النائب الأمريكي آدم سميث يقول إن منزله تعرض للتخريب على يد نشطاء يطالبون بوقف الحرب على غزة

رائد صالحة
حجم الخط
2

واشنطن- “القدس العربي”:  قال النائب آدم سميث، الديمقراطي عن ولاية واشنطن، الجمعة، إن منزله تعرض للتخريب على يد نشطاء يطالبون بوقف إطلاق النار في الحرب الإسرائيلية على غزة.

وقال متحدث باسم مكتب عضو الكونغرس إن مرآب سميث تعرض للتخريب بطلاء أحمر اللون يدعو إلى وقف إطلاق النار، وفقاً لشبكة “إن بي سي نيوز”.

ووقع الحادث المزعوم في مدينة بلفيو بولاية واشنطن في نفس الوقت الذي جددت فيه إسرائيل هجومها العنيف على غزة بعد انتهاء الهدنة التي استمرت أسبوعًا مع حماس .

وقال سميث في بيان : “الليلة الماضية، تعرض منزلي للتخريب من قبل أشخاص يدافعون عن وقف إطلاق النار في إسرائيل وغزة” .

وأضاف: “يعكس هذا الهجوم للأسف خشونة الخطاب السياسي في بلادنا، وهو غير مبرر على الإطلاق وغير ضروري ويضر بنظامنا السياسي”.

وقال مكتب سميث إنه تم إخطار كل من شرطة بلفيو وشرطة الكابيتول الأمريكية.

كان سميث في واشنطن العاصمة عندما وقع الحادث المزعوم.

ويأتي التخريب المزعوم بعد أسابيع من اشتباك متظاهرين يطالبون بوقف إطلاق النار في غزة مع الشرطة في مقر اللجنة الوطنية الديمقراطية في واشنطن العاصمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. يقول قديري محمد.:

    هدا ما تستحق وأكثر يا مجرم

  2. يقول فصل الخطاب:

    الله محيي أحرار أمريكا 🇵🇸🤕✌️🚀🔥

اشترك في قائمتنا البريدية