تراجع انتاج أوبك الشهر الماضي لادني مستوياته منذ ايار

حجم الخط
0

تراجع انتاج أوبك الشهر الماضي لادني مستوياته منذ ايار

تراجع انتاج أوبك الشهر الماضي لادني مستوياته منذ ايارلندن ـ من سايمون ويب: أظهر مسح أجرته رويترز أن انتاج منظمة أوبك من النفط انخفض في كانون الاول (ديسمبر) الي أدني مستوياته منذ ايار (مايو) الماضي مع خفض السعودية لانتاجها وتراجع الصادرات العراقية. وانخفض انتاج المنظمة 180 ألف برميل في اليوم مقارنة بشهر تشرين الثاني (نوفمبر) ليصل الي 29.81 مليون برميل. وأوضح المسح الذي تستطلع فيه اراء خبراء ووكلاء شحن ومصادر بصناعة النفط وفي دول أوبك أن انتاج السعودية انخفض 150 ألف برميل في اليوم الي نحو 9.4 مليون برميل يوميا اذ طلب المشترون من الولايات المتحدة كميات أقل في اطار استعداداتهم لبدء عمليات الصيانة المعتادة في فصل الربيع. ومن المقرر ان تبدأ دورة أعمال الصيانة في نهاية الربع الاول بعد أن أرجأت بعض المصافي الامريكية أعمال صيانة في اطار سعيها لتعويض الاعطال التي تسببت فيها الاعاصير في منطقة خليج المكسيك خلال الصيف. وانخفضت صادرات العراق الي 1.08 مليون برميل يوميا في الشهر الماضي لتسجل أدني مستوي منذ حرب عام 2003 بالمقارنة مع 1.21 مليون برميل يوميا في تشرين الثاني. وتضافر الطقس السيء مع المشكلات الفنية والهجمات التخريبية علي خطوط انابيب في خفض الشحنات العراقية. ومنعت الهجمات التخريبية والافتقار للامن في البلاد عمليات صيانة ضرورية للبنية الاساسية المتقادمة في العراق. كما خفض الافتقار للامن كذلك امدادات الخام عبر خطوط الانابيب للمصافي. وأظهر المسح أن انتاج دول أوبك العشر التي تخضع لنظام الحصص الانتاجية انخفض بمقدار 50 ألف برميل يوميا الي 28.23 مليون برميل في اليوم اذ عوض زيادة انتاج الامارات جانبا من الانخفاض السعودي.وزاد الانتاج من الدول العشر بمقدار 230 الف برميل عن سقف الانتاج الرسمي البالغ 28 مليون برميل يوميا. وقالت اوبك في اجتماعها في كانون الاول انها تتطلع لخفض الانتاج الي السقف الرسمي استعدادا لخفض أكبر عندما يتراجع الطلب بعد انتهاء فصل الشتاء. لكن بعض أعضاء أوبك قالوا انه ليس هناك حاجة للخفض بعد ارتفاع اسعار النفط في أوائل هذا العام. وسجل سعر الخام الامريكي الخفيف 63.55 دولار للبرميل الجمعة. وزادت الامارات انتاجها بمقدار نحو 80 الف برميل يوميا في كانون الاول بالمقارنة بالشهر السابق. وتعتزم زيادة طاقتها علي انتاج خامها الرئيسي مربان الي 1.5 مليون برميل يوميا في أوائل هذا العام من 1.2 مليون برميل. غير ان الامارات خفضت صادراتها في كانون الثاني (يناير) بنسبة 10 بالمئة بسبب أعمال صيانة في منشأة للغاز الطبيعي. واستقر انتاج نيجيريا من الخام الخفيف المنخفض الكبريت الذي تتهافت عليه المصافي لارتفاع انتاجيته من البنزين عند مستوي نحو 2.46 مليون برميل يوميا. لكن من المتوقع أن تنخفض الصادرات النيجيرية قليلا في كانون الثاني بعد هجوم علي خط انابيب هناك ادي الي توقـف انتاج 180 الف برميل يوميا من خام بوني الخفيف لمدة ما بين خمسة وستة أيام في أواخر كانون الاول. وحتي قبل الهجوم كان برنامج نيجيريا التصديري لشهر كانون الثاني يقل بمقدار 40 الف برميل يوميا عن مستواه في كانون الاول. ومن المتوقع أن يرتفع انتاج نيجيريا في عام 2006 من زيادة انتاج حقل بونجا الذي بدأ الانتاج في نوفمبر وصدر أول شحنة له البالغة 200 الف برميل يوم 29 كانون الاول.4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية