إيلون ماسك ينتقد تقارير وسائل الإعلام “الزائفة” التي تتهمه بمعاداة السامية

حجم الخط
1

“القدس العربي”: انتقد الملياردير الأمريكي ومالك موقع التواصل الاجتماعي إكس “تويتر سابقا”، إيلون ماسك تقارير وسائل الإعلام “الزائفة” التي تتهمه بمعاداة السامية اليوم الإثنين.

وأصدر ماسك أقوى رد له حتى الآن بعد تأييده لمحتوى اعتبر “معاد للسامية” في منشور على منصة “إكس” أثار الغضب وتسبب في سحب عدد من الشركات العملاقة مثل “أبل إنك” إعلاناتها من المنصة.

وشارك ماسك اليوم مجموعة من التدوينات، معلقا “ميديا ماترز” شر خالص.

وجاء رد الفعل العنيف، الأسبوع الماضي، بعد أن أيد الرئيس التنفيذي لشركة تسلا الملياردير ومالك منصة إكس على منشور قال كاتبه إن الشعب اليهودي يحمل “كراهية جدلية” للبيض.

ومنذ ذلك الحين أثارت هذه الرسالة انتقادات من البيت الأبيض وكذلك العديد من المستثمرين في تسلا.

وكانت شركة والت ديزني أيضا من بين الشركات الكبيرة التي انسحبت من المنصة.

واليوم الإثنين، قال المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربي إنه ليس لديه علم بالجهود الرامية إلى وقف اعتماد الحكومة الأمريكية على الشركات التكنولوجية المملوكة لإيلون ماسك ردا على المحتوى المعادي للسامية على منصة التواصل الاجتماعي إكس المملوكة له.

وقال كيربي “ليس لدي علم بأي جهود محددة لمعالجة مخاوفنا بشأن حديثه فيما يتعلق بالطريقة التي تقدم بها شركاته الدعم لمنظومة الأمن القومي لدينا”.

(وكالات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. يقول Au Wagga Wagga:

    الموضوع لايتعلق بالتغريدة التي قال صاحبها ان اليهود يدعون إلى الكراهية في حين انهم يطالبون بوقف الكراهية ضدهم على حد زعمهم فعلق ايلون هذا صحيح …بل الموضوع يتعلق بكوم الرجل يدعوا إلى حرية تعبير حقيقية خالية من اية مراقبة والدعوة الحرة للحوار بدون قيود وكل يدلي برأيه وهذا لايناسب عصابات المصفوفات والدولة العميقة التي تحكم العالم من وراء الستار خاصة وانه فتح أبواب منصته للجميع بمافيهم اليهود والذي تسبب بانهيار كارثي لرواياتهم التاريخيه والدعاء المظلومية ومحيط الكراهية العالمي ضدهم كما يدعون وكشف كل حقيقتهم وكذبهم في مقدمة متسارعة جدا لانهيار قلعتهم المتقدمة في قلب العالم وتحديدا في الأرض المقدسة وهذه لها بعد تاريخي يمتد لمايقرب لافي سنة .

اشترك في قائمتنا البريدية