الآلاف يتظاهرون في فرنسا ضد عنف الشرطة والعنصرية- (فيديو)

حجم الخط
0

باريس: شهدت مدن فرنسية، السبت، تظاهر آلاف الأشخاص ضد عنف الشرطة والعنصرية، بعد مرور ما يقرب من ثلاثة أشهر على مقتل شاب عند نقطة تفتيش بالقرب من باريس.

ونقلت قناة “بي إف إم تي في” الفرنسية عن الشرطة القول إن المتظاهرين هاجموا سيارة شرطة بعصي حديدية خلال مسيرة في باريس. وتعرض شخص لإصابات، وفقاً للتقرير.

وشهدت البلاد نحو 100 مسيرة، دعت إليها منظمات ومبادرات عديدة، بعد حوالي ثلاثة شهور من وفاة شاب عند نقطة تفتيش بالقرب من باريس.

 واستنكرت المنظمات والمبادرات العنصرية المنهجية، وعنف الشرطة، وتزايد عدم المساواة الاجتماعية، التي تضرّ بشكل خاص بسكان الضواحي.

وكانت هناك أعمال شغب واسعة النطاق في تلك المناطق، بعد مقتل نائل (17 عاماً) برصاص للشرطة. واستمرت أعمال الشغب، التي شملت الحرق المتعمد والنهب، لأيام وأضرت بالبلاد بأكملها.

واندلعت أعمال الشغب بسبب مقطع مصور يظهر أن الشاب لم يحاول الفرار من رجال الشرطة خلال التفتيش، حسبما ذكروا في البداية.

وفي نهاية المطاف أعادت السلطات الهدوء عن طريق تواجد كثيف للشرطة.

وبحسب تقرير إدارة التفتيش العامة للشرطة الوطنية، لقي إجمالي 38 شخصاً حتفهم، و أصيب 66 آخرون في عمليات للشرطة في 2022، مقارنة بمقتل 37 شخصاً، وإصابة 79 آخرين في 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية