اعتقال فدائي فلسطيني تقول اسرائيل انه كان ينوي تفجير مفاعل ديمونا النووي

حجم الخط
0

اعتقال فدائي فلسطيني تقول اسرائيل انه كان ينوي تفجير مفاعل ديمونا النووي

اعتقال فدائي فلسطيني تقول اسرائيل انه كان ينوي تفجير مفاعل ديمونا النووي الناصرة ـ القدس العربي ـ من زهير اندراوس: كشف المراسل للشؤون العسكرية في القناة الاولي الرسمية للتلفزيون الاسرائيلي يواف ليمور، امس النقاب عن ان فدائيا فلسطينيا اعتقل من قبل الاجهزة الامنية الاسرائيلية وهو في طريقه الي المفاعل النووي في ديمونا في جنوب الدولة العبرية، لتنفيذ عملية كبيرة لتفجيره. وقال المراسل ان مصادر امنية اسرائيلية كشفت النقاب عن انه تم تقديم لائحة اتهام في المحكمة المركزية في مدينة بئر السبع ضد احد اعضاء خلية تابعة لكتائب شهداء الاقصي، الجناح العسكري لحركة فتح، وتتضمن لائحة الاتهام التخطيط لسلسلة من العمليات الاستراتيجية في اسرائيل عن طريق استشهاديين، ومن ضمنها المفاعل الذري في ديمونا.وبحسب المصادر ذاتها فان رمزي صلاح (22 عاما) من سكان مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة، قد تم اعتقاله في التاسع عشر من ايلول )سبتمبر) من العام الماضي، بالقرب من كيبوتس نير عام القريب من قطاع غزة، وبحوزته حزام ناسف.وكان رمزي صلاح قد تسلل من قطاع غزة بهدف تنفيذ عملية استشهادية في اشكلون (عسقلان) داخل احدي الحافلات او في اي مكان اخر محتشد بالمواطنين الاسرائيليين. وبحسب لائحة الاتهام، التي سمحت المحكمة بنشر تفاصيلها امس بعد ان كانت اصدرت امرا بمنع النشر بناء علي طلب من جهاز الامن العام (الشاباك الاسرائيلي) فان المتهم كان في الاشهر التي سبقت اعتقاله كان قد نفذ، بمساعدة الخلية التي نشط فيها، عدة محاولات فاشلة للتسلل الي اسرائيل مع حزام ناسف، او العبور الي مصر ومن هناك الي اسرائيل. ولفتت الي ان رمزي صلاح كان مطلوبا لدي الاجهزة الامنية الاسرائيلية في السنوات الاخيرة بسبب نشاطه المكثف في تنفيذ عمليات عسكرية ضد اهداف اسرائيلية، علي حد قول التلفزيون الاسرائيلي.كما جاء في لائحة الاتهام، ايضا، انه اثناء التخطيط لتنفيذ العمليات، قيل لصلاح ان العملية التي سينفذها ستكون ضمن سلسلة عمليات استراتيجية، تشمل عمليات يقوم بها عدد من الاستشهاديين في عدد من المدن الاسرائيلية، وكذلك عملية اخري في المفاعل الذري في ديمونا.وتضمنت لائحة الاتهام 14 بندا منها محاولة القتل، والتسلل المسلح والعضوية في تنظيم ارهابي والتخطيط لتنفيذ جريمة وتدريبات عسكرية ممنوعة، واجراء اتصالات مع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وكتائب شهداء الاقصي.وكان صلاح تزود بحزام ناسف ووصل الي منطقة بيت حانون في شمال قطاع غزة، حيث كان يفترض ان يجتاز السياج الحدودي هناك بمساعدة اخرين، ولما لم يأت المساعد من الجانب الاسرائيلي، تأجلت العملية الي اليوم التالي. وفي الساعة الرابعة من صباح اليوم التالي تمكن من قطع السياج الحدودي واجتيازه الي ان القي القبض عليه بالقرب من كيبوتس نير عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية