حماس تعارض فتوى علماء مسلمين بعدم تحريم زيارة المسجد الأقصى

حجم الخط
8

غزة- (د ب أ): أعربت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة الخميس، عن معارضتها لصدور فتوى من علماء مسلمين بعدم تحريم زيارة المسجد الأقصى في مدينة القدس وهو تحت الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت الحركة في بيان صحفي: “نحذر من خطورة فتوى رفع الحظر عن زيارة المسجد الأقصى ونعتبر أنها في سياق حرب تهويدية مسعورة يقودها الاحتلال ومغتصبوه ضد المسجد تدنيساً وتقسيماً وطمساً للمعالم”.

ورأت الحركة أن “الدفع باتجاه زيارة الأقصى في هذا الوقت بالذات يعد خدمة مجانية للاحتلال ومسلكاً يقود إلى التطبيع مع العدو الصهيوني ومكافأته على جرائمه وانتهاكاته”.

وقالت إن الفتوى المذكورة “خرق لإجماع علماء الأمة القائم على تحريم زيارة المسجد الأقصى في ظل الاحتلال وصدرت في ظل غياب إجماع العلماء وغياب آخرين مشهود لهم بالعلم والفقه وهي لا تلزم الأمة في شيء ولن تلقى أيّ صدى”.

وأصدر علماء شاركوا في مؤتمر “الطريق إلى القدس” المنعقد في عمان أمس الاربعاء ، فتوى بعدم تحريم زيارة المسجد الأقصى تحت الاحتلال لفئتين من المسلمين في العالم، “هم الفلسطينيون أينما كانوا ومهما كانت جنسياتهم، والمسلمون الذين يحملون جنسيات دول بلدان خارج العالم الإسلامي وعددهم حوالي 450 مليون مسلم”.

وأوردت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، أن الفتوى تضمنت ترك باب الاجتهاد مفتوحا بخصوص حق باقي مسلمي العالم في زيارة المسجد الأقصى لتكثير سواد المسلمين فيه والدفاع عن الأقصى والمرابطين فيه.

ورحب وزير الأوقاف والشؤون الدينية في السلطة الفلسطينية محمود الهباش بالفتوى واعتبر أنها “تمثل خطوة مهمة وكسرا لفتاوى التحريم التي ساهمت في عزلة القدس والمسجد الأقصى”.

ولطالما أثارت زيارات وفود عربية وإسلامية بدعوات رسمية فلسطينية لمدينة القدس التي تسيطر عليها إسرائيل جدلا فلسطينيا حادا بين مؤيد ومعارض ينتقدها بشدة ويطالب بوقفها من جهة أخرى.

ويعتبر مؤيدو هذه الزيارات، وفي مقدمتهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن من شأنها تقديم دعم سياسي ومالي لمدينة القدس هي في أشد الحاجة له، بغرض مساندتها في مواجهة المخططات الإسرائيلية والتخفيف من حدة عزلتها.

في المقابل، يقول المعارضون لهذه الزيارات، إنها تؤدي إلى تطبيع العلاقات بين الدول والشعوب العربية وإسرائيل، لأنها تتم بتأشيرات وتصاريح دخول صادرة عن السلطات الإسرائيلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

  1. يقول عبدالله - قطر:

