حزب الله يستهدف قاعدة إسرائيلية بالمسيرات الانقضاضية

حجم الخط
0

بيروت: أعلن “حزب الله” في بيان أن عناصره استهدفوا، اليوم السبت، قاعدة “خربة ماعر” الإسرائيلية مقر كتيبة المدفعية التابعة للواء الغربي، بالمسيرات الانقضاضية، ردا على الاغتيال الذي نفذته إسرائيل في بلدة “جويا” الجنوبية قبل أيام، واستهدفت المدفعية الإسرائيلية عددا من المناطق في جنوب لبنان.

وقال “حزب الله” في بيان “إن عناصر المقاومة الإسلامية شنوا هجوما بأسراب من المسيرات الانقضاضية على قاعدة خربة ماعر مقر كتيبة المدفعية التابعة للواء الغربي مستهدفين مقر قيادتها وأماكن تموضع ضباطها وجنودها واصابتها بدقة ما أدى الى تدمير جزء منها واندلاع النيران فيها ووقوع من فيها بين قتيل وجريح”.

وكان “حزب الله” قد أعلن في بيانين سابقين، اليوم السبت، أن عناصره استهدفوا مقر وحدة المراقبة الجوية وإدارة العمليات الجوية في قاعدة “ميرون” الإسرائيلية بالصواريخ الموجهة، ردا على الاغتيال الذي نفذته إسرائيل في بلدة “جويا” في جنوب لبنان، واستهدفت فيه القائد في حزب الله “طالب سامي عبد الله” وثلاثة من عناصر الحزب.

وقصفت المدفعية الإسرائيلية بعد ظهر اليوم بالقذائف الفوسفورية أطراف بلدة “دير ميماس” ومحيط منطقة “العزية” في جنوب لبنان. كما قصفت المدفعية الإسرائيلية أطراف “جبل بلاط” في جنوب لبنان، بحسب ما أعلنته قناة “المنار” المحلية التابعة لـ “حزب الله”.

واستهدفت مسيرة إسرائيلية صباح اليوم السبت دراجة نارية على الطريق العام بين مدينة “بنت جبيل” وبلدة “عيترون” في جنوب لبنان، وأسفرت عن سقوط إصابات.

وأعلنت “الوكالة الوطنية للإعلام” اللبنانية الرسمية أن مسيرة إسرائيلية، “نفذت قرابة العاشرة والربع من صباح اليوم، عدوانا جويا حيث شنت غارة بصاروخ موجه مستهدفة دراجة نارية عند مربع التحرير على الطريق العام بين مدينة بنت جبيل وبلدة عيترون وأفيد عن وقوع إصابات”.

يذكر أن المناطق الحدودية في جنوب لبنان تشهد توترا أمنيا، وتبادلا لإطلاق النار بين الجيش الإسرائيلي وعناصر تابعة  للمقاومة الإسلامية في لبنان، منذ الثامن من تشرين الأول/أكتوبر الماضي بعد إعلان إسرائيل الحرب على غزة.

( د ب أ )

كلمات مفتاحية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية