بعد مصافحة السيسي.. أردوغان يقول إنه يسعى لمزيد من التطبيع مع مصر

حجم الخط
2

أنقرة: قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن المصافحة التي تمّت بينه وبين نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في قطر، أمس الأحد، كانت خطوة أولى نحو مزيد من التطبيع في العلاقات بين البلدين، مضيفا أن تحركات أخرى ستليها.

ونقلت وكالة “خبر ترك” عن أردوغان في تصريحات أدلى بها على متن الطائرة في رحلة عودته من قطر، حيث قال إن طلب أنقرة الوحيد من مصر هو تغيير أسلوبها تجاه وضع تركيا في البحر المتوسط.

بدورها، نقلت وكالة أنباء “الأناضول” التركية الرسمية عن أردوغان القول: “بعد إجراء المحادثات بين الوزراء الأتراك والمصريين، نرغب في أن ننتقل بالحوار إلى نقطة أفضل من خلال المحادثات رفيعة المستوى”.

وقال الرئيس التركي: “نأمل أن نتخذ هذه الخطوة مع مصر ما لم يكن هناك تطور غير عادي”، مضيفا: “نتوقع منهم إحلال السلام ضد من يعادينا في البحر المتوسط”.

لكن وزير الخارجية المصري سامح شكري، قال أواخر الشهر الماضي، إن محادثات التطبيع لم تستأنف لأنه “لم تكن هناك تغييرات في ممارسات تركيا” في ليبيا.

 (وكالات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. يقول ابوزيد الهلالي يقول:

    ههههه …السلطان أردوغان ..باع المبادئ
    وجرى خلف المصالح

  2. يقول محمد:

    تم الاتفاق بين اردوغان والسيسي ان تقوم مصر بتغير الاتفاق بين مصر واليونان

اشترك في قائمتنا البريدية