    كثيرا ما تصدر الفتاوى بتحليل المحرمات لاغراض – لغايات اغلبها سياسية الاهداف (وفى حال فلسطين ) كانت ممانعة نهائية لمجرد التفكير فى شىء اسمة التعاون مع اسرائيل باى حال من الاحوال وكانت هناك مكاتب للمقاطعة مع اسرائيل (وتدريجيا ) بدء الانحدار انحدار الامة العربية والاسلامية الى وادى الضياع والتية والتخبط – وفجأة – تخلت الامة عن مبادئها وطالبت بالتعاون مع اسرائيل وانهم اولاد عم وديانة ولابد من الغاء كل مخاوف التقرب منها وبدأت مسيرة السلام لاكثر من 30 سنة وتم الترحيب بها من كل الاتجاهات (حتى ) بموافقة علماء المسلمين انفسهم الذين انقسموا على انفسهم مابين مؤيد للتعاون مع اسرائيل ومعارض وتفككت الشعوب قيم ومبادىء وحضارة ومفاهيم تربت عليها الاجيال ان لاتعاون مع العدو السارق حتى يرجع ماسرق ولما فشلت 4 حروب لاسترجاع كامل فلسطين كان الضياع الكبير للامة (وضمن ) تبعاتة ضياع علمائها وكان سكوت اهل الكهف الطويل عن مجريات محادثات السلام لانقول من اجل استرجاع كامل فلسطين بل 20 % فقط تحت وهم انها بداية لسترجاع فلسطين شبر شبر بعد قيام دولة فلسطين التى ترفضها اسرائيل بصفتها
    سارقة لكامل الارض منذ 60 سنة حتى الان ولايزال علماء الامة الاسلامية يتنازلون عن ارض فلسطين – من خلال سكوتهم – على الكثير من الاخطاء وابدا لم يعلنوا للعالم للشعوب عدم موافقتهم على مايدور حولهم من مفاوضات ثنائية وثلاثية وجماعية بجملة الجمل بما حمل الامة بكاملها تراهن على المفاوضات لتحقيق انتصارها فاسترجاع فلسطين وتحدرت لاءات الامة بعلمائها عن الكثير من المفاهيم الخاصة باسرائيل التى حيرت الشعوب نفسها ومنها مؤتمرات تقارب الاديان التى لم تزد اسرائيل الا اكثر تصلبا ومعارضة وكرها لقيام دولة فلسطين وفصلتها اسرائيل عن واقع سرقتها لفلسطين تماما وهاهى فلسطين تحت الاحتلال ويطلب شعبها دولة كباقى دول العالم على نسبة 20 % من كامل ارض فلسطين الام وترفض اسرائيل بصفتها سارقة للوطن وفى ظل هذا الوضع المتردى تخرج الفتاوى الداعية للمزيد من التفريط بحجة حماية العالم للقدس الشريف من خارج الوطن العربى والاسلامى واسرائيل تمنع الداخل الفلسطينى نفسة من دخول القدس وفقا للقوانين المتشددة كيف الحال بالمسلمين الاخرين من خارج فلسطين لاشك سترحلهم على اول طائرة مغادرة
    اليست المسيطرة على ارض فلسطين والمتحكم الفعلى فيها حتى الان بدليل ترجيها اقامة دولة فلسطين 0

  2. يقول Hassan:

    علماء المال لا يحق لهم أن يفتوا حسب هواهم. فاليهود تقوم بحجها حيث أرادت. وأما العرب الذين قد طبعوا مع اليهود الصهاينة وبإرادتهم وأقل ذاك التطبيع هو السكوت عن الوجود الصهيوني على أرض فلسطين. فيما أعلم والله أعلم أن حجيج المغرب العربي فيما مضى وبعد قيام مناسك الحج وزيارة المدينة المنورة يعرج أولئك الحجيج على بيت المقدس ثم التوجه إلى ديارهم وذلك قبل احتلال فلسطين وقد يكون باب المغاربة شاهد على ذلك الذي فعل به اليهود الصهاينة ما فعلوا. فكيف يحق لليهود ما لا يحق للعرب وللمسلمين من الذين سلمت الناس من ألسنتهم وأيديهم في هذا الزمان الذي انقلبت فيه كل المعطيات؟

  3. يقول AL NASHASHIBI:

