فنانون مغاربة وحّدهم «الألم والحزن والغضب» تضامنا مع فلسطين

عبد العزيز بنعبو
حجم الخط
0

الرباط ـ «القدس العربي»: بصور ومقاطع فيديو مؤلمة، تظهر حجم الخراب والأذى الذي لحق الشعب الفلسطيني في غزة، عبّر عدد من الفانين المغاربة عن حزنهم أولا وتضامنهم ثانيا وغضبهم ثالثا. نجوم الفن في المغرب شاركوا متابعيهم على منصات التواصل الاجتماعي منشورات كلها استنكار وغضب، ورفعوا أكفهم بالدعاء لأهل فلسطين بـ»الصمود» وأن «يرفع عنهم هذا الكرب العظيم والظلم الكبير» الذي يلحقهم وهم عزل حتى في المستشفيات.

سميرة القادري

اختارت الفنانة المغربية والسوبرانو سميرة القادري، أن تعبر عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني، بنشر مقطع فيديو مؤلم للدمار الذي لحق القطاع بعد أيام من القصف الإسرائيلي الوحشي. مقطع الفيديو أرفقته الفنانة سميرة القادري بتعليق مقتبس كما أوضحت في ختامه، ومفاده أن «من ظن أن فلسطين تنزف بالدم فقط… أساء الظن، فلسطين تتبرع بدمها لأمة اصبحت بلا دم».

دنيا بطمة

الفنانة دنيا بطمة، عبرت عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني، ونشرت في إنستغرام، بوست تضمن آية قرآنية والثاني فيه دعاء والكثير من الألم الذي يظهر بين السطور. وكان البوست الأول الذي عممته بطمة على حسابها بموقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، عبارة عن صورة لآية قرآنية تقول «وإن الله على نصرهم لقدير» وأرفقتها بتعليق «اللهم انصرهم يا رب» وهي الصيغة نفسها التي جاءت بها تعليقات المتتبعين الذين دعوا لأهل غزة بالنصر والصبر والجنة للشهداء. أما البوست الثاني، فقد كان أكثر حزنا وألما وأملا في الله، حين خصصت للدعاء لأهل غزة، وقالت «يا قوي يا عزيز يا جبار، أنزل بأسك على المحتلين الظالمين فإنهم لا يعجزونك» وأضافت بغصة ظهرت في مضمون ما تبقى من الدعاء «اللهم ضاقت بنا السبل وانتهت بنا الحيل أنصر أهل غزة وتقبل شهداءهم واشف جرحاهم واربط على قلوبهم، وانزل السكينة عليهم يا الله» وختمت بأيقونة لقلب كبير.

إدريس الروخ

وشارك المخرج والممثل المغربي إدريس الروخ، مع متابعيه منشورا على حسابه بموقع تبادل الصور والفيديوهات «أنستغرام» وصف فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بـ»مجرم حرب». وجاء المنشور على شكل صورة لنتنياهو ووجهه وجزء من سترته ملطخ بالدماء، واعتلت عبارة «مجرم حرب» باللغة العربية والإنكليزية والعبرية ترويسة المنشور. وعلق الفنان الروخ على الصورة بقوله «حسبي الله ونعم الوكيل» وأضاف «ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء» ثم ختم تعليقه بكلمة «العدالة» التي يطلبها وفق ما يفهم من المنشور لأهل غزة الذين يتعرضون للقصف اليومي على أيد قوات الاحتلال الاسرائيلية. التعليقات التي توالت على منشور الفنان إدريس الروخ، صبت كلها في اتجاه التنويه بالوصف وأضاف له متابع قائلا «مصاص الدماء لعنة الله عليه» فيما اختار متابع أن ينشر صورة لعلم فلسطين وهو يرفرف عاليا، كما وجّه متابع آخر دعاء قال فيه «إسرائيل لعنة الله عليكم».

