منظمة التحرير تشيد بالدعم الجزائري المقدم لـ”الأونروا” وتطالب باستئناف تمويل المانحين

حجم الخط
18

غزة ـ “القدس العربي”:

رحبت منظمة التحرير الفلسطينية بالدعم الحزائري المقدم لـ”الأونروا”، ودعت المجتمع الدولي إلى ممارسة دوره في دعم هذه المنظمة الأممية من أجل تمكينها من القيام بمهامها في مناطق عملياتها الخمس.

وطالب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، في بيان صادر عن دائرة شؤون اللاجئين، بضرورة تأمين تمويل كافٍ ومستدام للأونروا، لضمان استمرار تقديم خدماتها للاجئين حسب التفويض الممنوح لها بالقرار رقم 302 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة.

كما أكد على أهمية استنئاف الدول المانحة دعمها لـ ” الأونروا”، من أجل تمكينها من تلبية احتياجات اللاجئين التي تضاعفت في ظل استمرار الحرب على قطاع غزة.

وكانت الجزائر أعلنت عن تقديم مساهمة مالية استثنائية بقيمة 15 مليون دولار.

وقال ابو هولي إن هذا الدعم سيساعدها على تجاوز أزمتها المالية، وتقديم خدماتها الحيوية، لافتا إلى أنه يحمل رسالة قوية إلى الدول الأعضاء في مجلس الأمن مفادها التأكيد على ولاية الوكالة ومكانتها القانونية، خاصة في ظل وجود محاولات إسرائيلية لإنهاء عملها وحظر أنشطتها.

وأشار إلى أن الجزائر قدمت أيضا العام الماضي مساهمة مالية بقيمة 30 مليون دولار، للمساعدة على إعادة إعمار مخيم جنين إثر العدوان الإسرائيلي في يوليو/ تموز 2023.

وفي سياق متصل، أوضح أبو هولي أن جلسة مجلس الأمن التي عُقدت بطلب من المملكة الأردنية بشأن التحديات التي تواجه “الأونروا”، دعمتها بشكل قوي، إذ إن الأعضاء المشاركين أكدوا أن الوكالة لا يمكن الاستغناء عنها، وأنه يستوجب حصولها على التمويل الكافي، للقيام بمهامها المنقذة للحياة خاصة لنحو 1.8 مليون في قطاع غزة يعانون الجوع جراء استمرار حرب التجويع والإبادة.

وأثنى كذلك على الإحاطة التي قدمها مفوض عام الأونروا في جلسة مجلس الأمن حول التحديات التي تواجه الأونروا في ظل الاستهداف الإسرائيلي المتواصل لها لإنهاء عملها، وفي وصفه للحالة في قطاع غزة بشكل دقيق بأن ما يجري هو تدمير ممنهج لكل ما هو قائم، وأن الثمن الأكبر يدفعه الأطفال في ظل استمرار الحصار والتجويع، وأن الهجوم على الوكالة لا يتعلق بالحياد بل يهدف إلى تجريد اللاجئين من وضعهم.

كما تقدم أبو هولي بالشكر للأردن على ما يقوم به من دور كبير في مناصرة “الأونروا” وحشد الموارد المالية لميزانيتها، وحمايتها من الاستهداف الإسرائيلي، إذ كان آخرها عقد جلسة مفتوحة في مجلس الأمن حول التحديات التي تواجهها بناءً على طلبها.

وأشار إلى أن اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجنة الاستشارية للأونروا ناقشت في العاصمة الأردنية عمان بحضور ممثلي الدول المانحة والدول العربية المضيفة، التحديات السياسية والتشغيلية والمالية التي تؤثر في عمل الوكالة، واتفقت على دعمها بتمويل كافٍ ومستدام.

وأكد أن “الأونروا” بحاجة إلى نحو مليار دولار لتغطية العمليات الإنسانية في قطاع غزة، ونحو 415.4 مليون دولار لدعم عملياتها في سوريا ولبنان والأردن.

وتعاني “الاونروا من عجز مالي كبير بسبب وقف بعض الدول المانحة وفي مقدمتها أمريكا دعمها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. يقول لاعق اليد:

    لا تبخسوا الناس اعمالهم حتى المغرب ارسل 40 طن مواد غذائية في طائرة الى غزة بعد اذن اسرائيل.

    1. يقول Nacer:

      المغرب مساهم قوي في بيت المال القدس ، وفي عدة أعمال اجتماعية كمستشفى القدس في غزة ، و المستشفى الميداني وغير ذلك ……. المغرب لا ينتظر حتى تكون ” الكاميرات شغالة ” حتى يساعد إخوانه في فلسطين .

  2. يقول جزائريون أحرار:

    بعض الناس يعلمون أنهم يكذبون ولكنهم يصرون على تصديق أكاذيبهم. وقالت السلطة الفلسطينية لكل من يستمع إن كل الدول العربية أدارت ظهرها للقضية الفلسطينية باستثناء دولة واحدة وهي الجزائر التي تواصل تمويل الدولة الفلسطينية. نحن نعمل على الأرض وليس على شبكات التواصل الاجتماعي.

  3. يقول جمال:

    هيهأت بين دعم بالمواد الغذائية و بين 30 مليون دولار و15 مليون دولار نقدا…كم انت عظيمة يا جزائر !

  4. يقول غزاوي:

    مجرد تساؤل.
    ماذا أيضا عن الدعم المالي !!!؟؟؟
    بعد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس للمغرب، قام محمود عباس بزيارة دولة إلى الجزائر تدوم ثلاثة أيام ابتداء من 15/12/2021 ، قدم له تبون “مساهمة مالية” بقيمة 100 مليون دولار و تخصيص 300 منحة دراسية في الجامعات الجزائرية للطلبة الفلسطينيين.
    1- شريط فيديو لرئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد أشية منشور على منصة “يوتوب” تحت عنوان:
    “هل تعلم أن الجزائر هي الدولة العربية الوحيدة التي تقدم المساعدات لفلسطين؟”
    2- شريط فيديو لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الفلسطين “جبريل رجوب” منشور على منصة “يوتوب” تحت عنوان:
    ” الرجوب: كل الدول العربية أوقفت الدعم المالي لفلسطين باستثناء الجزائر”
    ماذا عن الدعم الدبلوماسي !!!؟؟؟
    شريط فيديو لممثل فلسطين في مجلس الأمن منشور على “يوتوب” تحت عنوان:
    ” مندوب فلسطين في مجلس الأمن يثني على دور الجزائر”

1 2

اشترك في قائمتنا البريدية