    علينا بالواقعيه …التي تفرض نفسها علي الجميع …….ونحلل الموضوع الذي له أبعاده السياسيه. والاقتصاديه ..والدينيه….فعلي البعد السياسي ….الزياره. تعني الرضوخ الي وصايه الاستعمار علي هذا المكان المقدس …وبالتالي التعامل معه ..علي الرغم القياده الفلسطينيه. (م.(ت) ف )…تعترف بهذا الكيان وتسميه اسراًيل …والان السؤال الذي يطرح نفسه بعد المصالحه الفلسطينيه وانضمام حماس تحت هذه المنظمه ..يصبح بشكل تلقاًي الاعتراف ايضاً بهذا الاستعمار ..بدون شك في ذلك ..وهذا يقوله المنطق …واللا علينا باجاد اسم ودستور جديد الي هذا (النضال ) الفلسطيني الذي فقد كل شيً من النضال الفعلي. وبقي فقط اسنياً واعلامياً للأسف حقيقه وواقع موًلم جدا جداً ….كما ان الوطن الفلسطين جميعه يخضع تحت الكيان الاستعماري فعلياً ..حتي الدخول والخروج يتم بإذن هذا الاستعمار …..وبهذا الجميع فعلياً يتعامل مع هذا الكيان …واسمياً نرفض الحقيقه ..وهذا هو العجب …
    …اما من الناحيه الاقتصاديه بالدعم يتم الي الفلسطينين. ولكن يصب في النهايه ..لهذا الكيان ..صاحب الضراًب في كل شيً ….اما البعد الديني …من وجهه نظري اي انسان فوق العمر ال 65..عام ويحب. بزياره الاقصي الشريف ….ومتشوق لهذه الزياره قبل الوفاه ….له الحق بهذا علي شرط ان يكون هنالك تنظيم فلسطيني لاهذا الامر …من مواصلات واقامه يومين في هذا الوطن العزيز علي كل مسلم وكل انسان شريف يحب ان يري الواقع عن قرب …النشاشيبي. الشفافيه والوضوح هو اساس العلاقه بين الشعوب وبين الانظمه….فلنكن واضحيين من اجل ان نعرف كيف نتعامل فيما بيننا ….ولكم حق الاختيار. بين الوضوح الجميل وبين الغموض الذي يودي الي الفوضي ….بينما الحكومات العربيه. تتعامل مع الكيان سراً وعلانيه ..وهذا معروف للجميع ….النازح مع زياره او بدون زياره. فالي متي سنبقي هكذاً؟…أخوكم في النضال ابن الوطن الاسلامي والعربي AL NASHASHIBI 

  4. يقول أنيس زعبي لوس انجيليس كالفورنيا:

    مكتوب على باب الكنيست الصهيوني ارضك يا اسرائيل من النيل الى الفرات اصحوا يا امة العرب والأسلام أنكم كالنعامه

    1. يقول AL NASHASHIBI:

      وماذا نعمل الي اذناب الاستعمار ؟..اللا وهم الحكام العرب الذين وافقوا علي الحدود الاستعماريه من اجل تفرقتها وتمزيقنا ارباً ارباً…..وماذا نفعل بالكتابه ما دام افعال الاستعمار تثبت ذلك ….النشاشيبي …وحتي. نحصل علي كرامه هذه الشعوب علينا اولاً بالعلم وهو الوسيله الاولي. لوضع نهايه للجهل والاستعمار. معاً وبدون العلم …سنبقي تحت مذله وغطرسه هذا الاستعمار. الصهيوامركانبيريطنوفرنسيروسي ..الهمجي والبربري والوحشي ….الذي لا ولن يعرف للانسانيه من معنا…..النازح بسبب…خيانه الحكام العرب. فهم عملاً حتي النخاع. بدون ادني شك في ذلك …والجهل. والاستعمار …فالي اين المفر ؟….
      …..AL NASHASHIBI

  5. يقول الحضرامي -الصحراء الغربية-:

    الفكرة طيبة بشرط ان الزائرين القادمين من دول غربية (مسلمين الغرب) يتظاهرو في القدس، فإن سجنوا فبلدانهم ستدافع عنه وذالك ينبه الرأي العام وإن لم يسجنوا فهم متضامنين مع سكان القدس الشريف والمسجد الأقصى، في كل الحالتين القدس وسكانها المسلمين والزائرين رابحين لفت أنظار العام و التخسيس بعدم الأقصى والاستلام عليه، الأهم من ذالك هي الصبغة العالمية في الحالتين.

    فكــ الله اسرك يا قدس….

  6. يقول عبد اللة الزبيدي:

    بطلنا نعرف الصالح من الطالح اشفعوا بنا وأعطونا جواب واضح يحدد لنا الاتجاه الصحيح رحمكم اللة وادامكم

    1. يقول AL NASHASHIBI:

      BE HAPPY DON’T WORRY PHALASTINE WILL BE FREE…..FROM THIS SATANIC SAVAGE COLONY ………….AL NASHASHIBI

إشترك في قائمتنا البريدية