح يوصف بالأول بعد دخول مراحل التحضير للثاني وقد خرج الاختلاف على تفسير بنود اتفاق جنيف 1 بين أهم الموقعين عليه بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الروسي، الذي كان ولا يزال يتولى الدفاع عن النظام السوري لبشار الأسد في المحافل الدولية ومجلس الأمن، فضلا عن الدعم العسكري الكامل، ودون قيود وبلا حدود.
    جاءت المبادرة الأممية التي يقودها ستيفان دي ميستورا بعد انقطاع طويل من المتابعة الأممية المباشرة لإيجاد حل للأزمة السورية. فمنذ فشل الأخضر الإبراهيمي واستقالته المشينة من تولي الملف السوري في نهاية عام 2013 لم ترسل الأمم المتحدة وأمينها العام بان كي مون أي مبعوث أممي لمعالجة أخطر صراع وقع في العالم في هذا القرن، ودون أن ننسى فشل المبعوث الأسبق كوفي عنان، الأمين العام السابق للأمم المتحدة، والذي بذل جهودا أكبر من جهود الأخضر الإبراهيمي، فقد كان أكثر حظوظاً وقدرة سياسية وعدم انحياز لأحد الأطراف، ولم يكن مبعوثاً مشتركاً عن الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية بشكل رسمي مثل الأخضر الإبراهيمي، ومع ذلك لم تكلل جهوده بالنجاح. ولكن جهود السيد كوفي عنان أدت إلى ظهور اتفاق مؤتمر جنيف الأول إلى العلن بحدود حزيران/يونيو 2012، والذي أعلن فيه اتفاق أطراف الصراع الأساسية عليه باسم اتفاق جنيف، والذي أصبح يوصف بالأول بعد دخول مراحل التحضير للثاني وقد خرج الاختلاف على تفسير بنود اتفاق جنيف 1 بين أهم الموقعين عليه بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الروسي، الذي كان ولا يزال يتولى الدفاع عن النظام السوري لبشار الأسد في المحافل الدولية ومجلس الأمن، فضلا عن الدعم العسكري الكامل، ودون قيود وبلا حدود.
  • آفاق مبادرة دي ميستورا بخصوص حلب الواقعة بين فكي كماشة النظام و«داعش»

    محمد اقبال بلو
    November 22, 2014
    انطاكيا - «القدس العربي»:  أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، بعد التشاور مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي تعيين ستيفان دي ميستورا، مبعوثاً خاصاً إلى سوريا كانت أولى مهامه وأهمها متابعة الجهود السياسية لتنفيذ مشروع النقاط الست والانتقال إلى عملية سياسية لنقل السلطة في سوريا بينما رأى كثيرون أن مهمة دي ميستورا هي إدارة الأزمة وليس حلها إلى أن تتبلور الأمور على الأرض وتحسم في اتجاه ما أو أن يحسم الانقسام في مجلس الأمن ويتوصل إلى حل توافقي جديد يكلف دي ميستورا بتنفيذه.
    انطاكيا - «القدس العربي»: أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، بعد التشاور مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي تعيين ستيفان دي ميستورا، مبعوثاً خاصاً إلى سوريا كانت أولى مهامه وأهمها متابعة الجهود السياسية لتنفيذ مشروع النقاط الست والانتقال إلى عملية سياسية لنقل السلطة في سوريا بينما رأى كثيرون أن مهمة دي ميستورا هي إدارة الأزمة وليس حلها إلى أن تتبلور الأمور على الأرض وتحسم في اتجاه ما أو أن يحسم الانقسام في مجلس الأمن ويتوصل إلى حل توافقي جديد يكلف دي ميستورا بتنفيذه.
  • معارضة الداخل تتغزّل بخطة دي ميستورا والحكومة ليست مستعجلة

    كامل صقر
    November 22, 2014
    دمشق - «القدس العربي»: كما تشتبك وتتلبد الأجواء الميدانية في الجغرافيا السورية، تشتبك وتختلط الأوراق السياسية المتصلة بالملف السوري ولا تبدو واضحة بأي شكل من الأشكال. خطة دي ميستورا أو مبادرته أرّقت المتابعين ودفعت الكثيرين منهم للاجتهاد في تفسيرها وتلمّس بنودها وأهدافها. يصفها البعض بالسوريالية فيما يراها آخرون واقعية ولا يصلح سواها لوقف نزيف الدم السوري.
    دمشق - «القدس العربي»: كما تشتبك وتتلبد الأجواء الميدانية في الجغرافيا السورية، تشتبك وتختلط الأوراق السياسية المتصلة بالملف السوري ولا تبدو واضحة بأي شكل من الأشكال. خطة دي ميستورا أو مبادرته أرّقت المتابعين ودفعت الكثيرين منهم للاجتهاد في تفسيرها وتلمّس بنودها وأهدافها. يصفها البعض بالسوريالية فيما يراها آخرون واقعية ولا يصلح سواها لوقف نزيف الدم السوري.
  • من «جنيف2» إلى «حلب أولا» عبثية الحل في سوريا

    إبراهيم درويش
    November 22, 2014
    بعد مرور أكثر من ثلاثة أعوام على الانتفاضة السورية والتي خلفت وراءها أكثر من 200.000 قتيل سوري وأكثر من 10 ملايين لاجئ وجرت إليها الولايات المتحدة وروسيا وعددا من دول المنطقة، وبعد فشل كل المبادرات السياسية لجمع أطراف الأزمة والتوافق على حل سياسي، استقال خلالها مبعوثان دوليان لتحول المهمة الخاصة التي أوكلت لهما للمهمة المستحيلة، تخرج علينا الأمم المتحدة أخيرا بخطة عمل وليس مشروع حل. ونعني بها مبادرة «حلب أولا» التي طرحها مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا دي ميستورا في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.
    بعد مرور أكثر من ثلاثة أعوام على الانتفاضة السورية والتي خلفت وراءها أكثر من 200.000 قتيل سوري وأكثر من 10 ملايين لاجئ وجرت إليها الولايات المتحدة وروسيا وعددا من دول المنطقة، وبعد فشل كل المبادرات السياسية لجمع أطراف الأزمة والتوافق على حل سياسي، استقال خلالها مبعوثان دوليان لتحول المهمة الخاصة التي أوكلت لهما للمهمة المستحيلة، تخرج علينا الأمم المتحدة أخيرا بخطة عمل وليس مشروع حل. ونعني بها مبادرة «حلب أولا» التي طرحها مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا دي ميستورا في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.
  • مهمة دي ميستورا بين المماطلات الإيرانية والسورية والتعقيدات على الأرض

    محمد المذحجي
    November 22, 2014
    لندن - «القدس العربي»: في النظرة الأولى، يبدو تحالف النظام العلماني القومي العربي في سوريا مع الحكومة الدينية القومية الفارسية في إيران تحالفا غير معقول، لكن تتمتع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والجمهورية العربية السورية بإحدى التحالفات الأكثر استقراراً في منطقة الشرق الأوسط على الرغم من الاختلافات الأيديولوجية الواضحة. وتسببت الحرب الإيرانية العراقية وأحداث لبنان وملف حزب الله بالتقارب بين إيران وسوريا بشكل كبير، وأصبحت سوريا بوابة تصدير ثورة الخميني إلى لبنان والعالم العربي كله. وكان حافظ الأسد أول رئيس عربي هنأ آية الله الخميني بانتصار ثورته واعترف رسمياً بالتغيير السياسي في إيران، وأرسل للخميني مصحفاً مرصعا بالذهب.
    لندن - «القدس العربي»: في النظرة الأولى، يبدو تحالف النظام العلماني القومي العربي في سوريا مع الحكومة الدينية القومية الفارسية في إيران تحالفا غير معقول، لكن تتمتع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والجمهورية العربية السورية بإحدى التحالفات الأكثر استقراراً في منطقة الشرق الأوسط على الرغم من الاختلافات الأيديولوجية الواضحة. وتسببت الحرب الإيرانية العراقية وأحداث لبنان وملف حزب الله بالتقارب بين إيران وسوريا بشكل كبير، وأصبحت سوريا بوابة تصدير ثورة الخميني إلى لبنان والعالم العربي كله. وكان حافظ الأسد أول رئيس عربي هنأ آية الله الخميني بانتصار ثورته واعترف رسمياً بالتغيير السياسي في إيران، وأرسل للخميني مصحفاً مرصعا بالذهب.
  • في اليوم العالمي للطفل: أطفال سوريا: أحلام بحجم راحة اليد

    ريما شري
    November 22, 2014
    لندن - «القدس العربي»:  هذه عينة من مقابلات مختلفة أجريت مع أطفال سوريين في سوريا وبعض الدول المضيفة لهم. توثق هذه العينة معاناة الأطفال، مطالبهم، امنياتهم، حقوقهم وأحلامهم، بعيدا عن أي شيء آخر. لا حديث هنا عن طفل يلقنه المراسل ماذا يقول من خلف الكاميرا، أو يخنق طفولته بأسئلة ملغومة لا يفهمها، ولا تخص عالمه، ولا تقدم الإجابات عنها حلولاً لمشاكله. لا تتضمن هذه العينة لقطة مقربة لوجه طفل يبكي وصوت مراسل في الخلفية يقصف اللحظة بسؤال: أخبرنا ماذا فعل بك بشار الأسد؟ هل قصف بيتك؟ هل شرد عائلتك؟ ثم يستطرد وكأنه سجل الإجابة المطلوبة بهزة رأس: شو بتقلوا لبشار؟ وفي المقابل، ليس في هذه العينة أطفال تربط معاناتها بالمخطط الإسرائيلي الأمريكي والفتن الطائفية وهي لم تبلغ من العمر ما يكفي كي تفهم ما تعنيه هذه الكلمات التي تنطقها بسرعة سردها للحروف الأبجدية. باختصار، ليس في هذه العينة أي إستغلال للطفولة أو حديث في السياسة ولذلك تم اختيار معظمها، وبإمعان، من منظمات وجمعيات تعنى بحقوق الطفل لا من وسائل إعلام محسوبة على جهة سياسية معينة، وذلك بهدف تسليط الضوء على محنة الأطفال السوريين في وقت يحتفل فيه العالم باليوم العالمي للطفل الذي يتوافق مع تاريخ توقيع 191 دولة على الاتفاقية الأولية لحقوق الطفل عام 1989. الأطفال يعكسون هنا، وإن عن غير قصد، انتهاكات لأبسط حقوقهم كحرمانهم من طعام يشتهونه أو لعبة يتمنونها، أو معاناتهم من البرد والجوع، أو عن حقوقهم في التعليم والطبابة والعيش بسلام. هنا، أيضاً رصد لأحلامهم التي لم تغير فيها الحرب أي شيء.
    لندن - «القدس العربي»: هذه عينة من مقابلات مختلفة أجريت مع أطفال سوريين في سوريا وبعض الدول المضيفة لهم. توثق هذه العينة معاناة الأطفال، مطالبهم، امنياتهم، حقوقهم وأحلامهم، بعيدا عن أي شيء آخر. لا حديث هنا عن طفل يلقنه المراسل ماذا يقول من خلف الكاميرا، أو يخنق طفولته بأسئلة ملغومة لا يفهمها، ولا تخص عالمه، ولا تقدم الإجابات عنها حلولاً لمشاكله. لا تتضمن هذه العينة لقطة مقربة لوجه طفل يبكي وصوت مراسل في الخلفية يقصف اللحظة بسؤال: أخبرنا ماذا فعل بك بشار الأسد؟ هل قصف بيتك؟ هل شرد عائلتك؟ ثم يستطرد وكأنه سجل الإجابة المطلوبة بهزة رأس: شو بتقلوا لبشار؟ وفي المقابل، ليس في هذه العينة أطفال تربط معاناتها بالمخطط الإسرائيلي الأمريكي والفتن الطائفية وهي لم تبلغ من العمر ما يكفي كي تفهم ما تعنيه هذه الكلمات التي تنطقها بسرعة سردها للحروف الأبجدية. باختصار، ليس في هذه العينة أي إستغلال للطفولة أو حديث في السياسة ولذلك تم اختيار معظمها، وبإمعان، من منظمات وجمعيات تعنى بحقوق الطفل لا من وسائل إعلام محسوبة على جهة سياسية معينة، وذلك بهدف تسليط الضوء على محنة الأطفال السوريين في وقت يحتفل فيه العالم باليوم العالمي للطفل الذي يتوافق مع تاريخ توقيع 191 دولة على الاتفاقية الأولية لحقوق الطفل عام 1989. الأطفال يعكسون هنا، وإن عن غير قصد، انتهاكات لأبسط حقوقهم كحرمانهم من طعام يشتهونه أو لعبة يتمنونها، أو معاناتهم من البرد والجوع، أو عن حقوقهم في التعليم والطبابة والعيش بسلام. هنا، أيضاً رصد لأحلامهم التي لم تغير فيها الحرب أي شيء.
Page 1 of 541123Last