ربيع القاطي

أما الفنان ربيع القاطي، فقد انتقى مشهدا من أحد المسلسلات التاريخية التي شارك فيها، ليعبر عن «غضبه» وتضامنه مع الشعب الفلسطيني، وكتب «غضب غضب يا أمة العرب» وأضاف قائلا إن «فلسطين تنزف دما» ثم هلل «الله أكبر على بني صهيون» وكررها مرة أخرى ثم ختم بالقول «المجد والخلود لشهداء فلسطين». وكان المشهد التمثيلي من السلسلة التاريخية معبرا عن مجد عربي إسلامي تليد، وظهر فيه وهو كقائد يخطب في جنوده لختمها باللازمة الشهيرة لدى كل المسلمين «الله أكبر» ثم استل سيفه.
وقبل ذلك كان ربيع القاطي قد نشر عدة تدوينات وصور إحداها ظهر فيه رجل بلباس الجنود العرب في زمن سابق وهو ينظر إلى القدس، وكتب على شكل هتاف «عاشت فلسطين حرة أبية… من النهر إلى البحر» وأضاف «القدس عربية ولو كره الكافرون» وتابع في موقع آخر من تدوينته المرافقة للصورة «النصر قادم… ولو بعد حين يا أمة العرب، يرونه بعيدا ونراه قريبا».

فاطمة الزهراء أحرار

من جهتها نشرت الفنانة فاطمة الزهراء أحرار تدوينة عبارة عن صورة شبيهة بتلك التي نشرها الفنان الروخ، لكنها مختلفة في الشكل، حيث ظهر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ونصف جسده السفلي قد غرق في الدماء وتحت كتبت عبارة «مجرم حرب» باللغة العربية والإنكليزية والعبرية. وأضافت أحرار إلى الصورة تعليقا وضعته على رأس المنشور، قالت فيه «الله يأخذ فيك الحق يا مجرم يا سفاح يا عديم الإنسانية وحسبنا الله ونعم الوكيل».

سعاد خويي

بالنسبة للفنانة سعاد خويي، فقد نشرت عدة تدوينات تضامنا مع الشعب الفلسطيني، أحدثها عبارة عن صورة يظهر فيها علم فلسطين وعبارة «مات الطبيب والمسعف والجريح» وأضافت إليها تعليقا قالت فيه «حسبنا الله ونعم الوكيل في القتلة المجرمين» وقبل ذلك نشرت صورة أخرى تبدو فيها طفلة فلسطينية وهي تصرخ وتبكي وعليها عبارة «نبكي عليكم ولا نبكي على قلة حيلتنا» ومنشور ثالث قالت فيه «عجزت عن الكلام» بعد أن نشرت صورة متداولة يظهر فيها طفل بريء وهو يواجه انفجارا وقد تطاير الدخان وتعالت النيران.

أمين ناسور

المخرج المسرحي والممثل المغربي، أمين ناسور، اختصر مسافة الوجع ونشر صورة لعلم فلسطين وعلق عليه بالقول «غزة غزة يا عالم» فيما اختار المنشط التلفزيوني رشد العلالي، السخرية، بوست معبر ونشر صورة لحطام المنازل وقد تراكمت فوق بعضها وخلفها دخان ونيران القصف، وعلق قائلا إن هذه هي «انتصارات إسرائيلية في غزة» والجواب كان على شكل لافتات وضعت على جنبات الحطام وتشير إلى «مستشفى المعمداني» و«حي الرمال» و«بيت لاهيا» و«مخيم النصيرات» و«معبر رفح». كما نشر العلالي، صورة أخرى يظهر فيها حي في غزة وقد تعرض للتدمير، وفي مقدمة الصورة أحذية الأطفال وعلم فلسطين يرتفع، وعلق قائلا باللغة الإنكليزية: «أوقفوا هذه المجزرة بحق الأبرياء. يجب إدانة هؤلاء المجرمين ومعاقبتهم على المذبحة التي ارتكبوها بحق هؤلاء الأبرياء».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية