القسام تعلن قتلها 7 جنود إسرائيليين جنوبي قطاع غزة 

حجم الخط
2

غزة: أعلنت كتائب “عز الدين القسام”، الجناح المسلح لحركة “حماس”، الجمعة، مقتل 7 جنود إسرائيليين إثر تفجير عناصرها عبوة مضادة للأفراد في مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وقالت “القسام”، في بيان، إن مقاتليها تمكنوا “من تفجير عبوة مضادة للأفراد في مجموعة من جنود الاحتلال (الاسرائيلي) والإجهاز على 7 جنود من نقطة الصفر في منطقة عبسان الكبيرة، شرق خان يونس”.

وفي بيان آخر لها، قالت “القسام”، إن مقاتليها قصفوا “قوات العدو المتوغلة في منطقة الكتيبة، غرب مدينة غزة، بقذائف الهاون”.

ومنذ بدء العملية الإسرائيلية البرية في مناطق مختلفة من قطاع غزة في 27 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تندلع اشتباكات بين مقاتلي الفصائل الفلسطينية المسلحة وقوات الجيش الإسرائيلي، يتخللها عمليات ينفذها الطرفان ما يسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وبحسب بيانات رسمية، وصل عدد قتلى الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر 2023 وحتى 6 فبراير/ شباط الجاري إلى 563، بينهم 226 ضابطا وجنديا قتلوا منذ انطلاق العملية البرية في القطاع.

والجمعة، ارتفعت حصيلة الحرب على قطاع غزة التي تُحاكم إسرائيل إثرها بتهمة “الإبادة الجماعية”، لتبلغ “27 ألفا و947 شهيدا، و67 ألفا و459 مصابا منذ 7 أكتوبر الماضي”، بحسب السلطات الفلسطينية في القطاع.

(الأناضول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. يقول ابو علي / الاردن:

    ان شاء يتضاعف عشرات المرات عدد الصهاينة ابناء الافاعي النافقين على ايدي ابطال المقاومة اصحاب الارض الشرعيين

  2. يقول جوبا فلسطين:

    حماس تجر الصهاينة إلى المصيدة بعدم التنازل عن مطالبها . وبهذا تكون ضربت عصفورين بحجر واحد
    ان رضخ العدو الصهيوني فتكون ربحت الحرب
    وهزمت الصهاينة هزيمة شنعاء ، وان طالت الحرب لشهر رمضان فيكون الصهاينة قد حكموا على انفسهم بالإبادة الجماعية لان المسلمون في رمضان لن يقفوا يشاهدون الإبادة مثلما يشاهدوها الآن لان حتى اقوى الجيوش لن تقف امامهم ان خرجوا .
    من كان يعتقد ان المقاومة التي بدأت بالحجارة اصبحت اليوم تقارع أكبر تهديد للعالم الإسلامي لوحدها . المقاومة اثبتت للصديق والعدو انها اصبحت من اقوى جيوش العالم رغم شح الإمكانيات من العدم صنعوا أسلحتهم ، شيئ اقرب للمستحيل منه للحقيقة .

اشترك في قائمتنا البريدية