استطلاعات للرأي تؤكد تراجعا مفاجئا لشعبية حماس و حزب الله و القاعدة بين الاردنيين

حجم الخط
0

استطلاعات للرأي تؤكد تراجعا مفاجئا لشعبية حماس و حزب الله و القاعدة بين الاردنيين

استطلاعات للرأي تؤكد تراجعا مفاجئا لشعبية حماس و حزب الله و القاعدة بين الاردنيينعمان ـ أف ب ـ رويترز: اظهر استطلاع للرأي اعده مركز الدراسات الاستراتيجية ونشرت نتائجه ام الاربعاء تراجع شعبية حركة حماس و حزب الله ، وذلك بفعل احساس الاردنيين بتاثير العنف الذي استهدف عمان في تشرين الثاني (نوفمبر) موقعا 60 قتيلا.وقال 5.73% من العينة الشعبية التي شملت 1417 شخصا شاركوا في الاستطلاع في كانون الاول (ديسمبر) 2005، ان حماس منظمة مقاومة مشروعة مقابل 7. 86% عام 2005 في حين وصفت نسبة 8،5% الحركة بأنها منظمة ارهابية مقابل 8،1% العام 2004.كما ينطبق الاتجاه نفسه علي الآراء فيما يتعلق بحزب الله الشيعي اللبناني. فقد انخفضت نسبة من يصفونه كمنظمة مقاومة مشروعة من 84% عام 2004 الي 9.63% الشهر الماضي. وبالمقابل، ارتفعت نسب من وصفوا حزب الله بأنه تنظيم ارهابي .وقال المشرف علي الاستطلاع فارس بريزات لفرانس برس ربما يعود ذلك التغير في الاراء تجاه حزب الله، فضلا عن الاحداث الارهابية في عمان، الي التحولات السياسية التي شهدها لبنان خلال عام 2005 اثر اغتيال رئيس الوزراء الاسبق رفيق الحريري .واكدت النتائج ان 92% من الاردنيين يرفضون قتل مواطني اي دولة محتلة لاراضي دولة اسلامية، بعد ان كانت 4.76% عام 2004.واشارت النتائج الي وجود فوارق بين الرأي العام وقادة الرأي.واظهر الاستطلاع ان 84% من عينة قادة الرأي التي شملت 667 شخصا، اعتبروا حماس وحزب الله منظمات مقاومة مشروعة مما يدل علي ان الرأي العام الشعبي يختلف الي حد ما عن رأي النخب في هاتين المنظمتين .الا ان العكس تماما نجده في تعريف العينتين لتنظيم القاعدة بزعامة اسامة بن لادن حيث يعرفها 9.48% من العينة الشعبية بأنها منظمة ارهابية بينما بلغت النسبة لدي قادة الرأي 4.73%.وبالنسبة لتنظيم ابو مصعب الزرقاوي الذي تبني تفجيرات عمان، قال 6.84% من قادة الرأي انه منظمة ارهابية مقارنة بـ 2.72% لدي العينة الشعبية. يشار الي ان هامش الخطأ في الاستطلاع بلغ نسبة 3%.من جهة اخري اظهر استطلاع للرأي اجراه مركز شبه حكومي اردني ان غالبية الاردنيين تعتبر تنظيم القاعدة ارهابيا عقب التفجيرات التي طالت عمان وادت الي مقتل 60 شخصا. واظهر الاستطلاع الذي اجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الاردنية مطلع الشهر الماضي علي خلفية التفجيرات التي استهدفت ثلاثة فنادق فخمة في عمان في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي حدوث تحول جوهري وكبير في اراء الاردنيين بتنظيم القاعدة بشقيه سواء اكان في العراق بزعامة الاردني ابو مصعب الزرقاوي او العالمي الذي يتزعمه بن لادن. وشمل الاستطلاع الذي اعلنت نتائجه امس الاربعاء عينة وطنية من جميع انحاء المملكة بلغ حجمها 1417 وعينة قادة الرأي وشمل 669 من رجال اعمال ومهنيين واعلاميين ونقابيين وكبار رجال الدولة واساتذة الجامعات.واشار الاستطلاع والذي حصلت رويترز علي نسخة منه الي تغيير جوهري علي نسبة من يرفضون قتل المدنيين الامريكيين والاسرائيليين حيث يرفضها 92 بالمئة من العينة الوطنية و95 بالمئة من قادة الرأي. وارتفعت نسبة الاردنيين من العينة الوطنية الذين يعتبرون ان الهجمات علي برجي التجارة العالمية عملية ارهابية من 6.34 بالمائة في استطلاع اجري في 2004 الي 4.61 بالمئة في هذا الاستطلاع. وعرف حوالي 50 بالمئة من العينة الوطنية قاعدة بن لادن بانها ارهابية مقارنة بنسبة 4.73 من عينة قادة الرأي. بينما اعتبر 6. 84 بالمئة من قادة الرأي قاعدة ابو مصعب بانها منظمة ارهابية مقارنة بنسبة 72 بالمئة لدي العينة الوطنية. وكان حوالي 11 بالمئة فقط من العينة الوطنية اعتبروا قاعدة بن لادن منظمة ارهابية في الاستطلاع الذي اجري في 2004 . واثارت التفجيرات التي وقعت في الاردن حالة من الغضب في المملكة التي يبلغ تعدادها اكثر من خمسة ملايين نسمة حيث عبر الوف الاردنيين من العاصمة عمان الي مسقط رأس الزرقاوي في بلدة الزرقاء الصناعية عن غضبهم وشاركوا في مظاهرات للتنديد بالزرقاوي والوقوف خلف الملك. وانخفضت نسبة من يعتقدون ان حزب الله اللبناني وحماس منظمات مقاومة مشروعة حيث قال 5. 73 بالمئة من العينة الوطنية ان حماس منظمة مشروعة مقارنة بنسبة 7.86 بالمائة في عام 2004 . وفي المقابل انخفض من يعتقدون ان حزب الله منظمة مقاومة مشروعة من 84 بالمئة في الاستطلاع الماضي الي 64 بالمئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية